موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام

بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012

منتدى تداول العملات العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 13 - 05 - 2013, 07:59 PM   #1
عضو جديد
 

افتراضي بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012

بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012
بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012
بقدر ما كان عدم القدرة على التنبؤ احد بواعث القلق في الفترة الماضية, إلا أنه مثل في نفس الوقت عامل جذب للعديد من المشاركين في سوق الفوركس. الأحداث الدائرة التي أثرت على الاتجاه العام لأحجام التداول في السوق لم تكن استثناءا من هذه القاعدة. العام 2012 شهد تراجعا غير مسبوقا في أحجام التداول في جميع أنحاء العالم. بنك التسويات الدولية (BIS) اصدر مؤخرا سلسة من البيانات التفصيلية تضمنها تقريره نصف السنوي والذي ألقى فيه الضوء على الأسباب المحتملة للتحولات الأخيرة في مستويات التداول.
العديد من العوامل ساهمت في تراجع حجم التداول خلال 2012 كان من بينها القيود التي فرضتها اليابان على جميع شركات الفوركس والتي جعلت من الحد الأقصى للرافعة المالية المتاحة للعملاء هو 1:25.
برغم ذلك فان الربع الأول من 2013 رسم صورة مختلفة تماما مع ارتفاع أحجام التداولات إلى مستويات قياسية لدى العديد من الشركات العالمية, والتي كان أخرها تقرير DMM Securities والذي اظهر تضاعف حجم تداولاتها بنحو خمس مرات منذ استحواذها الأخير على شركة Gaitame Japan.
تقرير BIS- إحصاءات تفصيلية حول أحجام التداولات
المحاولات التي تقوم بها الصناعة لرصد الاتجاهات العالمية هي على درجة عالية من الأهمية, والبيانات التي صدرت في نهاية الأسبوع الماضي استشهدت بآراء المشاركين في السوق في التأكيد على الأثر القوي للقواعد التنظيمية التي على وشك التطبيق فضلا عن ظهور عقود المبادلات الآجلة باعتبارها احد العوامل الرئيسية, خصوصا في أمريكا الشمالية.
البيانات المشار إليها جاءت كجزء من التقرير السنوي لبنك التسويات الدولية حول المشتقات المالية التي يجري تداولها خارج المقصورة (OTC) والذي صدر في 7 مايو أيار متتبعا أداء الصناعة في الفترة من يونيو حزيران إلى ديسمبر كانون أول 2012 اظهر خلاله تراجع أحجام التداولات بستة تريليونات دولار بعد ان سجل الرقم النهائي لها 633 تريليون دولار.
السيد هود زوهار من شركة SuperDerivatives ذكر في معرض تعليقه على هذا التقرير بالقول, ان الطلب على المشتقات المالية باعتبارها أدوات تحوطية سيبقى موجودا نظرا للدور الحاسم الذي تلعبه في تسهيل التجارة عبر الحدود وتوفير الاستقرار للشركات.
بياناتBIS ارتأت ان السبب الرئيسي في انخفاض أحجام التداولات كان راجعا إلى انخفاض قيمة الدولار الأمريكي مقابل اليورو والفرنك السويسري في الفترة من يونيو حزيران إلى ديسمبر كانون أول من العام الماضي, الأمر الذي أدى إلى ارتفاع قيمة عقود الدولار المقومة بهذه العملات.
هذه النتائج تعكس بوضوح قلق المشاركين حول مستقبل سوق مشتقات OTC المالية مع بدء سريان الإجراءات التنظيمية الجديدة ضمن الفصل السابع من قانون دوت فرنك في الولايات المتحدة.
"حالة الضبابية المحيطة بالبيئة التنظيمية لا تزال احد التحديات الحقيقية التي تواجه كافة الشركات والتي بات من الضروري لها الحصول على رؤية واضحة بخصوص التكاليف المترتبة على استخدام مثل هذه الأدوات المالية في إدارة المخاطرة في المستقبل. مضيفا, مشتقات OTC ستبقى جزءا لا يتجزأ من أدوات إدارة المخاطرة بالنسبة للمؤسسات العاملة في جميع المجالات, ولكن كما هو متوقع فان حالة عدم اليقين المشار إليها أثرت سلبا على الحجم الإجمالي للتداولات."
قواعد دوت فرنك الجديدة ستدخل حيز التنفيذ بشكل متدرج وصولا إلى الموعد المحدد لها حيث بدأ تطبيقها منذ بداية هذا العام على كبار المشاركين في سوق المبادلات والذين سيتعين عليهم الإبلاغ عن صفقات المشتقات المالية خارج المقصورة إلى الجهات المسئولة. بدءا من 10 يونيو حزيران, فان معظم الشركات في الولايات المتحدة ستبدأ بإجراء المقاصة لصفقات مشتقات OTC بشكل مركزي.
وبحسب Forex Magnates للابحاث فانه وتحسبا للقواعد الجديدة فان العديد من الأسواق المالية بدأت في توفير عقود أجلة على الصكوك تم هيكلتها لتماثل وظيفة عقود المقايضة إلا أنها تتجنب التكليف الباهظة المترتبة على المتطلبات التنظيمية الجديدة لتداول المشتقات المالية خارج المقصورة. العقود الآجلة للمبادلات شهدت نموا هائلا منذ ظهورها في النصف الثاني من العام الماضي, ولكن على الرغم من العدد المتزايد للمشاركين في هذا السوق إلا ان التفاوت بين قواعد المقايضات والعقود الآجلة ساهم في تشكيل بيئة تنافسية غير متماثلة.

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012
http://www.borsaat.com/vb/t544940.html



aziz829 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع منتدى تداول العملات العام


مواضيع سابقة :

هل لابد من الخسارة
فرصة شراء للملكى
اسبوع مكتظ بالبيانات الاقتصادية 13/5/2013

مواضيع تالية :

سؤال للخبراء الاتجاه لاينعكس الشموع اليابانية
النيوزلندي يبحث عن 150 نقطة
رحله من 142 دولار

بنك التسويات الدولية يصدر تقريره نصف السنوي- تراجع أحجام التداولات خلال 2012

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
تراجع طفيف لسوق الأسهم السعودية بنهاية التداولات منتدى الاسهم السعودية
الحكم فيتينيث يصدر تقريره الرياضة و عالم السيارات - صور سيارات
تراجع أحجام التداول في بورصة لندن أكثر من الثلث بسبب المنافسة الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
«السعودي للاستثمار» يصدر تقريره لعام 2009 منتدى الاسهم السعودية
رسميا موقع نادي برشا يصدر تقريره عن إصابة ميسي وغيابه قد يمتد أكثر الرياضة و عالم السيارات - صور سيارات


روابط الموقع الداخلية


08:57 PM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة