موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام

سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

منتدى تداول العملات العام

Like Tree11Likes

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 27 - 01 - 2013, 08:08 PM   #11
مضارب شرس
 
الصورة الرمزية Haithem Hussien
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!
فعلا اخي ايهم مشكلة الديون وفوائدها هي اخطر مشكلة تواجه الاقتصاد العالمي

وبيحلوها عن طريق زيادة الدين والفوائد حلقة مفرغة

تحياتي لك ،،



التوقيع:
" لا تفرح بما آتاك ولا تحزن علي ما فاتك "

سبحان الله وبحمده ،،،، سبحان الله العظيم
Haithem Hussien غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27 - 01 - 2013, 09:47 PM   #12
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Haithem Hussien مشاهدة المشاركة
فعلا اخي ايهم مشكلة الديون وفوائدها هي اخطر مشكلة تواجه الاقتصاد العالمي

وبيحلوها عن طريق زيادة الدين والفوائد حلقة مفرغة

تحياتي لك ،،
حياك الله اخي هيثم ... بنوك العالم جميع دول العالم ....مديونه عليها ديون يقال بانها قرب 50 تلرليون
التريليون يحتوي على ثمان عشر صفر

نقلتنا لنقطة جديدة وهي في عمق الموضوع

قد لا يفهم البعض حقيقة النظام الاقتصادي الحالي و جذوره فلا يجد تفسير للازمات و لا لغلاء الأسعار و لا لتقلص قيمة العملات ... فكلامي هذا لم و لن تسمعه في حياتك من أي خبير إقتصادي متخرج من معاهد راسمالية ... ساعتمد شرح مبسط و مبسط جداً لفهم لب القضية ...

لعل ما كان يميز الحضارات السابقة على مر العصور عن الحضارة الراسمالية الحديثة هو اعتمادها على عملات معدنية تنقسم حسب قيمتها إلى ذهبية و فضية و برنزية ... و كل دولة تنمي اقتصادها حسب كمية المعادن الثمينة المتوفرة و تعتمد تلك العملات في التعاملات التجارية و كلما ازدهرت التجارة في دولة ما إلا و زادت عائداتها من المعادن الثمينة الأجنبية فيتم صهر العملات الأجنبية و تحويلها إلى خزينة الدولة مما يزيد في غنا تلك الدولة و ينمي الاقتصاد فيها و يعم فيها الخير أكثر ... فلا نجد بذلك أي داعي لزيادة الأسعار إلا في نطاق التنافس أو بسبب ندرة سلعة ما ... إلا أن الربا كان وقتها متفشياً فمثلاً إذ اقترضت 50 قطعة ذهبية من شخص ما يشترط عليك إرجاع 70 قطعة أو يذهب الأمر إلى أكثر من ذلك إلى حد المقايضة بالنساء و الأطفال و هو ما يسبب بنوعاً ما من الإختلال أو في بروز راسمالية صغيرة ...

فجاء الاسلام فحرم الربا و تواصل الاعتماد على العملات الثمينة و بالتالي تمت عمليات تنقية الاقتصاد و النتيجة كانت إزدهار إقتصادي إسلامي قوي جداً ترتب عنه بروز خلافات متعاقبة تطورت فيها العلوم و ساد الرخاء و انقرض الفقر فعرفت تلك العصور بالعصور الذهبية ... في الوقت الذي كان فيه الاقتصاد الاوروبي فاسد و يعتمد حتى المراة و الطفل كعملة شراء نتيجة تفشي الربا و فساد القيم فكانوا ينظرون إلينا كما ننظر نحن اليوم إلى أوروبا و اليابان ...

بروز النظام الراسمالي الحديث جاء كي يلغي التعامل بالعملات الثمينة و استبدالها بعملات ورقية لا قيمة لها إذ تم ايهام الشعوب وقتها على أنها ستكون حاملة لنفس قيمة العملات الثمينة ... و تم على اثر ذلك الزج بالعالم في حرب عالمية أولى و ثانية كانت فيها الولايات المتحدة تمول الحربين بالسلاح و العملات الورقية مقابل جمعها للذهب الخام و النهاية كانت بروز الولايات المتحدة كقوة أولى عالمية تهيمن على أكثر من 80% من ذهب العالم في خطوة أولى نحو إستعباد بقية الدول عبر حرمانها من رؤوس اموالها الحقيقية التي لا تفقد قيمتها و استبدالها بعملات ورقية تفقد قيمتها كل ساعة مما يولد اتوماتيكياً زيادة في الأسعار ... العملة الورقية تفقد قيمتها عندما تقرر مالكة الذهب زيادة أسعار الذهب فينتج عنه ضعف قيمة العملات ... مثلاً الدينار التونسي قبل 50 سنة قدّرت قيمة الدينار الواحد عند إصداره ب 2,115880 غراما من الذهب الخالص. ... أما اليوم فانك تحتاج إلى مبلغ 150 دينار لتجمع ما قيمته 2 غرام أي أن الدينار في 50 سنة فقط فقد قيمته باكثر من 150 مرة أي أنه تقريباً لا يساوي شي و النتيجة ستتحول قيمة الدينار إلى قيمة 75 دنانير و الفارق تقوم الشعوب بتعويضه عبر الترفيع المتواصل و الغير متوقف للاسعار المرتبطة بزيدات أسعار الذهب و إضعاف العملات ... لينتهي الأمر إلى بلد فاقد لعملة حقيقية يحمل أوراق كثيرة و ذهب قليل كذلك الأمر إلى حين إنهيار الاقتصاد العالمي فتنهار العملات فتنهار الدولة كانهيار بيت من الورق ...

فتكتشف أنه قبل 50 سنة أي قبل التطور الصناعي و تالية الفلاحة و بناء السدود و البيوت المكيفة و قبل أن يتضاعف الانتاج الفلاحي و الصناعي بنسب تتجاوز 100% كانت الأسعار منخفضة كثيراً و كثيراً جداً مقارنة باليوم عندها ستدرك أمام إنخفاض العملات المتواصل أن هناك طرف ثاني يقوم بسرقة قيمة العملات بعبارة أصح هناك طرف ثاني يقوم بزيادة ثروت الراسمالي و تفقير الشعوب إلى حد إنهيار الدولة

قد يستغرب البعض لو علم أن أول العملات الفاقدة للقيمة في العالم هي الدولار نفسه وهي خطة معتمدة من اللوبي الصهيوني المستولي على 80% من الذهب إلى إغراق الدول الاخرى بالأوراق الدولارية المطبوعة و التحكم فيها سياسياً و عسكرياً تحت إسم " قروض أمريكية "

فقدان الدولار لقيمته منذ زمان بعيد في مقابل الغلاء المعيشي و كثرة البطالة قد ينتهي بسقوط الولايات المتحدة و دخولها في إضطراب مدني حال ما يقرر اللوبي الصهيوني سحب البساط الذهبي من تحت أقدام الولايات المتحدة عبر تحويل الذهب إلى أوجهات أخرى ... و المنتظر أنه سيتم تحويله إلى إسرائيل ...

كما لا يجب أن ننسى أن نفس هذه الدولة تفعل اليوم بالبترول نفس ما فعلته بالذهب و النتيجة الولايات المتحدة رغم تواضع انتاجها تمتلك أكبر إحتياطي عالمي من النفط مما يخولها في التحكم في أسعار النفط و رفعها إلى مستوى 120 دولار في الوقت الذي تشتريه من السعودية مثلاً و كل البلدان العربية ب-20 دولار فقط ... أي سياسة جمع الثروات و التفقير الجديدة

في الختام ففي صورة حصول إنهيار إقتصادي أمريكي في ضل امتلاكها ل80 % من ذهب العالم تاكد أن هذا الحدث هو صنيعة اللوبي الصهيوني المسيطر على ذهب العالم
((منقول ))



Haithem Hussien likes this.
ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27 - 01 - 2013, 11:04 PM   #13
عضو جديد
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

ما شاء الله تبارك الله تسلم يا عسل



11القناص11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28 - 01 - 2013, 12:17 AM   #14
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 11القناص11 مشاهدة المشاركة
ما شاء الله تبارك الله تسلم يا عسل
شكرا لك اخي قناص 11 مرورك هو العسل

نختم الإجازة
عملية التلاعب التي تقوم بها الشركات من الرشاوي و اغراق الدول في الديون و اسقاط الحكومات هي ما يسمى بالعولمـــــة.

العولمة فكر مدروس تم إيجاده بعد دراسات مستفيضة قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية ، وتم خلق المؤسسات اللازمة لإدارته ومنها الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها مثل صندوق النقد الدولي.

عملية استلاب الشعوب الأخرى وخيراتها تتم عبر العولمة وأدواتها كالشركات عابرة القارات المتعددة الجنسية ، والتى يديرها أصحاب أرباب المال العالمي عن بعد وبطريقة (الريموت كونترول) ، حيث مكنت العلوم الادرايه والاتصالات الحديثة من ذلك ، وأصبح نظام العولمة أشد ضرواة ونهبًا من الاستعمار القديم ولكن بطرق جديدة غاية فى الذكاء والدهاء، و بعد سقوط الاتحاد السوفيتي من الداخل و تراجع نفوذ بريطانيا بعد الحرب العالمية الثانية و الثورة الصناعية والتقدم الهائل فى مجالات الاتصالات والكومبيوتر، بدأت الولايات المتحدة الأمريكية بفرض نظامها الرأسمالي الأنجلو أمريكي على العالم دونما هوادة. وقد استعمل تآلف أصحاب الأموال العالمية مع حكومة الولايات المتحدة الشركات عبر القطرية والمؤسسات المالية كوسيلة للهيمنة على الدول الأخرى ، مستندين إلى ذراع الولايات المتحدة الطولي عند اللزوم ، وما صندوق النقد الدولي سوى أحدى هذه الأدوات، ولقد خلق نمط الرأسمالية الانجلو أمريكية عالماً ثالثاً فى كل بلدان العالم، كما خلقت فى كافة البلدان تفاوتا هائلاً بالثروة فى كل مجتمع، وأن طبقة الواحد بالمائة فى كل مجتمع هي غربية يهودية الولاء، يتشارك أصحابها القيم والمبادىء والمصالح بما هو أكثر بكثير مما يشاركون البقية من أبناء أوطانهم.


إن أهم دعامتين للعولمة هما المال والإعلام لقد دمجنا كلمتي المالية والمعلوماتية لينتج عنها مصطلحاً جديداً أسميناه "بالرأسمالية المعلومالية " ، وكانت النتيجة هي أن العولمة بمؤسساتها المالية المسيطرة وممارستها هي عبارة عن استعمار جديد تماما عن الاستعمار الكلاسيكي عتيق النظام حيث يستولى على ثروات الآخرين ومواردهم، ولكنه يختلف عن الاستعمار القديم بأنة يستولى على هذه الثروات والمصادر من خلال الاحتلال العسكري المباشر ، ولكن من خلال عمليات أكثر ذكاء وحنكة تتم فى الخفاء ولا تراها العين المجردة مكنت لها وأتاحتها الاختراعات العلمية الحديثة ووسائل الإدارة المستحدثة، فنشأ نظام اقتصادي طفيلي غير الأموال من خادم للاقتصاد المنتج إلى عبىء عليه، وأصبحت وظيفة المال في الاقتصاد الطفيلي وسيلة لجمع المزيد من المال فاقداً بذلك وظائفه الأساسية، والركيزة التي يعتمد عليها هذا الاقتصاد القائم من عدم الإنتاجية وانتزاع ثروات الآخرين هي "العولمة" فكما يبقي البنك الفيدرالي الامريكي الشعب الامريكي في حالة دائمة من العبودية عبر الديون و التضخم و الفائدة فإن البنك الدولي و صندوق النقد الدولي يفعلان ذلك على صعيد عالمي.
((منقول ))
للموضوع او للخربشات تكملة ,,,,



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28 - 01 - 2013, 12:36 AM   #15
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 11القناص11 مشاهدة المشاركة
ما شاء الله تبارك الله تسلم يا عسل
شكرا لك اخي قناص 11 مرورك هو العسل

نختم الإجازة
عملية التلاعب التي تقوم بها الشركات من الرشاوي و اغراق الدول في الديون و اسقاط الحكومات هي ما يسمى بالعولمـــــة.

العولمة فكر مدروس تم إيجاده بعد دراسات مستفيضة قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية ، وتم خلق المؤسسات اللازمة لإدارته ومنها الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها مثل صندوق النقد الدولي.

عملية استلاب الشعوب الأخرى وخيراتها تتم عبر العولمة وأدواتها كالشركات عابرة القارات المتعددة الجنسية ، والتى يديرها أصحاب أرباب المال العالمي عن بعد وبطريقة (الريموت كونترول) ، حيث مكنت العلوم الادرايه والاتصالات الحديثة من ذلك ، وأصبح نظام العولمة أشد ضرواة ونهبًا من الاستعمار القديم ولكن بطرق جديدة غاية فى الذكاء والدهاء، و بعد سقوط الاتحاد السوفيتي من الداخل و تراجع نفوذ بريطانيا بعد الحرب العالمية الثانية و الثورة الصناعية والتقدم الهائل فى مجالات الاتصالات والكومبيوتر، بدأت الولايات المتحدة الأمريكية بفرض نظامها الرأسمالي الأنجلو أمريكي على العالم دونما هوادة. وقد استعمل تآلف أصحاب الأموال العالمية مع حكومة الولايات المتحدة الشركات عبر القطرية والمؤسسات المالية كوسيلة للهيمنة على الدول الأخرى ، مستندين إلى ذراع الولايات المتحدة الطولي عند اللزوم ، وما صندوق النقد الدولي سوى أحدى هذه الأدوات، ولقد خلق نمط الرأسمالية الانجلو أمريكية عالماً ثالثاً فى كل بلدان العالم، كما خلقت فى كافة البلدان تفاوتا هائلاً بالثروة فى كل مجتمع، وأن طبقة الواحد بالمائة فى كل مجتمع هي غربية يهودية الولاء، يتشارك أصحابها القيم والمبادىء والمصالح بما هو أكثر بكثير مما يشاركون البقية من أبناء أوطانهم.


إن أهم دعامتين للعولمة هما المال والإعلام لقد دمجنا كلمتي المالية والمعلوماتية لينتج عنها مصطلحاً جديداً أسميناه "بالرأسمالية المعلومالية " ، وكانت النتيجة هي أن العولمة بمؤسساتها المالية المسيطرة وممارستها هي عبارة عن استعمار جديد تماما عن الاستعمار الكلاسيكي عتيق النظام حيث يستولى على ثروات الآخرين ومواردهم، ولكنه يختلف عن الاستعمار القديم بأنة يستولى على هذه الثروات والمصادر من خلال الاحتلال العسكري المباشر ، ولكن من خلال عمليات أكثر ذكاء وحنكة تتم فى الخفاء ولا تراها العين المجردة مكنت لها وأتاحتها الاختراعات العلمية الحديثة ووسائل الإدارة المستحدثة، فنشأ نظام اقتصادي طفيلي غير الأموال من خادم للاقتصاد المنتج إلى عبىء عليه، وأصبحت وظيفة المال في الاقتصاد الطفيلي وسيلة لجمع المزيد من المال فاقداً بذلك وظائفه الأساسية، والركيزة التي يعتمد عليها هذا الاقتصاد القائم من عدم الإنتاجية وانتزاع ثروات الآخرين هي "العولمة" فكما يبقي البنك الفيدرالي الامريكي الشعب الامريكي في حالة دائمة من العبودية عبر الديون و التضخم و الفائدة فإن البنك الدولي و صندوق النقد الدولي يفعلان ذلك على صعيد عالمي.
((منقول ))
للموضوع او للخربشات تكملة ,,,,



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29 - 01 - 2013, 04:11 PM   #16
عضو برونزي
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

موضوع في غاية الاهمية
ليس فقط مشاكل العالم الاقتصادية
وانما حتى مشاكل الافراد تبدأ من هنا



tarek zaky غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30 - 01 - 2013, 10:04 PM   #17
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة tarek zaky مشاهدة المشاركة
موضوع في غاية الاهمية
ليس فقط مشاكل العالم الاقتصادية
وانما حتى مشاكل الافراد تبدأ من هنا
شكرا لك اخي طارق كلامك سليم فمشكلتي ومشكلتك ومشاكل الجميع تبداء من هنا ,,,,وان شاء الله تصل الفكرة العامة لهذا الموضوع بالمرحلة الاولى قبل الانتقال لبعض النقاط والتي تخص متاجرتنا مباشره



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30 - 01 - 2013, 10:47 PM   #18
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

حقيقة ,,,,,,,,,,
اللصوص الحقيقين ليسوا من يقومون بالسطو على البنوك بل هم أولئك الذين يسطون على الشعوب بواسطة البنوك... هل هناك مؤسسة ماليه أخرى غير البنوك يسمح لها بإقراض الأموال حتى عشرة أضعاف ما تملك!

البنوك لا تقرض الأموال بل الأوهام التي تختزل على شكل رقم في حساب بنكي فلا هي ثروة ولا هي محصنة ضد الهلاك بل قيمتها تنخفض بإستمرار وتسرق منك حتى ولو كانت في جيبك الخاص فقيمتها تنخفض على الدوام لترتفع ثروات رجال الثروة الرأسمالين البنكين الذين يسرقون ثروات الشعوب بترخيص من الحكومات وحمايتها!



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03 - 02 - 2013, 10:51 PM   #19
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايهم مشاهدة المشاركة
حقيقة ,,,,,,,,,,
اللصوص الحقيقين ليسوا من يقومون بالسطو على البنوك بل هم أولئك الذين يسطون على الشعوب بواسطة البنوك... هل هناك مؤسسة ماليه أخرى غير البنوك يسمح لها بإقراض الأموال حتى عشرة أضعاف ما تملك!

البنوك لا تقرض الأموال بل الأوهام التي تختزل على شكل رقم في حساب بنكي فلا هي ثروة ولا هي محصنة ضد الهلاك بل قيمتها تنخفض بإستمرار وتسرق منك حتى ولو كانت في جيبك الخاص فقيمتها تنخفض على الدوام لترتفع ثروات رجال الثروة الرأسمالين البنكين الذين يسرقون ثروات الشعوب بترخيص من الحكومات وحمايتها!
حقيقة
الرأسمالية و سلاح الديمقراطية في تخدير الشعوب

تختلف جاذبية الديمقراطية من نظرية "تداول السلطة سلميا" مروراً "بالفصل بين السلطات" وصولاً إلى "من يزرع يحصد" و غيرها من الأوهام و الأكاذيب جيدة الصنع حسنة الزينة ...فالدولة الديمقراطية ينتخب سكانها القيادات المحلية والبرلمانية و الرئاسية...نظريا من حق الجميع تقريبا أن يرشحوا أنفسهم لتمثيل الأهالي، عمليا لا ينجح الا من يسانده الرأسماليون الذين تمكنوا من اشتراء كل أدوات "الدولة الديمقراطية" من البرلمان و الحكومة و القضاء و الشرطة والأحزاب الكبيرة الى الاعلام إلخ....وفور فوزهم يكتسب الفائزون صك الدولة و يستلمون صولجان الادارة و المثلث الذهبي المقدس :الاستغلال ، القمع و سلب الوعي ...ويغتربون عن الشعب تماما، فينقلون كل احتكاك أو جدل بين الطبقة الحاكمة و أبناء الشعب الى أروقة البرلمان و أنفاق المحاكم و صالونات الجمعيات الخيرية و البرامج التليفزيونية المكررة حيث الثرثرة الجوفاء والخطب الممجوجة والقرارات المائعة و القوانين التي تسبغ الشرعية طوال الوقت على كافة صنوف وأنواع الاستغلال ،فبينما يدعي البرلمان استقلال قراره نراه تابعا في الحقيقة لأسياده الرأسمالين الذين يملكون وحدهم تقريبا دعمه أو اسقاطه
قد ينجح بعض المناضلين و الشرفاء في الإنتخابات اعتمادا على تاريخهم النضالي لكنهم لن ينجحوا دون حزب كبير -ولو بشكل غير مباشر ظاهريا- ليتم رميهم فور نجاحهم في ماكينة الدولة الرأسمالية حيث يأخذ كل واحد شكل القالب المطلوب و المناسب لقدرته، فيغرب عن الشعب و تتوطد علاقاته برجال المال والأعمال والنفوذ، وينفتح أمامه باب الفساد على مصراعيه، يتعلم لغة الصفقات ويتبنى قذارات السياسة، ومع ادراكه لبواطن الأمور يتغير تصوره للعالم تماما حيث يميل يوما بعد يوم للخضوع للمؤسسات الرأسمالية الحاكمة و يتورط في التصريحات الكاذبة حول تحسين الأحوال و الدفاع عن المصالح و تبرير قمع المحتجين حينما يهددون نفوذ الطبقة الحاكمة من منطلق "وطني" و على القوى الثورية و الاتجاهات المتمردة التي تنادي بتفكيك دولة الظلم يتورط صاحبنا في شن حرب دموية حرصا على رفاهية الأمة كما يدعي أو كما يظن المسكين فعلا..وهكذا في البرلمان و في القصور الرئاسية يتحول أشد المناضلين الى خادم للرأسمالية من حيث لم يحتسب أصلا، و في التاريخ أيضا أمثلة معادة
فتبقى الثروة بعيدة عن أيدي الشعب بفضل الوهم الديمقراطي الذي يعمل كالسحر في النفوس، ليس فقط من زاوية تأثيره الكبير على العقول بل بالشعوذة العميقة في ثناياه، فلا يبقى للمواطن الا انتخاب بطل مزيف جديد ظنا منه أن ذلك البطل يستطيع انتزاع بعض الثروة لحسابه
منقول من هناك



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03 - 02 - 2013, 11:08 PM   #20
عضو مـتـمـيـز
 
الصورة الرمزية ايهم
 

افتراضي رد: سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

http://www.youtube.com/watch?v=8FUntdTD5EA
الرأس مالية


http://www.youtube.com/watch?v=MbiXYnRkvL4
يولد الإنسان جاهلا ثم يجعله التعليم غبيا
هذه حقيقة التعليم اليوم عوض أي يساعدة في بناء شخصية قوية فاعلة يخرج لنا نسخا متشابهة لا تستطيع حتى التفكير في ما يجري حولها وهو أول سبب في تكريس ثقافة القطيع في المجتمع



ايهم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع منتدى تداول العملات العام


مواضيع سابقة :

توصية ببيع العملات مقابل الدولار لشهر 2 ميلادي
بلومبيرغ
ثلاثة سيناريوهات لي تداول Gold ليوم الأنين والله تعالى أعلى وأعلم

مواضيع تالية :

اللئيم .. و فرصة لئيمة
سؤال لاهل الخبرة
عااااااجل عن اليورووو دولار ياجماااااعه

سبب كل مشاكل العالم الاقتصادية !!!

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
حقيقية الثورات العربية والازمات الاقتصادية و نبذة عن الأحداث المتوقع حدوثها في العالم القسم الاسلامي
ماذا يجري اليوم على الساحة الاقتصادية في العالم ؟ منتدى تداول العملات العام
مستقبل التمويل الإسلامي في ظل الاضطرابات الاقتصادية التي يشهدها العالم الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


روابط الموقع الداخلية


06:54 PM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة