موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > أسواق الاسهم العربية > منتدى الاسهم السعودية

آراء الخبراء ليوم 9 مارس..اتفاقية هيئة المدن الصناعية وبنك التسليف تدعم المدن الصناع

منتدى الاسهم السعودية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09 - 03 - 2009, 02:50 PM   #1
عضو فـعّـال
 

افتراضي آراء الخبراء ليوم 9 مارس..اتفاقية هيئة المدن الصناعية وبنك التسليف تدعم المدن الصناع

آراء الخبراء ليوم 9 مارس..اتفاقية هيئة المدن الصناعية وبنك التسليف تدعم المدن الصناع
الاثنين 9 مارس 2009 12:50 م




نقلا عن جريدة الوطن السعودية، أبرمت هيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية مذكرة تفاهم مع البنك السعودي للتسليف والادخار ، وقد وقع المذكرة مدير عام الهيئة د. توفيق بن فوزان الربيعة ومدير عام البنك عبدالرحمن بن محمد السحيباني وذلك في مقر هيئة المدن الصناعية بحضور عدد من مديري الإدارات لدى الطرفين.

وبهذه المناسبة صرح الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة مدير عام الهيئ ة أن الاتفاقية ستدعم المشاريع الصناعية الصغيرة وعامل قوي لاستقطاب رجال الأعمال للاستثمار الصناعي في المدن الصناعية مما ينعكس على التنمية الوطنية وزيادة الفرص الوظيفية للشباب السعودي ، خصوصا أن الصناعة لم تتأثر بالأزمة المالية العالمية ، بل هناك إقبال شديد على الأراضي الصناعية في المدن الرئيسية بالرياض وجدة والدمام ، وتم اكتمال تأجير كامل مساحة الأراضي الصناعية بها ، وهناك مساحات كبيرة في المدن الصناعية الأخرى مثل : المدينة المنورة ، حائل ، تبوك ، عسير، نجران ، الجوف ، جيزان ، عرعر.

وبجريدة الرياض، كتب د . عبدالعزيز حمد العويشق : تُظهر دراستان حديثتان لبنك HSBC ومركز الخليج للأبحاث ارتفاع تكلفة الإقراض في أسواق المنطقة مقارنة بالأسواق الأخرى، على الرغم من الأزمة المالية العالمية. ففي حين أدت الأزمة إلى انخفاض أسعار الفائدة خارج المنطقة، كانت النتيجة عكسية هنا. فعلى سبيل المثال، ارتفع الفرق Spread بين تكلفة الإقراض الاستثماري في دول المجلس وسعر الفائدة بين البنوك في سوق لندن LIBOR خلال الأشهر القليلة الماضية من 250 نقطة أساس إلى أكثر من 750 نقطة في المتوسط، أي بمعدل زيادة 200% خلال أشهر معدودة.

وبطبيعة الحال يؤدي ارتفاع تكلفة الإقراض الاستثماري إلى الحد من سرعة النمو وارتفاع تكلفة الإنتاج والتقليل من تنافسية المنطقة، ويؤدي كذلك إلى إضعاف تأثير الإجراءات الرسمية التي تم اتخاذها للحد من تأثير الأزمة المالية العالمية على المنطقة.

وبشان التوقعات طويلة الاجل، وبالحياة اللندنية، وقال رئيس مركز استشارات الجودة الاقتصادية الدكتور محمد شمس إن نظرية التوقعات والتنبؤات طويلة الأجل لأكثر من سنة غير مقبولة علمياً وإحصائياً بسبب التغيرات المستمرة في الاقتصاد العالمي.

من جانبه، قال رئيس مكتب الدراسات الإدارية والتسويق الدولي في جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور حبيب الله التركستاني إنه إذا استقر سعر برميل النفط عند 50 دولاراً فإنه يمكن تحقيق هذه العائدات على المدى البعيد، مشيراً إلى توقعات ببلوغ سعر البرميل مستوى 70 دولاراً.

وأشار إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي يجب أن لا تعتمد في تقديرات موازناتها على تقديرات خارجية، ويجب أن يكون التنبؤ من داخل الدول الخليجية نفسها، لأنه يمكن أن يكون لهذه الدراسات والتوقعات أهداف معينة.وعلى النقيض، رأى الباحث الاقتصادي الدكتور أحمد الاسلامبولي أن التقرير مناسب، وأن التوقعات بشأن عائدات النفط ستكون أكبر من الواردة في التقرير والتي قدرت 4.7 تريليون دولار، والمفروض أن لا تقل عن 7 أو 8 تريليونات دولار.

وذكرت جريدة الرياض حول أن «صافولا» تعترف بتسريح 25% من موظفيها في مشروع عقاري تأثرَ بالأزمة العالمية قال الدكتور سامي باروم العضو المنتدب لمجموعة صافولا ، إن الكوادر البشرية العاملة في المشروع العقاري التابع للحصة التي تستحوذ عليها "صافولا" في شركة كنان الدولية للتطوير العقاري وتبلغ 30%، قد تم تقليص أعدادها بعد الأزمة العالمية التي تأثر منها قطاعا العقار والبنوك على مستوى العالم.

وأضاف:" على الجانب الأخر فإن المجموعة تعتزم زيادة أعداد موظفيها في قطاع التجزئة المرشح لنمو يعادل 20% في عام 2009".

ولفت باروم إلى ان"صافولا" استطاعت التعامل بشكل أمثل مع تداعيات الأزمة العالمية عبر تكوين مخصصات مالية منها 242 مليون ريال لقاء التأثير السالب في قيمة المخزون وصفقات المواد الخام المتعاقد عليها مسبقاً، ما ساعد المجموعة على اتخاذ القرار التجاري المناسب وتحرير السيولة الثمينة, كما ساهم في المحافظة على الحصة السوقية للمجموعة.

وزاد:" وخصصت المجموعة أيضاً 272 مليون ريال لمعالجة تأثير التغيرات الاقتصادية على محفظة المجموعة في سوق الأسهم وتعادل هذه المخصصات نحو 55% من قيمة المحفظة".

ولنفس الجريدة وحول أن البنك السعودي الهولندي يحصد جائزة «صفقة العام في مجال إصدار الأسهم» قال الدكتور بيرند فان ليندر مدير عام الخزينة في البنك السعودي الهولندي على هامش حفل تسليم الجائزة الذي أقيم في دبي بحضور كمال ميان مدير المصرفية الإسلامية في البنك، إن نجاح البنك في عملية إصدار الصكوك يعتبر بمثابة ترسيخ لمكانته داخل القطاع المصرفي السعودي، وقدرته على الوصول نحو مستويات أعلى من الابتكار والتطوير في مجمل أدوات وآليات العمل المصرفي والمالي والاستثماري.

وأكدكمال ميان مدير المصرفية الإسلامية في البنك السعودي الهولندي والذي اشرف فريق من إدارته على عملية تصميم وإدارة وتنفيذ مراحل إصدار الطرح أن البنك فخور بمساهمته بتطوير آليات وأدوات سوق التمويل الإسلامية، مضيفا أن إصدار البنك لهذه الصكوك يعتبر الأول من نوعه في الشرق الأوسط وسيساهم في تشكيل وتحديد مرجعية للقطاع المصرفي كمعيار لتطوير رأس مال السوق المتوافق مع أحكام الشريعة مستقبلاً في المملكة والمنطقة بشكل عام بحيث تفتح الباب واسعا أمام المؤسسات المالية لتبني آلية طرح أوراق مالية متوافقة مع الشريعة الإسلامي .

ولنفس الجريدة وحول أن «الاتصالات السعودية» تعلن عن تقديم أكبر تخفيض لخدمات الإنترنت في السوق المحلي بواقع 70% قال المهندس سعود بن ماجد الدويش رئيس شركة الاتصالات السعودية أن احتفال الشركة بمليون عميل في خدمة آفاق (DSL) التي توفر خدمة الإنترنت لأكثر من 5 ملايين مستخدم يعد انجازا حقيقيا يعكس مدى التطور الكبير الذي أحدثته الشركة في قيادة السوق السعودي بخدمات النطاق العريض بوضع المملكة في مقدمة دول المنطقة من حيث عدد خطوط ال(DSL) ذات السرعات المتعددة والعالية ومساعدة المجتمع في تنفيذ العديد من الخدمات والأعمال عبر الإنترنت والاستفادة من كافة منتجاته العلمية والثقافية والتقنية المختلفة.

ولجريدة عكاظ وحول أن المملكة الأقل تأثرا والنمو سيكون أكبر العام المقبل توقع عضو مجلس الإدارة المنتدب لمجموعة صافولا الدكتور سامي محسن باروم أن يعيش العالم كله ومنه دول الخليج العربي عاما صعبا خلال 2009م الجاري بسبب الأزمة المالية العالمية التي عصفت باقتصاديات الكثير من الدول وشدد على أن المملكة تعتبر أقل الدول تأثرا بالأزمة مرجحا أن يشهد العام المقبل نموا أكبر.

وأكد خلال الندوة التي نظمتها لجنة الأورق المالية في الغرفة التجارية الصناعية في جدة أمس أن التأثر الأكبر لدول الخليج في الأزمة ظهر في انخفاض سعر البترول بشكل كبير بعدما وصل الشهر الماضي إلى أدنى مستوى له تحت 40 دولارا في حين سيكون تأثير الأزمة على المستوى البعيد متمثلا في تباطؤ النمو في أسواق الخليج وستكون نسبة التباطؤ في المملكة هي الأقل ولن تتجاوز 1%.

وألمح إلى تراجع أرباح بعض الشركات الخليجية في الربع الأخير من العام الماضي لكنه كشف في الوقت نفسه عن نظام التسهيلات الائتمانية في المملكة يجعلها أكثر قدرة على مواجهة الأزمة من غيرها من الدول علاوة على أن القطاعات الرئيسية تعيش أزهى عصورها سواء كانت المصارف أو العقار أو جميع مفردات السوق باستثناء الأسهم التي تأثرت في المنطقة كلها بشكل واضح.

ولوكالة رويترز للأنباء وحول أن وزير: بريطانيا لم تطلب مساهمة سعودية اضافية في صندوق النقد قال مارك مالوك براون وزير الدولة للشؤون الخارجية الصحفيين عقب لقاء وزير المالية السعودي ابراهيم العساف "لم نتقدم بأي طلب خاص الى السعودية (من أجل موارد اضافية)."

وقال ليس مطلوبا من السعودية "أن تقوم بمساهمة اضافية ... أو استثنائية .. ليس هذا ما أسعى اليه. ما أسعى اليه هو حزمة عامة منسقة من الدعم والسعودية تؤدي دورها كمساهم رئيسي ... ينبغي كشركاء أن نعثر بشكل جماعي على حل."

ولجريدة الاتحاد الاماراتية وحول أن تخفيضات إنتاج أوبك تتسبب في شح بسوق النفط قال لورانس ايجلز مدير بحوث السلع الأولية لدى جيه.بي مورجان في نيويورك، "من الواضح أن تخفيضات "أوبك" حققت التوازن في السوق. "من زاوية السوق ومع تنحية العوامل الأساسية جانبا، فقد بذلت "أوبك" ما فيه الكفاية. لكن الاقتصاد لايزال مروعا جدا وسيحد هذا من ارتفاع أسعار النفط". واتفقت "أوبك" على خفض الإنتاج 4,2 مليون برميل يوميا - أي ما يكفي تقريبا لإمداد اليابان - منذ سبتمبر الماضي لدعم الأسعار.

وقال هاري تشيلينجويريان المحلل لدى بي.ان.بي باريبا "السوق تزداد شحا تحت وطأة تخفيضات إنتاج "أوبك" وأول علامة مرئية تأتي في تسعير الخامات الثقيلة والمتوسطة".

وقال عن اجتماع أوبك القادم في فيينا "أعتقد أن التركيز سينصب في المقام الأول على الحفاظ على مستوى الالتزام المرتفع الحالي بالحصص الحالية على الأقل في هذا الربع والربع الثاني".

ولوكالة رويترز للأنباء وحول أن جمهوريون: الولايات المتحدة ينبغي أن تسمح بانهيار بنوك كبيرة قال السناتور ريتشارد شيلبي من لجنة الشؤون المصرفية انه ينبغي على الولايات المتحدة ألا تحذو حذو اليابان التي تدخلت في التسعينات لانقاذ بنوك متعثرة مما أطال أمد أزمتها الاقتصادية.

وأبلغ شيلبي برنامج "هذا الاسبوع" الذي تبثه شبكة ايه.بي.سي التلفزيونية "اغلقوها .. اجعلوها تخرج من السوق. اذا كانت ميتة فيجب دفنها .. اننا ندفن البنوك الصغيرة. علينا ان ندفن بعض البنوك الكبيرة ونبعث برسالة قوية الى السوق."

وقال لفوكس نيوز يوم الاحد "لا أعتقد انهم اتخذوا القرار الصعب وهو السماح بانهيار هذه البنوك." وردد مكين انتقادات شيلبي للبنوك الامريكية لكن الرجلين تجنبا استخدام كلمة "تأميم" وهو المبدأ الذي غالبا ما يسخر منه الجمهوريون باعتباره خطوة نحو الاشتراكية.

من جانبه قالتوم دونوهو رئيس غرفة التجارة الامريكية ان "من غير العملي الحديث عن اغلاق بنك يعتبر جزءا من الاقتصادي العالمي ككل."

ولجريدة الامارات اليوم وحول أن 29 ٪ من شركات الاتصالات حققت أرباحاً نتيجة التوسع قال رئيس قسم استشارات «أيه تي كيرني» في مجال الاتصالات، كارل دويتش «خلال السنوات الثلاث أو الأربع الماضية، قام عدد من مشغلي الاتصالات بممارسة استراتيجية التوسع الحاد، وبشكل رئيس على شكل استحواذات، معظم هؤلاء المشغلين تمتعوا بنمو في العوائد حتى الآن، لكنهم لم يجنوا الإمكانات الكاملة للمجموعة والامتياز التشغيلي الذي تمثله هذه الاستحواذات».

وأوضح أنه «على الرغم من أن «اتصالات» الإماراتية و«الاتصالات» السعودية تعدان ضمن أولى الشركات العربية التي وصلت إلى قائمة أكبر 10 شركات دولية من ناحية القيمة السوقية، فإن نسبة تمثل أكثر من 70٪ من أرباحها المحتسبة ـ قبل دفع الفوائد، الضرائب، التهالك، وإيفاء الديون ـ تأتي من السوق المحلية الداخلية».

وعن اسعار النفط عالميا وبجريدة البيان الاماراتية، توقع لي بنلي أن تستقر أسعار النفط ما بين 40 إلى 60 دولارا للبرميل خلال العام الحالي وأضاف ان سعر برميل النفط قد يصل إلى 80 دولارا للبرميل في حالة اجتاحت العالم كوارث طبيعية أو حروب إقليمية. وحذر بنلي من أن شركات النفط الصغيرة قد تضطر إلى بيع حصصها والخروج من قطاع التنقيب عن النفط إذا ما استمرت حدة الأزمة.

وبحسب رويترز، قال وزير مالية فنزويلا علي رودريجيز يوم الاحد إن أسعار النفط العالمية ستظل على الارجح مستقرة هذا العام وان كانت دون قيمتها " العادلة.

لكنه أضاف أن من المرجح أن تشهد الاسعار العالمية طفرة في وقت ما من المستقبل اذا استمر السعر عند المستويات الحالية التي تثني الشركات عن الاستثمار في التنقيب عن النفط وانتاجه.

وبنفس المصدر بخصوص بنك لويدز، قال جاستين أوركهارت ستيوارت المدير بشركة سفن انفستمنت مانجمنت "المشكلة في لويدز هي أن الحكومة لها الملكية وليس السيطرة على البنك ولذلك فهذا لا يحل المشكلة الاصلية. الحكومة لا يمكنها بالفعل توجيه السياسة ومن المحتمل أن تكون هذه خطوة نحو التأميم الكامل أو وقف تداول الاسهم مثلما حدث لبنك نورذرن روك."


منــ ـمنقولــ ـقول

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
آراء الخبراء ليوم 9 مارس..اتفاقية هيئة المدن الصناعية وبنك التسليف تدعم المدن الصناع
http://www.borsaat.com/vb/t16586.html



سهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

جديد مواضيع منتدى الاسهم السعودية


مواضيع سابقة :

حكومة قطر تقرر شراء محافظ استثمارات الأسهم المحلية للبنوك القطرية المقيدة في سوق الدو
نومورا تتوقع تباطؤ اقتصادات منطقة الخليج ونمواً سالباً للإمارات.. وأسواق الأسهم قد لا
قائمة المركز المالي والمؤشرات المالية لشركة الباحة

مواضيع تالية :

شركة أسمنت القصيم ترفع إستثمارها في شركة الصناعات الإسمنتية إلى 47,5 مليون ريال
إعـلان مـن هيئة السـوق المالية بشأن طرح صناديق استثمارية
إعلان مـن هيئة السـوق المالية بشأن طرح صناديق استثمارية

آراء الخبراء ليوم 9 مارس..اتفاقية هيئة المدن الصناعية وبنك التسليف تدعم المدن الصناع

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



روابط الموقع الداخلية


02:19 AM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة