• 3:22 صباحاً
logo



القلق يسيطر على أسواق العملات

إضافة رد
الصورة الرمزية Marvey
عضو متميز
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 13,182
خبرة السوق : أكثر من 5 سنوات
الدولة: أم الدنيا وهتبقي قد الدنيا
معدل تقييم المستوى: 23
Marvey is on a distinguished road
19 - 08 - 2011, 07:28 AM
  #1
Marvey غير متواجد حالياً  
Post القلق يسيطر على أسواق العملات
المداولون في غاية القلق، فأزمة الديون الأوروبية التي أثبتت لنا استمرارها و تأثيرها العميق على الاتحاد الأوروبي، و التباطؤ الاقتصادي الذي عم العديد من الاقتصاديات العظمى في العالم، كلها اجتمعت معاً لتكون قلقاً في الأسواق المالية، موجود هو دوماً، لكن يحتاج بين الحين و الآخر لأن يتم يستحث و يعود لسيطر على الأسواق في العالم منها أسواق العملات.
هذا اليوم، استحثّت البيانات الأمريكية التي ينتظرها المتداولون القلق مجدداً، و القلق في الأسواق المالية دفع المتداولين للتخلي عن الأصول المرتفعة العائد و إثر ذلك شهدنا موجات هابطة في أسواق الأسهم الأوروبية أسفرت عن انخفاض مؤشر داكس الألماني بأكثر من 3.45% و كذلك انخفض مؤشر كاك الفرنسي بأكثر من 2.70%. في بريطانيا أيضاً نرى بأن القلق يمتد، فمؤشر فوتسي البريطاني يتداول بانخفاض يقارب الـ 2.0% وسط حالة من الترقّب للبيانات الاقتصادية الأمريكية.
بيانات بريطانيا هذا اليوم أظهرت انخفاضاً واضحاً و تباطؤ حاد في قطاع مبيعات التجزئة، حيث انخفض النمو في مبيعات التجزئة من مستوى 0.8% إلى 0.2%، كذلك في أوروبا، أظهر قطاع البناء انكماشاً حاداً في المخرجات خلال شهر حزيران الماضي، فقد انكمشت المخرجات بمقدار 1.8%. إن مثل هذه البيانات مقلقة فعلاً في ظل وجود أزمة الديون الأوروبية التي تعصف في الاتحاد الأوروبي، و الأنظار تتجه نحو تأثير الأزمة و احتمال امتدادها للدول العظمى مثل إيطاليا و إسبانيا بل و فرنسا أيضاً. و هذا ما يسبب حالة من التوتّر الكبير في أسواق العملات دفعت المتداولين لجني أرباحهم من الأصول المرتفعة العائد و الاتجاه نحو الدولار كعملة تصفية للمراكز المالية.
انخفض سعر صرف اليورو هذا اليوم بشكل واضح مقابل الدولار الأمريكي، فبعد أن لامس الأعلى له اليوم عند سعر 1.4451 دولار لليورو الواحد، انخفض بقوّة إثر فشله في اختراق المقاومة عند 1.4455 دولار، و بذلك، شهدنا موجة هابطة لم تتوقف قبل ملامسة مستويات 1.4349 دولار لليورو الواحد. إن التحليل الفني يظهر لنا بأن صمود مستوى 1.4300 هام جداً، بل يشير لنا بأن العودة للتداول بثبات فوق المستوى المحوري 1.4365 ضروري لإبقاء فرصة الاتجاه الصاعد اللحظي على اليورو، لكن الفشل في ذلك، قد يسبب اتجاهاً نحو مستوى الدعم المشار له.
بالنسبة للجنيه الإسترليني، فقد انخفض سعر صرفه هو الآخر مقابل الدولار الأمريكي، فقد انخفض الزوج من الأعلى له هذا اليوم عند سعر 1.6553 دولار للجنيه الإسترليني الواحد ليلامس الأدنى له حتى هذه اللحظة عند مستوى 1.6472 دولار للجنيه. إن التداولات الحالية ما زالت مستقرة قرب أدنى مستويات للزوج لهذا اليوم، و في حال استطاع الدولار الأمريكي الحفاظ على قوّته هذا اليوم، فقد يكون اليوم هو الأول منذ 5 جلسات مضت يستطيع فيها الدولار اكتساب العزم الصاعد مقابل الجنيه الإسترليني.
بحسب التحليل الفني، إن الزوج حالياً يتداول في مستويات حسّاسة بين الدعم 1.6470 و المقاومة 1.6550، فيما الفشل في الثبات فوق المقاومة المشار لها يعتبر سلبي للزوج بحد ذاته و قد يسبب اختباراً لمستوى الدعم 1.6420 بل ربما اختبار مستوى الدعم الأكثر أهمية 1.6365 دولار للجنيه الإسترليني الواحد.
إن العزم الصاعد القوي للدولار الأمريكي لم يكن ناجحاً أمام الين الياباني، فنرى بأن تداولات زوج الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني هذا اليوم كانت محصورة في نطاق ضيق جداً يميل قليلاً لصالح الين الياباني. تداولات هذا اليوم على الزوج انحصرت بين مستوى 76.70 و مستوى 76.51 ين للدولار الأمريكي الواحد، و هذه المستويات قريبة من أعلى مستويات تاريخية للزوج و التي تحققت سابقاً عند مستوى 76.27 ين للدولار الأمريكي الواحد.
قوّة الين الياباني و الاتجاه له كعملة منخفضة العائد تكافئ هذا اليوم إلى حد ما الاتجاه للدولار الأمريكي عند تصفية المراكز المالية مرتفعة العائد. فيما نرى بأن الزوج يتداول حالياً بين الدعم 76.45 و المقاومة 77.10، و التداولات في هذه المستويات تعتبر جانبية دون وضوح في الاتجاهات، لكنها بالتأكيد تظهر لنا قوّة الين الياباني التي تضعف الاقتصاد الياباني، و السؤال هو، متى سوف يتدخّل بنك اليابان مجدداً لإيقاف ارتفاع سعر صرف الين الياباني الذي يدمّر صادرات البلاد ؟
القلق كبير، و البيانات الاقتصادية المنتظرة عديدة و كثيرة، و التوقعات تشير إلى أن بيانات طلبات الإعانة الأسبوعية قد تشير إلى ارتفاع في عدد طلبات الإعانة فيما بيانات المؤشرات الرائدة من المحتمل أن تؤكد لنا تباطؤ الاقتصاد الأمريكي. لكن، ما سوف يهمنا اليوم هو بيانات مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة، و التوقعات تشير إلى أن التضخم ربما يكون قد انخفض من مستوى 3.6% إلى 3.3%، و إن ثبت ذلك أو إن أظهرت البيانات انخفاضاً أكبر في التضخم بحسب مؤشر سعر المستهلك، فذلك قد يكون إشارة إلى قرب موعد تدخّل الفيدرالي الأمريكي لدعم الاقتصاد مجدداً، و هذا في العادة يضعف الدولار، لكن من الصعب التنبّؤ في اتجاه المتداولين و تفسيرهم للبيانات، و هذا سبب وجيه لأن نرى العديد منهم الآن يقوم بجني الأرباح و يترك الأصول المرتفعة العائد، و في النهاية، ليرتفع الدولار.

التوقيع

جميع مشاركاتي لا تمس الواقع بصلة ... واي تشابه بينها وبين الواقع فهي أغرب من الخيال
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسواق العملات و خبر التوظيف الأمريكي 2/2/11 fxyard الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 02 - 02 - 2011 04:39 PM
«غارة» أمريكية على أسواق العملات سهم منتدى الاسهم السعودية 0 10 - 11 - 2010 04:20 AM
تخبَط في أسواق العملات الاجنبية 27/10/2009 من traderxp trader-xp منتدى تداول العملات العام 0 28 - 10 - 2009 01:07 AM
صعود العملات ذات العائد المنخفض في ظل انتشار القلق Marvey منتدى تداول العملات العام 3 06 - 08 - 2009 09:58 PM


03:22 AM