موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام > الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

الدولار الأمريكي يشهد نوبات من التخمينات قبيل تحديد مجلس الإحتياطي الفدرالي الإطار الزمني

الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 17 - 03 - 2015, 04:07 PM   #1
الأخبار الاقتصادية
 

افتراضي الدولار الأمريكي يشهد نوبات من التخمينات قبيل تحديد مجلس الإحتياطي الفدرالي الإطار الزمني

الدولار الأمريكي يشهد نوبات من التخمينات قبيل تحديد مجلس الإحتياطي الفدرالي الإطار الزمني
الآفاق الأساسية للدولار الأميركي:محايدة
  • يرتقب قرار فائدة مجلس الإحتياطي الفدرالي يوم الأربعاء، على اعتباره الحدث الأبرز في أسواق رؤوس الأموال العالميّة... وليس فقط بالنسبة الى الدولار الأمريكي
  • تظهر صناديق عقود بنك الإحتياطي الفدرالي الآجلة أن الأسواق لا تزال تعوّل على تنفيذ الزيادة الأولى في 28 أكتوبر، على الرغم من توقعات العديد إجراءها في يونيو أو يوليو
بات يوم تصفية الحسابات وشيكًا. ستكشف لجنة الإحتياطي الفدرالي النقاب يوم الأربعاء عن توقعات الإتجاهات الإقتصاديّة ومعدلات الفائدة. إلا أن هذه التقديرات لا تشكّل وعودًا بتحرّكات معيّنة أو التزامًا بإطار زمني صارم، ويستبعد أن تتمتّع وحدها بتأثير كبير على الدولار وأسواق رؤوس الأموال. مع ذلك، إن سياق هذه المسائل هو الأساس. فخلال السنوات الستّة الماضية، كانت الحوافز تجسّد العنصر الرئيسي السائد في الأسواق ويعتقد العديد أنها تشكّل العمود الفقري للانكشاف الاستثنائي الذي تتبنّاه الأسواق. يتمتّع هذا الحدث حتمًا بتأثير كبير على الصورة العامّة. ولكن مجدّدًا، إنّه يحمل في طيّاته أيضًا مخاطر بروز تذبذبات خلال الأجل القريب – لاسيما بالنسبة الى الدولار – في وقت استحوذ التهافت المتزايد على المضاربات على اهتمام العالم.
يعقد مجلس الإحتياطي الفدرالي ثماني إجتماعات في العام لمناقشة سياسته، وتتضمّن تلك التي تفصل فصول العام المعياريّة التوقعات المحدّثة لأعضاء اللجنة ناهيك عن المؤتمر الصحفي لرئيس مجلس الإدارة. يأتي اجتماع 18 مارس في نهاية الفصل الحالي وسيكشف النقاب عن التقديرات المراجعة للوظائف، والتضخّم، ومعدلات الفائدة الى جانب بيان السياسة الذي يتمّ رصده عن كثب. ثمّة بعض النقاط التي ينبغي التدقيق فيها بخصوص هذا الحدث بالذات. ونظرًا الى حجم تركيز وسائل الإعلام، يتجسّد مصدر القلق الأوّل في استخدام عبارة "التأنّي".
نظرًا الى أن المصرف المركزي لا يسعه الإلتزام بشكل مسبق بسياسة محدّدة– من المحتمل أن تلحظ البيانات تغيّرات خلال الفترة الممتدّة ما بين التعهّد وموعد التنفيذ – تتطلّع الأسواق الى ترجمة نواياه من خلال التعليقات التي يتمّ انتقاؤها بعناية بالغة. يتحلّى التعبير اللفظي بأهميّة فائقة لتقييم الأساس الذي مهّد لبرنامج التيسير الكمّي الثاني ومن ثمّ الثالث، ومن بعدهما نهاية البرنامج الثالث والتحوّل الآن نحو الزيادة الأولى لمعدلات الفائدة. فبعدما قام المصرف المركزي بتتويج برنامج الحوافز المفتوح، بات التشديد مرتكزًا على الإشارة الى أن المعدلات ستبقى عند "قيع متدنّية" "لفترة مطوّلة". وعلى الرغم من عفويّة تعليقات المصرف المركزي، إن احتواء البيان لمثل هذه التعابير ترجم على أنّه يعني بقاء المعيار على مقربة من مستوى الصفر لستّة أشهر على أقلّ تقدير. تمّ التخلّي عن هذه العبارات مع حلول نهاية العام المنصرم.
بات التركيز الآن موجّهًا نحو بديل عبارة "فترة مطوّلة": "التأنّي". وقد عيّن لهذه الصفة بالذات إطار زمني يناهز الثلاثة أشهر –إذا ما تمّ التخلّي عنها خلال اجتماع هذا الأسبوع دلالة على أن زيادة المعدلات ستكون في 17 يونيو. أما السؤال الذي يتوجّب على تجّار الدولار الأمريكي طرحه فيتمثّل في مدى تأثير تغيير أو تعديل التعبير اللفظي. ونظرًا الى المستويات القياسيّة التي بلغتها العملة، ثماني أشهر من التسارع المتتالي وزيادة بنسبة 7% خلال الأسابيع الأخيرة (بحسب مؤشر الدولار ICE)، يبدو أن آفاق المعيار صعوديّة. مع ذلك، لا يزال المجال متاحًا حتمًا أمام التجّار الذين يعوّلون على الارتفاع. وفي حين يحظى الإطار الزمني المحدّد في يونيو بالإجماع، إلا أن صناديق عقود بنك الإحتياطي الآجلة لا تزال تظهر أن التحرّك الأوّل سيكون خلال اجتماع 28 أكتوبر. لا شكّ أن ضبط الأسواق بات لا بدّ منه.
وبصرف النظر عن الإنفعالات الناجمة عن توقيت الزيادة الأولى لمعدلات الفائدة على اعتبارها المحرّك الرئيسي الكامن وراء تراجع زوج اليورو/دولار وصولاً الى مستوى التعادل، ينبغي رصد الصورة العامّة. فعلى الرغم من أن تنفيذ موعد الزيادة سيكون بعد ثلاثة أشهر، إلا أنّ هذا التحرّك ليس إلا مجرّد خطوة للتخلّص من الحدود الصفريّة. وبالنظر قدمًا، باتت وتيرة تشديد السياسة اللاحقة تتمتّع بأهميّة بالغة. مع ذلك، إذا ما مضت الولايات المتحّدة قدمًا قي اعتناق منظومة زيادة المعدلات؛ سيشكّل هذا الأمر تباينًا متزايدًا بالمقارنة مع المصارف المركزيّة الرئيسيّة (البنك المركزي الأوروبي، بنك اليابان، بنك الشعب الصيني) التي ما انفكّت تستطلع حزمات حوافز جديدة. ولذلك، وحتّى إذا ما قوّض مجلس الإحتياطي الفدرالي معدل توقعات الفائدة لشهر ديسمبر 2015 اعتبارًا من النسبة المتوقعة في اجتماع ديسمبر والمحدّدة عند 1.125%، لا يزال سياق السيناريو هو الأهم.
بالنسبة الى تجّار أسواق الفوركس، تجسّد درجة ارتباط المعدلات بالدولار الأمريكي محور التركيز في الحدث المحفوف بالمخاطر المرتقب. مع ذلك، ينبغي أن يرصد مستثمرو أي فئة من الأصول مستجدّات هذا الحدث نظرًا الى تأثيره المباشر على شهيّة المضاربات. وقد برز مفهوم "مطاردة العوائد" نتيجة السياسات النقديّة المتطرّفة الى جانب الانتعاش المعتدل. وفي حين أن إسهام بنك الإحتياطي الفدرالي في هذا النظام يمكن استبداله نظريًّا بتنامي الحوافز في كلّ من أوروبا وآسيا، لا تزال فرص انتشار نفور المخاطر قائمة إذا ما طرأ تحوّل على ساحة بنك الإحتياطي الفدرالي. وفي ظلّ الإعتماد الكبير على تدنّي تكاليف رؤوس الأموال ناهيك عن سهولة انتشار العدوى عبر النظام المالي العالمي (فلنتذكّر الأزمة الماليّة الكبرى التي بدأت في سوق الإسكان الأميركي)، باتت الثقة على شفير فقاعة متضخّمة. كما يصادف إضطلاع الدولار بدور السيولة في سوق بيع مشتعلة.



DailyFX

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
الدولار الأمريكي يشهد نوبات من التخمينات قبيل تحديد مجلس الإحتياطي الفدرالي الإطار الزمني
http://www.borsaat.com/vb/t809046.html



فريق الأخبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


مواضيع سابقة :

من المستبعد أن يستعيد اليورو قوّته إذا ما أتت نتائج مسح زو الألماني إيجابيّة
اليورو يشهد هبوطًا حادًّا إلا أن الخسائر التي تكبّدها مقابل الدولار قد تنحسر قريبًا
الدولار/ين يستمد إتجاهه من اجتماع مجلس الإحتياطي الفدرالي في وقت يعتنق بنك اليابان مقاربة

مواضيع تالية :

EUR/USD يتراجع من 1.0640
GBP/USD يسجل أدنى مستوى له دون 1.4800
GBP/USD يبلغ أدنى مستويات الجلسة

الدولار الأمريكي يشهد نوبات من التخمينات قبيل تحديد مجلس الإحتياطي الفدرالي الإطار الزمني

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
الدولار/ين يستمد إتجاهه من اجتماع مجلس الإحتياطي الفدرالي في وقت يعتنق بنك اليابان مقاربة الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
تحركات الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات قبيل إجتماع المجلس الإحتياطي الفيدرالي الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
الدولار الأمريكي ينتظر دعم مجلس الإحتياطي الفيدرالي الأمريكي هذا الأسبوع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
الدولار الأمريكي بإنتظار إجتماع مجلس الإحتياطي الفيدرالي الأمريكي والوظائف المتوفرة خارج ا الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات
افتتاح الأسواق الأميركية: الدولار الأميركي يناضل قبيل إعلان مجلس الإحتياطي الفدرالي والاست الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات


روابط الموقع الداخلية


02:43 AM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة