موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام > الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

أسبوع مليء بالأرقام الإقتصادية مع معدل البطالة الأمريكي وإجتماع البنك المركزي الأوروبي وأح

الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 03 - 03 - 2014, 03:35 PM   #1
الأخبار الاقتصادية
 

افتراضي أسبوع مليء بالأرقام الإقتصادية مع معدل البطالة الأمريكي وإجتماع البنك المركزي الأوروبي وأح

أسبوع مليء بالأرقام الإقتصادية مع معدل البطالة الأمريكي وإجتماع البنك المركزي الأوروبي وأح
أبرز العناوين
  • قرار معدلات الفائدة للمصرف الأوروبي المركزي وتصريح دراغي هذا الأسبوع
  • إحتمال إنخفاض في التغيير في الوظائف المتوفرة خارج القطاع الزراعي لشهر فبراير بسبب الطقس
  • التدخل الروسي في أوكرانيا وتداعياته على المنطقة
لا شك أن الأسبوع السابق كان حافلاً بالأخبار الإقتصادية المهمة، كان ابرزها يتعلق بمنطقة اليورو، قد صدر مؤشر أسعار المستهلك في منطقة اليورو لشهر فبراير 1% أعلى من التوقعات أدى ذلك الى إرتفاع اليورو مقابل سلة من العملات. سيأخذ ماريو دراغي رئيس البنك المركزي الأوروبي بعين الإعتبار مؤشر أسعار المستهلك في إجتماع البنك المركزي الأوروبي الذي سينعقد نهار الخميس الواقع في السادس من مارس، من المتوقع أن يبقي دراغي معدلات الفائدة للمصرف الأوروبي المركزي 0.25% بدون أي تغير مع إحتمال بعض التغيير في التوقعات المستقبلية للتضخم. ختم زوج عملة اليورو مقابل الدولار الأمريكي قبل نهاية عطلة الأسبوع بإرتفاع 0.47 بالمئة
من الجهة الأمريكية صدر ثقة المستهلك لشهر فبراير 78.1 أقل من ما كان متوقع بالإضافة الىالأرقام السلبيةلأوامر السلع المعمرة والقراءة الثانية للناتج المحلي الإجمالي الذي صدر 2.4% تحت التوقعات ، ولكن الحدث الأبرز كان تصريح السيدة يلين رئيسة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أمام لجنة المصارف بمجلس الشيوخ فقد صرحت أن من المحتمل الإبقاء على أسعار الفائدة المنخفضة طالما البطالة فوق 6.5% وان هناك إحتمال تقليص برنامج التيسير الكمي بخطوات مدروسة في المستقبل بعد أن اظهرت بيانات أمريكية ضعيفة في سوق الوظائف، مبيعات قطاع التجزئة والنمو، ثم أضافت أن الطقس والأوضاع الجوية الذي مر بها البلادأدى الى تراجعالإقتصاد الأمريكي والعملة الخضراء. هناك إحتمال إنخفاض في التغيير في الوظائف المتوفرة خارج القطاع الزراعي لشهر فبراير بسبب الطقس
كما كل أول أسبوع من الشهر ننتظر إجتماع البنك المركزي الأوروبي ومعدل البطالة في أمريكا، يمكن أن يشهد هذا الأسبوع تقلبات في أسواق العملات بالإضافة الى الأسوق الإقتصادية العالمية بسبب أزمة اوكرانيا وإحتمال تدخل عسكري روسي وبالتالي أزمة سياسية. ستؤثرهذه الأزمة على سعر الغاز الطبيعي كما شهدنا منذ أسبوع، أن الغاز المستخدم في الدول الأوروبية هو غاز روسي يمر عبر أوكرانيا ليصل الى دول أوروبا الغربية ، أي أزمة تحصل في أوكرانيا هذا الأسبوع ستؤثر حتماً على سعر الغاز. بالإضافة الى ذلك يمكن أن يشهد هذا الأسبوع أيضاً سحب المستثمرين الأموال من الدول الناشئة بسبب الخوف من الأوضاع العامة وبالتالي إحتمال أن نرى العملات ذات الملاذ الأمن ترتفع، مثل الدولار الأمريكي، الين الياباني، الفرنك السويسري والذهب
أبرز عناوين واحصاءت هذا الأسبوع في مفكرة الديلي إف إكس
الأثنين
مؤشر مشتريات المدراء الغير التصنيعيالصيني لشهر فبراير
مؤشر ISM للقطاع التصنيعي الأمريكي لشهر فبراير:تكمن أهمية المؤشر في أنه يصدر في الوقت المناسب للفترة المدروسة. يُنظر إلى المؤشر خلال أوقات تراجع الازدهار إلى كونه أحد المؤشرات التي تحرك السوق بشكل كبير. بما أن المؤشر يصدر في الوقت المناسب فإن المعلومات المستقاة من مكونات المؤشر مفيدة ومهمة كونه يسبق بيانات السوق الأخرى مثل تقرير الوظائف بالقطاع غير الزراعي أو مؤشر أسعار المستهلك
الثلاثاء
قرار معدلات الفائدة للمصرف الاحتياطي الأسترالي:يملك القرار تأثيراً هائلاً على الأسواق المالية الاسترالية. تؤثر التغييرات في معدلات أسعار الفائدة على القروض الاستهلاكية، الرهون العقارية وأسعار السندات. بما أن أسعار الفائدة قصيرة الأجل تعكس بالضرورة العائد على احتفاظ العملة، فإن القرارات تؤثر عادة على معدل سعر صرف الدولار الاسترالي. إن زيادة هذه المعدلات أو حتى التوقعات بزياداتها تؤدي إلى ازدياد في قيمة الدولار الاسترالي، في حين أن انخفاضها يؤدي إلى انخفاض في قيمة العملة
الإربعاء
الناتج المحلي الإجمالي الاسترالي:هو عبارة عن القيمة السوقية لجميع السلع النهائية والخدمات المنتجة في استراليا خلال فترة محددة. يستخدم معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي كمقياس مهم حول صحة الاقتصاد بشكل عام. تشير قوة نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى ارتفاع مستوى النشاط في البلاد وهو مرتبط باقتصاد سليم. مع ذلك ، فإن التوسع الاقتصادي يثير المخاوف بشأن الضغوط التضخمية، والنمو القوي للناتج المحلي الإجمالي يحث المصرف المركزي الاسترالي على رفع أسعار الفائدة لمكافحة التضخم. عادة ما تؤدي قراءات إيجابية للناتج المحلي الإجمالي إلى زيادة في قيمة الدولار الاسترالي، في حين أن التراجع في نمو الناتج المحلي الإجمالي يشير عادة إلى دولار استرالي هابط. الرقم هو عبارة عن نسبة النمو السنوية للناتج المحلي الإجمالي
الناتج المحلي في منطقة اليورو :هو عبارة عن القيمة السوقية لجميع السلع النهائية والخدمات المنتجة في منطقة اليورو خلال فترة محددة. يستخدم معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي كمقياس مهم حول صحة الاقتصاد بشكل عام. بسبب تأخر صدور التقرير عن الفترة المدروسة ولأن مكونات بيانات الناتج المحلي الإجمالي متاحة من قبل، فإنه عادة ما يكون الرقم متوقعاً بشكل جيد. ولكن نظراً لأهمية الناتج المحلي الإجمالي فإن لديه ميل على تحريك السوق عند صدور الرقم، لاسيما إذا كان عكس التوقعات. بشكل عام تشير قوة نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى ارتفاع مستوى النشاط في منطقة اليورو وهو مرتبط باقتصاد سليم
قرار معدلات الفائدة للمصرف الكندي المصرفي:هو قرار زيادة، إنقاص، أو الحفاظ على معدل الفائدة. يمكن لقرار خفض الفائدة تحفيز النمو الاقتصادي وتحريض الضغوط التضخمية، في حين أن زيادتها يؤدي إلى تقليل التضخم وإبطاء حركة النمو. هدف التضخم في مصرف كندا المركزي هو عبارة 1-3 في المائة المصرف يغير أسعار الفائدة وفقاً لذلك لتحقيق هذا الهدف. قرار معدلات الفائدة له تأثير كبير على الأسواق المالية. التغيرات في الفائدة لها تأثير مباشر على أسعار الفائدة للقروض الاستهلاكية، الرهون العقارية وأسعار السندات. يصدر المصرف المركزي بياناً مع كل قرار سعر الفائدة
مؤشر ISM للقطاعات غير التصنيعية الأمريكي فبراير:يستند المؤشر على مسح عينة من المديرين التنفيذيين في مجال الشراء والتوريد، وذلك وفقاً لمساهمة الصناعة في الناتج المحلي الإجمالي. يتم استخدام 50 ٪ على أنها الوسط بين التوقعات الإيجابية والسلبية. الرقم هو النسبة المئوية للتغيير
الخميس
قرار معدلات الفائدة لمصرف انجلترا المركزي:هو قرار مصرف انجلترا المركزي في زيادة، خفض أو الإبقاء على معدل الفائدة. يجتمع المصرف المركزي بشكل شهري لاتخاذ قرار بشأن السياسة النقدية. بعد كل اجتماع يتم الإعلان عن القرارات المتعلقة بالسياسة العامة. المهمة الرئيسية للجنة التابعة للمصرف هي ضبط الموقف النقدي عن طريق تحديد سعر الاقتراض الليلي، الذي يضع أساس أسعار الفائدة على القروض قصيرة الأجل. من خلال هذه الآلية يحاول المصرف المركزي التأثير على مستويات الأسعار من أجل إبقاء التضخم ضمن نطاق الهدف مع الحفاظ على نمو اقتصادي مستقر وعمالة مستقرة. قرار معدلات الفائدة له تأثير كبير على الأسواق المالية. التغيرات في الفائدة لها تأثير مباشر على أسعار الفائدة للقروض الاستهلاكية، الرهون العقارية، أسعار السندات وأسعار صرف الجنيه الإسترليني
قرار معدلات الفائدة للمصرف الأوروبي المركزي:هو قرار المصرف الأوروبي المركزي بزيادة، إنقاص، أو الحفاظ على معدل الفائدة. إن السيطرة على أسعار الفائدة هي الآلية الرئيسية للسياسة النقدية. يقوم البنك المركزي الأوروبي بتغير أسعار الفائدة من خلال ما يسمى "بالمعدل الليلي وذلك من خلال شراء أو بيع السندات الحكومية. يمكن لقرار خفض الفائدة تحفيز النمو الاقتصادي وتحريض الضغوط التضخمية، في حين أن زيادتها يؤدي إلى تقليل التضخم وإبطاء حركة النمو. البنك المركزي الأوروبي يبذل جهود متضافرة لتكون سياساته شفافة. هدف التضخم في المصرف الأوروبي المركزي هو عبارة عن 2 في المائة وبذلك يغير المصرف أسعار الفائدة وفقاً لذلك لتحقيق هذا الهدف
الجمعة
التغيير في الوظائف المتوفرة خارج القطاع الزراعي الأمريكي لشهر فبراير:هو عبارة عن التغير الشهري في العمالة خارج القطاع الزراعي. هذا المؤشر هو المؤشر الأكثر متابعة في ما يتعلق بحالة العمالة حيث أنه يعتبر المقياس الأكثر شمولاً لفرص العمل المخلوقة في الولايات المتحدة. هذا التمييز يجعل الرقم في غاية الأهمية وذلك بسبب أهمية العمالة للاقتصاد الأمريكي. إن الزيادة في الوظائف الجديدة غير الزراعية تشير إلى ارتفاع العمالة وتشير إلى ضغوط تضخمية محتملة، والتي غالباً ما تدفع بالاحتياطي الفيدرالي إلى رفع أسعار الفائدة. من ناحية أخرى، التراجع المستمر لفرص العمل خارج القطاع الزراعي يشير إلى وجود تباطأ في الاقتصاد، مما يجعل انخفاض المعدلات أكثر احتمالا
معدل البطالة الأمريكي لشهر فبراير:يعكس معدل البطالة الأمريكية النسبة المئوية للأشخاص العاطلين عن العمل في الولايات المتحدة. معدل البطالة هو الرقم الأكثر استعمالاً حيث أنه يعطي لمحة عن ظروف سوق العمل في أمريكا. لأن الاحتياطي الفيدرالي يخضع لضغوط صارمة للحفاظ على معدلات البطالة تحت السيطرة، يؤدي ارتفاع معدلات البطالة إلى وضع ضغوط هابطة على أسعار الفائدة، وذلك في محاولة دعم الاقتصاد لتصحيح الوضع العمالة. بوجه أعم، تدل البطالة على الإنتاج في الاقتصاد، الاستهلاك الخاص، إيرادات العمال ومشاعر المستهلك. انخفاض معدل البطالة يترجم إلى مزيد من الأفراد العاملين الذين يحصلون على رواتبهم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي، النمو الاقتصادي وضغوط تضخمية محتملة. في المقابل، ترتبط مستويات عالية من البطالة بانخفاض في الدخل، خفض الإنفاق والركود الاقتصادي
معدل البطالة الأمريكي لشهر فبراير:هو عبارة عن النسبة المئوية للعاطلين عن العمل إلى نسبة القوى العاملة. يعد معدل البطالة بمثابة المؤشر الرئيسي لصحة سوق العمل. التقرير يصدر في حينه، بعد بضعة أسابيع فقط للفترة المشمولة بالتقرير. يؤدي ارتفاع معدلات البطالة إلى دخل أقل للعمال في استراليا الذي بدوره قد يقلل من الاستهلاك. بما أن الإنفاق الاستهلاكي يساهم بشكل كبير في الناتج المحلي الإجمالي في استراليا، فإن التطورات في سوق العمل تؤثر بشكل مباشر على آفاق النمو الاسترالية. ملاحظة: العاطلون عن العمل هم أولئك الذين ليس لديهم عمل ولكنهم يبحثون بشكل فعال عنه. القوى العاملة هي عبارة عن مجموع العاملين والعاطلين عن العمل

Daily FX

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
أسبوع مليء بالأرقام الإقتصادية مع معدل البطالة الأمريكي وإجتماع البنك المركزي الأوروبي وأح
http://www.borsaat.com/vb/t634799.html



فريق الأخبار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


مواضيع سابقة :

الدولار الأميركي عرضة للانخفاض في أعقاب بلوغ مؤشر SPX مستويات قياسيّة، وزوج اليورو/دولار ي
الين يصعد واليورو يتراجع بفعل التوتر في أوكرانيا
تعافي القطاع الصناعي بمنطقة اليورو يتعثر وفرنسا تتحسن

مواضيع تالية :

عقود النفط الخام والذهب تختبر اختراقًا على خلفيّة تفاقم التوترات في أوكرانيا
نتائج البيانات الكنديه ليوم الاثنين 3-3-2014
نتائج البيانات الامريكيه ليوم الاثنين 3-3-2014

أسبوع مليء بالأرقام الإقتصادية مع معدل البطالة الأمريكي وإجتماع البنك المركزي الأوروبي وأح

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
أسبوع مليء بالبيانات الإقتصادية بانتظار الساحة الأمريكية الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
هل تراجع معدل البطالة الأمريكي سيبقي البنك الفيدرالي مكتوف الأيدي هذا الأسبوع ؟ الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
هل سيتحرك البنك المركزي الأوروبي بعد انتهاء قمة الاتحاد الأوروبي؟ الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
الاقتصـــاد الأمريكي خذل العالـم في أسبوع كان مليء بالبيانات الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


روابط الموقع الداخلية


03:33 PM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة