موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام > الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع

الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 24 - 02 - 2014, 04:29 PM   #1
الأخبار الاقتصادية
 

افتراضي الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع

الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع
أبرز العناوين
  • مؤشر أسعار المستهلك البريطاني يضغط على الجنيه الإسترليني
  • تباطؤ في الناتج المحلي الإجمالي الياباني قبيل زيادة ضريبة المبيعات حيز التنفيذ في ابريل القادم
  • الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع
بدأ الأسبوع الماضي بالناتج المحلي الإجمالي الياباني السنوي، فقد صدر الناتج المحلي الاجمالي بنسبة 1 بالمئة مقارنةً بنسبة 2.8 بالمئة حسب ما كان متوقع، يرجع سبب هذا التراجع الى تباطؤ الأستهلاك في اليابان قبيل زيادة ضريبة المبيعات حيز التنفيذ في ابريل القادم لسد بعض ديون اليابان. يتساءل المستثمرين عن التعافي الاقتصاد الياباني ونجاح سياسة حكومة شينزو آبي.، فمع وضع الضريبة الجديد على المبيعات نتوقع إنكماش في الناتج المحلي الإجمالي في الأشهر المقبلة ، لقد أنهى زوج العملة الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني الأسبوع الماضي بإرتفاع 0.95 بالمئة
لقد تراجع مؤشر أسعار المستهلك البريطاني لشهر يناير الى 1.9% مقابل 2.0% لشهر ديسمبر، هذا المؤشر هو المقياس الرئيسي للتضخم في المملكة المتحدة ويستخدم من قبل مصرف إنجلترا المركزي عند اتخاذ قرارات أسعار الفائدة. بالإضافة الى تصريحات الأخيرة لمارك كارني رئيس بنك إنجلترا أكد أنه لن يتم تغير سياسة البنك المركزي إلا عندما يتأكد من تعافي الإقتصاد كلياً من ناحية النمو والوظائف، وأضاف أن الأسواق تتوقع رفع الفائدة من 0.5% أدنى مستوى لها للمرة الأولى في الربع الثاني من العام القادم 2015 . أدى ذلك الى الضغط بعد الشيء على زوج العملة الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي وإنهاء زوج العملة الأسبوع السابق عند 1.6614 دولار أمريكي أي بتراجع 0.89 بالمئة
لم تستطع الأرقام الإقتصادية في الولايات المتحدة دفع الدولار الأمريكي الى التفوق على اليورو لرد بعض من خسائره، لم يتمكن مؤشر أسعار المستهلك لشهر يناير أن يعطي الزخم الكافي للدولار الأمريكي لإنهاء الأسبوع ببعض الأرباح، بعد صدور مؤشر أسعار المستهلك لشهر يناير 1.6% مقابل 1.5% بالسابق استطاع الدولار الأمريكي التفوق اليورو ولكن لجلسة تداول واحدة، فقد أنهى زوج العملة اليورو مقابل الدولار الأمريكي على إرتفاع بنحو 0.26 بالمئة
أبرز عناوين واحصاءت هذا الأسبوع في مفكرة الديلي إف إكس
الأثنين
مؤشر أسعار المستهلك في منطقة اليورو لشهر يناير:هو مقياس رئيسي للتضخم في منطقة اليورو. يعكس التضخم انخفاضاً في القوة الشرائية لليورو، مما يعني أن اليورو يشتري عدد أقل من السلع والخدمات. مؤشر أسعار المستهلك هو الطريق الأكثر وضوحاً لقياس التغيرات في القوة الشرائية - يرصد التقرير التغيرات في أسعار سلة من السلع والخدمات التي قد تشتريها أسرة نموذجية. تشير الزيادة في هذا المؤشر إلى أن الأمر يتطلب صرف المزيد من اليورو لشراء المجموعة نفسها من المواد الاستهلاكية الأساسية. يتم مراقبة أرقام أسعار المستهلك عن كثب من قبل مصرف الأوروبي المركزي باعتباره أهم مؤشر للتضخم. هدف التضخم في مصرف الأوروبي المركزي هو 0 - 2 ٪
الثلاثاء
ثقة المستهلك الأمريكي لشهر فبراير:يفيد هذا المؤشر في تقييم مشاعر المستهلك حول مناخ الأعمال، العمالة والدخل الشخصي. بناء على عينة من آلاف المستهلكين يحوي المؤشر على أكبر عينة لقياس ثقة المستهلك الأميركي. ترتبط مستويات ثقة المستهلك عموماً مع الإنفاق المستهلكين. على سبيل المثال، عندما تزيد ثقة المستهلك يتجه إنفاق المستهلكين نحو الزيادة. والعكس صحيح بالنسبة لأرقام منخفضة أو قليلة. ينتقد بعض المحللين أرقام مؤشر ثقة المستهلك وذلك لتوجهاتها المتقلبة وارتباطها الضعيف بإنفاق الأسر، مما أدى إلى تحولهم بدلاً من ذلك إلى أرقام جامعة ميشيغان حول ثقة المستهلك
الإربعاء
الناتج المحلي الإجمالي البريطاني:يقيس الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة مجمل الإنتاج السلع والخدمات لاقتصاد المملكة المتحدة. الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الأكثر شمولاً للناتج الاقتصادي الكلي ويقدم فكرة رئيسية فيما يتعلق بالقوى الدافعة للاقتصاد. عند زيادة الناتج المحلي الإجمالي يتحسن الاقتصاد مما يؤدي بالتالي إلى تعزيز قيمة الجنيه. إذا كان الرقم لا يرقى إلى مستوى التوقعات فإن ذلك قد يؤدي إلى هبوط في قيمة الجنيه. يرتبط هذا النوع من رد الفعل مرة أخرى مع أسعار الفائدة، حيث يتوقع المتداولين أن تكون وتيرة الاقتصاد متسارعة مما يؤدي إلى أن يتأثر المستهلكين بالتضخم وبالتالي ترتفع أسعار الفائدة
الخميس
الناتج المحلي الإجمالي السويسري:الناتج المحلي الإجمالي هو قيمة جميع السلع النهائية والخدمات المنتجة داخل حدود البلاد. يستخدم معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي كمقياس للصحة العامة للاقتصاد السويسري. إذا كانت معدلات النمو مرتفعة ومستدامة يقال أن الاقتصاد يشهد طفرة. إذا كان الاقتصاد يعاني من نمو منخفض متسق أو نمو سلبي يقال أن الاقتصاد يكون في حالة ركود
معدل البطالة الألمانية، معدل موسمياً لشهر فبرارير:هي النسبة المئوية للأفراد في قوة العاملة الذين هم بلا عمل ولكن يسعون بجد للحصول عليه. ارتفاع معدل البطالة عموماً هو عبئ على الاقتصاد. حيث أن الأمر لا يقتصر فقط أنها الموارد لم يتم الاستفادة منها بالكامل، ولكن ذلك يؤدي أيضاً إلى خفض الإنفاق الاستهلاكي في ظل وجود عدد أقل من العمال الذين يتلقون رواتبهم. ملاحظة : معدل البطالة عموماً يتحرك ببطء، لذلك يعتبر التغير بمقدار لا يتجاوز بضعة أعشار من المائة شيئاً كبيراً. لاحظ أيضا أن معدل البطالة لا يمثل أولائك الذي لا يبحثون عن العمل
مؤشر أسعار المستهلك الألماني لشهر فبراير:يقيّم هذا المؤشر التغييرات في تكاليف المعيشة من خلال قياس التغيرات في أسعار المواد الاستهلاكية. هو مقياس رئيسي للتضخم. يعكس التضخم انخفاضاً في القوة الشرائية لليورو في ألمانيا، مما يعني أن اليورو يشتري عدد أقل من السلع والخدمات. مؤشر أسعار المستهلك هو الطريق الأكثر وضوحاً لقياس التغيرات في القوة الشرائية - يرصد التقرير التغيرات في أسعار سلة من السلع والخدمات التي قد تشتريها أسرة نموذجية ألمانية. تشير الزيادة في هذا المؤشر إلى أن الأمر يتطلب صرف المزيد من اليورو لشراء المجموعة نفسها من المواد الاستهلاكية الأساسية
أوامر السلع المعمرة الأمريكية لشهر يناير:هي عبارة عن قيمة طلبات الشراء للسلع طويلة الأمد نسبياً. السلع المعمرة هي السلع التي المتوقع أن تعمر لأكثر من ثلاث سنوات. هذه المنتجات غالباً ما تتطلب استثمارات كبيرة وعادة ما تعكس التفاؤل من جانب المشتري وخاصة لارتفاع نفقاتها. نظراً لأن الأوامر على هذه السلع تشكل قسماً كبيراً من الإنتاج الفعلي، فإن هذا الرقم يعتبر بمثابة توقعاً جيداً للإنتاج المستقبلي في الولايات المتحدة. عادة ما تكون السلع المعمرة حساسة للتغيرات الاقتصادية
السيدة جانيت يلين رئيسة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي تدلي بشهادتها على السياسة النقدية في مجلس الشيوخ
الجمعة
مؤشر أسعار المستهلك الياباني لشهر يناير:عادة ما تعير الأسواق المزيد من الاهتمام لمؤشر أسعار المستهلك باستثناء المواد الغذائية الطازجة لأنه يستثني أسعار المواد الغذائية التي يمكن أن تشوه المؤشر بشكل عام. المؤشر هو عبارة النسبة المئوية للتغير وذلك على أساس شهري أو على أساس سنوي مقارنة مع سنة الأساس. باعتباره أحد أهم مؤشرات التضخم، يتم مراقبة أرقام مؤشر أسعار المستهلك عن كثب من قبل بنك اليابان. إن ارتفاع أسعار المستهلك قد يدفع البنك الياباني إلى رفع أسعار الفائدة من أجل إدارة التضخم والنمو الاقتصادي البطيء. ارتفاع أسعار الفائدة قد يجعل الين الياباني أكثر جاذبية للمستثمرين الأجانب حيث أن مستوى أعلى من الطلب سيضع ضغوطا تصاعدية على قيمة الين
الناتج المحلي الإجمالي الكندي لشهر يناير :هو عبارة عن القيمة السوقية لجميع السلع النهائية والخدمات المنتجة في كندا خلال فترة محددة. يستخدم معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي كمقياس مهم حول صحة الاقتصاد بشكل عام. تشير قوة نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى ارتفاع مستوى النشاط في البلاد وهو مرتبط باقتصاد سليم. مع ذلك ، فإن التوسع الاقتصادي يثير المخاوف بشأن الضغوط التضخمية، والنمو القوي للناتج المحلي الإجمالي يحث المصرف المركزي الكندي على رفع أسعار الفائدة لمكافحة التضخم. عادة ما تؤدي قراءات إيجابية للناتج المحلي الإجمالي إلى زيادة في قيمة الدولار الكندي، في حين أن التراجع في نمو الناتج المحلي الإجمالي يشير عادة إلى دولار الكندي هابط. الرقم هو عبارة عن نسبة النمو السنوية للناتج المحلي الإجمالي
الناتج المحلي الإجمالي الأمريكيلشهر يناير :يقيس الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة مجمل الإنتاج (السلع والخدمات) لاقتصاد الولايات المتحدة. الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الأكثر شمولاً للناتج الاقتصادي الكلي ويقدم فكرة رئيسية فيما يتعلق بالقوى الدافعة للاقتصاد. عند زيادة الناتج المحلي الإجمالي يتحسن الاقتصاد مما يؤدي بالتالي إلى تعزيز قيمة الدولار. إذا كان الرقم لا يرقى إلى مستوى التوقعات فإن ذلك قد يؤدي إلى هبوط في قيمة الدولار

Daily FX

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع
http://www.borsaat.com/vb/t633318.html



فريق الأخبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


مواضيع سابقة :

الدولار الأميركي بحاجة الى اختبار أس أند بي 500 موجة من التذبذبات لكي يتسارع صعودًا
من المحتمل أن يتجاهل اليورو مسح آي أف أو الألماني ليركّز على بيانات التضخّم
تجدّد مخاوف الإنكماش من شأنه تقويض مناعة اليورو

مواضيع تالية :

نتائج البيانات الامريكيه ليوم الاثنين 24-2-2014
مؤشر معنويات قطاع الأعمال الألماني يرتفع لأعلى مستوى في عامين ونصف
النفط يستقر قرب 110 دولارات مع انخفاض الإنتاج

الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، السويسري، الكندي والأمريكي على جدول هذا الأسبوع

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
بيانات الناتج المحلي الإجمالي لليابان تهيمن على الأسواق الآسيوية الأسبوع القادم الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


روابط الموقع الداخلية


08:33 PM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة