موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > بورصة العملات الاجنبية > منتدى تداول العملات العام

(*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

منتدى تداول العملات العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 11 - 03 - 2010, 05:37 PM   #881
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)
القراءة النهائية للربع الرابع تظهر تباطؤ النمو في ثاني أكبر اقتصاد في العالم في ظل ضعف الإنفاق الرأسمالي

أظهرت القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع اليوم تباطؤ النمو بصورة أسوء من التوقعات مقارنة بالقراءة التمهيدية و ذلك في ظل استمرار ضعف الإنفاق الرأسمالي من قبل الشركات اليابانية و مخاطر الانكماش التضخمي التي تثقل كاهل ثاني أكبر اقتصاد في العالم لتجعل التعافي من أسوء أزمة مالية عالمية منذ الحرب العالمية الثانية يعد معتدل علي الرغم من انتعاش الصادرات التي دعمت الإنتاج الصناعي و بالتبعية قطاع العمالة الشيء الذي ساهم مؤخرا في دعم ثقة المستهلكين و الإنفاق الاستهلاكي في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.
صدر من الاقتصاد الياباني اليوم القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع التي أظهرت نمو بنسبة 0.9% و بذلك تعد القراءة الحالية أقل من القراءة التمهيدية السابقة التي أظهرت تسارع النمو لنسبة 1.1% مقارنة بنمو بنسبة 0.3% خلال الربع الثالث، كما أن القراءة الحالية تعد أسوء من توقعات المحللين التي أشارت لنمو بنسبة 1.0%.

أما عن القراءة النهائية السنوية للناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع فقد أظهرت نمو بنسبة 3.8%، و بذلك تعد أيضا أقل من القراءة التمهيدية السابقة التي أظهرت تسارع النمو لنسبة 4.6% مقارنة بالقراءة السابقة التي أظهرت الثبات عند مستويات الصفر، كما أن القراءة الحالية تعد أيضا أسوء من توقعات المحللين التي أشارت لنمو بنسبة 4.0%.
تشكك الشركات اليابانية في قوة التعافي خاصة مع قرب نفاذ الخطط التحفيزية العالمية و قيام بعض الاقتصاديات الكبرى بسحب التحفيز للحفاظ علي زخم التعافي عن طريق مواجهة مخاطر حدوث فقاعة في الأصول و تزايد الضغوط التضخمية في ظل ارتفاع أسعار المواد الخام، ذلك بالإضافة لارتفاع سعر صرف الين أمام الدولار الذي ينعكس بشكل سلبي علي القدرة التنافسية للمنتجات و الخدمات اليابانية، يجعل الشركات اليابانية أكثر تحفظا تجاه زيادة الإنفاق الرأسمالي مما أدي اليوم لإبطاء وتيرة تعافي ثاني أكبر اقتصاد في العالم.
خاصة و أن ارتفاع قيمة العملة المحلية في اليابان يؤثر أيضا بشكل سلبي علي عائدات و أرباح الشركات اليابانية المصدرة، بالإضافة لكونه يزيد من مخاطر الانكماش التضخمي خاصة و أن قيمة الواردات اليابانية تتراجع مع قوة العملة المحلية الشيء الذي يزيد أيضا من الضغوط علي الشركات اليابانية المحلية التي تجبر علي خفض أسعارها لكي تنفس المنتجات و الخدمات المستوردة، أظهرت بالأمس قراءة طلبات الآلات الصناعية التي تعد مؤشر للإنفاق الرأسمالي من قبل الشركات اليابانية للفترة من ثلاثة إلي الستة أشهر المقبلة تراجع القراءة في مطلع العام الجاري بنسبة -3.7% بعد ارتفاعها لأعلي مستوي لها منذ شهر آب من عام 2000 في نهاية العام الماضي، ذلك بالإضافة لتراجعها علي المستوي السنوي للشهر الربع عشر علي التوالي.
علي الصعيد الأخر فأن ارتفاع الصادرات اليابانية للشهر الثاني علي التوالي علي المستوي السنوي في مطلع العام الجاري دعم خلال الأشهر القليلة الماضية الإنتاج الصناعي ليظهر نموا للشهر العاشر علي التوالي الشيء الذي قد يجعل الشركات اليابانية تعيد النظر في زيادة الإنفاق الرأسمالي في ظل تعافي الطلب، أظهرت قراءة الإنفاق الرأسمالي للربع الرابع تقلص التراجع لنسبة -17.3% مقارنة بتراجع بنسبة -24.8% خلال الربع الثالث.
الجدير بالذكر أن ارتفاع أرباح الشركات اليابانية بنسبة 102.2% خلال الربع الأخير من العام الماضي بعد تراجعها خلال الربع الثالث بنسبة -32.4%، و قيام الشركات اليابانية الصناعية مؤخر برفع توقعاتها للأرباح لعام 2010 في ظل تعافي الطلب العالمي و خاصة من قبل الصين التي تعد أكبر مستورد للمنتجات و الخدمات اليابانية شجع الشركات اليابانية خلال الأشهر القليلة الماضية علي تعيين عمالة جديدة لتقلص من ضعف قطاع العالمة في ثاني أكبر اقتصاد في العالم الشيء الذي ساهم في تراجع معدلات البطالة لأدني مستوي لها منذ 10 أشهر خلال شهر كانون الثاني حيث وصلت لنسبة 4.9%.
يتوقع المحللون أن في ظل انتعاش العصب الأول الذي يقدم الدعم للإنتاج الصناعي في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، أن تقوم الشركات اليابانية بزيادة الإنفاق الرأسمالي خلال النصف الأول من العام الجاري لتدعم تعافي الاقتصاد الياباني خلال الفترة المقبلة، الجدير بالذكر أن مجلس الوزراء الياباني قد أشار خلال الشهر الماضي لكونه يتوقع ارتفاع طلبات المصانع بنسبة 2% خلال الربع الجاري بعد ارتفاعها بنسبة 0.5% خلال الربع الأخير من العام الماضي الذي يعد أول ارتفاع لها منذ سبعة أرباع سنوية.
الجدير بالذكر أن صانعي السياسة النقدية لدي البنك المركزي الياباني قد أشاروا من قبل لكون قيام البنك برنامجه للقروض الذي أعلن عنه في نهاية العالم الماضي، حينما قام البنك بتخصيص ما قيمته 10 تريليون ين أي ما يعادل 115$ بليون دولار لتوفير قروض قصيرة الآجل لمدة ثلاثة أشهر عند فائدة بنسبة 0.1% للبنوك التجارية مقابل ضمانات مؤهلة تشمل السندات الحكومية اليابانية و الأوراق التجارية و سندات الشركات، قد ساهم في تقليص أسعار الفائدة علي المدى القريب كما أنه ساهم أيضا في تقلص مخاطر التقلبات في سوق العملات الأجنبية التي قد تؤثر بشكل سلبي عائدات الصادرات و الثقة بقطاع الأعمال.
علي الصعيد الأخر فأن الجهود الحكومية من قبل رئيس الوزراء الياباني السيد يوكيو هاتوياما الذي قام في نهاية العام الماضي بخطط تحفيزية جديدة بقيمة 7.2 تريليون ين بخلاف الخطط التحفيزية السابقة التي تقدر بنحو 25 تريليون ين لدعم و تحفيز الاقتصاد الياباني في مواجهة مخاطر الانكماش التضخمي و ارتفاع سعر صرف الين، من المتوقع أيضا أن تساهم في تسارع وتيرة تعافي الاقتصاد الياباني من تداعيات الأزمة المالية العالمية، خاصة في ظل استمرار انتعاش الصادرات اليابانية و نمو الإنتاج الصناعي في ثاني أكبر اقتصاد في العالم التي من المتوقع أن تحفز الشركات اليابانية علي زيادة الإنفاق الرأسمالي مرة أخرى خلال الفترة المقبلة.
صدر أيضا من الاقتصاد الاسترالي اليوم قراءة توقعات المستهلكين للتضخم لشهر آذار التي جاءت دون تغير عن ما كانت علية في القراءة السابقة لشهر شباط بنسبة 3.2%، كما صدر أيضا من الاقتصاد الاسترالي اليوم قراءة معدلات البطالة لشهر شباط بنسبة 5.3% موضحة ارتفاع القراءة عن ما كانت علية في شهر كانون الثاني بنسبة 5.2% بعد أن عدلت من نسبة 5.3%، إلا أن القراءة الحالية تعد متوافقة مع توقعات المحللين، أما عن قراءة التغير في التوظيف لشهر شباط فقد أظهرت تعين نحو 0.4 ألف موظف مقارنة بتعين نحو 56.5 ألف موظف التي عدلت من تعين نحو 52.7 ألف موظف خلال شهر كانون الثاني، و بذلك تعد القراءة الحالية أسوء من توقعات المحللين التي أشارت لتعين نحو 15.0 ألف موظف.

أظهر التقرير اليوم تعين نحو 11,400 موظف خلال شهر شباط في وظائف دوام كامل في حين فقد نحو 11,000 موظف وظائفهم في وظائف الدوام الجزئي مما أظهر اليوم تباطؤ نمو معدلات التوظيف لأدني مستوي لها منذ ستة أشهر في استراليا بعد أن تعين أكثر من 200 ألف موظف خلال الخمسة أشهر المنقضية في شهر كانون الثاني، الجدير بالذكر أن تباطؤ نمو معدلات التوظيف في استراليا اليوم قد يجعل المستهلكين أكثر تحفظ تجاه الإنفاق الاستهلاكي خلال الفترة المقبلة الشيء الذي قد يجعل السيد ستيفنز رئيس البنك المركزي الاسترالي الذي قام في مطلع الشهر الجاري برفع أسعار الفائدة بنحو 25 نقطة أساس ليصل بها لنسبة 4.0% يقوم خلال الاجتماع المقبل للبنك في السادس من شهر نيسان المقبل بتثبيت أسعار الفائدة



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 11 - 03 - 2010, 06:23 PM   #882
قائد استراتيجية فارس العرب
 
الصورة الرمزية فارس (مصطفى حمد)
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

تريشه" أؤيد وأتفهم فكرة صندوق النقد الاوروبي

قال رئيس البنك المركزي الاوروبي جان كلود تريشيه ان البنك لا يرفض فكرة انشاء صندوق نقد اوروبي لكنه بحاجة لبحث الاقتراح بعمق. واضاف تريشيه قائلا للصحفيين في فرانكفورت "المجلس الحاكم لم يدرسه بعد.. لكننا لا نرفض الفكرة في هذه المرحلة.
اتفهم الفكرة وهي أن يكون هناك شروط قوية جدا لدعم دولة بعينها."
هذا وجدد تريشه ثقته باليورو واعتبر ان الثقة العالمية به عالية جدا.



التوقيع:
معاً لعالم أفضل

استراتيجية فارس العرب والرحلة المليونية

فارس (مصطفى حمد)
فارس (مصطفى حمد) غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11 - 03 - 2010, 10:02 PM   #883
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

قطاع العمالة الأمريكي يبحث عن الاستقرار, والعجز في الميزان التجاري يتقلص

صدر عن الاقتصاد الأمريكي اليوم تقرير طلبات الإعانة ليشير إلى بيانات مختلطة في قطاع العمالة الأمريكي، حيث تحسنت طلبات الإعانة الأسبوعية للأسبوع المنتهي في السادس من آذار إلى 462 ألف طلب مقارنة بالقراءة السابقة التي تم تعديلها إلى 468 ألف طلب ولكن بأعلى قليلا من التوقعات التي بلغت 460 ألف طلب.

وعلاوة على ذلك فقد جاءت طلبات الإعانة المستمرة والتي تشير إلى عدد الأمريكيين اللذين تقدموا إلى طلبات إعانة حتى الآن، مرتفعة إلى 5558 ألف طلب للأسبوع المنتهي في السابع والعشرين من شباط مقارنة بالقراءة السابقة التي تم تعديلها إلى 5521 ألف طلب وبأعلى من التوقعات التي بلغت 5000 ألف طلب.

وبهذا الأداء المتباين لقطاع العمالة الأمريكي يبدو وأن المستثمرين سيتشائمون من وضع القطاع وسط محاولاته في تحقيق الاستقرار في ظل الأوضاع الاقتصادية الحالية والضعف الذي لا يزال يهيمن على الاقتصاد خلال الفترة الماضية، وبالتالي من المتوقع أن نشهد تأرجح المؤشرات خلال تداولات جلسة اليوم، إلا إذا تحول تركيز المستثمرين إلى التحسن الذي طرأ على الميزان التجاري الأمريكي والذي أشار إلى تقلص العجز خلال كانون الثاني وسط تراجع مستويات الطلب على النفط الأجنبي إلى جانب مستويات الطلب على المركبات.

ويجب أن لا نغفل هنا بأن الاقتصاد الأمريكي فقد 36 ألف وظيفة فقط خلال شهر شباط هذا إلى جانب تبات معدل البطالة خلال الشهر نفسه عند 9.7%، حيث أن قطاع العمالة الأمريكي يبدو وأنه يحاول تحقيق الاستقرار من أسوأ أزمة مالية منذ الكساد العظيم، إلا أن الحكومة الأمريكية ستحتاج إلى مواصلة تقديم الدعم إلى القطاع الأكثر نزيفا، وذلك حتى يتمكن الاقتصاد الأمريكي من تحقيق النمو خلال الفترة القادمة.

حيث أن معدلات البطالة المرتفعة إلى جانب أوضاع التشديد الائتماني ستبقى المؤثر السلبي على مستويات الدخل لدى المستهلكين وبالتالي ستحد من إنفاقهم مؤدية في نهاية الأمر إلى تقليص مستويات النمو، وذلك باعتبار أن إنفاق المستهلكين يمثل حوالي 70% من الناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة.

في حين أن البيانات المبهرة أتت من تقرير الميزان التجاري والذي أشار إلى تقلص العجز إلى 37.3 مليار دولار أمريكي مقارنة بالقراءة السابقة التي تم تعديلها إلى 39.9 مليار دولار كعجز وبأفضل من التوقعات أيضا التي بلغت 41.0 مليار دولار عجز، وبالتالي فإن التحسن الطفيف الذي طرأ على مستويات الطلب ساهمت في تعزيز مرحلة التعافي في النشاطات الاقتصادية الأمريكية بشكل خاص والعالمية بشكل عام.

مشيرين إلى أن قوة الدولار الأمريكي الذي اكتسبها مؤخرا لم تلقي بظلالها على تقرير الميزان التجاري، حيث شهدنا ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي خلال كانون الثاني ليصل إلى 79.477 مقارنة بمستويات افتتاحه خلال الشهر نفسه التي بلغت 77.338 وبالتالي فإن التقدم الطفيف الذي تمتع به الدولار أمام العمالت الرئيسية كان من الممكن أن يؤثر على الميزان التجاري إلا أن تراجع مستويات الطلب على النفط الخام والمركبات ساهمت في تقلص العجز في الميزان التجاري.

حيث أشار التقرير إلى تراجع الصادرات الأمريكية خلال كانون الثاني بمقدار 500 مليار دولار مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 142.7 مليار دولار في حين تراجعت مستويات الطلب على المركبات بمقدار 544 مليار دولار إلى جانب الطائرات التجارية التي تراجعت بمقدار 474 مليون دولار، إلا أن الواردات تراجعت خلال الشهر نفسه بنسبة 1.7% أو -3.101 مليار دولار مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 4.9% أو 8.561 مليار دولار.

ولا يزال الاقتصاد الأمريكي في مواجهة صعبة مع التحديات التي تقف أمام تقدمه لتحقيق النمو على المدى البعيد والتي تتمثل في معدلات البطالة المرتفعة وأوضاع التشديد الائتماني إضافة إلى تهديات التضخم وضعف مستويات الإنفاق التي ستلعب دورا مهما خلال الفترة القادمة لتعكس أداء الاقتصاد الأمريكي.

وبالنسبة للاقتصاد الأكثر التصاقا بالاقتصاد الأمريكي، وهو الاقتصاد الكندي، فقد صدر عنه اليوم مؤشر تجارة البضائع الدولية والذي ارتفع خلال شهر كانون الثاني إلى 0.8 مليار دولار كندي مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.2 مليار دولار كندي والتي تم تعديلها إلى 0.1 مليار دولار كندي وبأفضل من التوقعات التي بلغت 0.4 مليار دولار كندي.

كما أن الاقتصاد الكندي أصدر بيانات أسعار المنازل الجديدة عن شهر كانون الثاني التي ارتفعت إلى 0.4% بنفس التوقعات والقراءة السابقة، وعلى ما يبدو وأن الاقتصاد الكندي سيتبع خطى الاقتصاد الأمريكي نحو التعافي ليصل إلى النمو على المدى البعيد خلال العام المقبل، وذلك على الرغم من الاحتمالية الكبرى التي تشير إلى أن الاقتصاد الأمريكي سيتوسع بشكل أسرع من نظيره الكندي



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11 - 03 - 2010, 10:04 PM   #884
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

اضطراب في الأسواق المالية و اليونان اليوم تعيش اضرابا عامأ

تعم حالة من عدم على الاستقرار على الأسواق المالية خلال الفترة الراهنة فارتفاع معدلات التضخم في الصين تدعم الأسواق من جهة، و من جهة أخرى يأتي البيانات الفرنسية لتؤكد ضعف سوق العمل ، فيما تشير نتائج الشركات الأوروبية لضعف أداءها خلال الربع الماضي، و الصورة لا تختلف في اليونان التي تعيش مظاهرات احتجاجية على الإجراءات المكثفة التي أجرتها الحكومة الأسبوع.
تسيطر البيانات الاقتصادية المختلطة على الأسواق المالية في الأونة الأخيرة مما سبب حالة من الاضطراب فتارة تشير البيانات لقرب التعافي التام من الركود الاقتصادي، و تارة أخرى نرى البيانات تدل على حاجة الاقتصاديات لمزيد من الوقت لكي تستطيع اجتياز المرحلة الراهنة و هذا ما بدا واضحا خلال تداولات الأسبوع الجاري.
ارتفع معدل التضخم في الصين ليسجل مستويات 2.7% خلال شباط الأعلى منذ 16 شهرا مما يدعم التكهنات بقيام الحكومة بالبدء بالسحب التدريجي للسياسات المالية التي أقرتها خلال الأزمة الاقتصادية الماضية و هذا ما دعم الأسهم الصينية لترتفع، بينما تراجعت الأسهم الفرنسية خلال التداولات الصباحية اليوم بعد أن أظهرت التقارير استمرار ضعف سوق العمل.
قامت الشركات الفرنسية بتخفيض التكاليف بتسريح الموظفين لمواكبة الخسائر التي سببتها الأزمة الائتمانية الأسوا منذ الثلاثينيات مما أدى لارتفاع معدل البطالة خلال الربع بنسبة 10% من السابق 9.5%، و أظهر التغير في الوظائف ماعدا القطاع الزراعي في فرنسا اليوم ما نسبته انخفاضا بنسبة 0.1%.
أنباء شراء شركة بي بي الأوروبية لأصول لشركة ديفون في البرازيل بقيمة 7 بليون دولار أمريكي بالإضافة للأعلان شركة فولكسفاغن الشركة الاوروبية الأولى لصناعة السيارات عن ارتفاع المبيعات بنسبة 27% لم تكن كافية لدعم الأسواق للخروج من حالة عدم الاستقرار المسيطرة على الأسواق.
التقرير الشهري للبنك المركزي الاوروبي
صدر اليوم التقرير الشهري للبنك المركزي الاوروبي الذي لا يختلف عما صرح به السيد تريشيه بعد قرار الفائدة في الرابع من الشهر الجاري، فلقد قرر البنك المركزي بأن سعر الفائدة المرجعي عند 1.0% مناسب ، و يتوقع البنك المركزي بأن تعاود معدلات التضخم الاستقرار قريبة من 2.0% على المدى المتوسط .
ناقش المجلس الحكومي في البنك المركزي كبفية البدء بسحب السياسات المالية الغير اعتيادية، فلقد أكد وقف عمليات الإقراض المقدمة للبنوك لأجل ستة أشهر في 31 من آذار، و قروض 3 أشهر في 28 نيسان عند سعر فائدة متغير ، على جانب آخر أعلن البنك عن الاستمرار في تقديمه للقروض إلى البنوك عند سعر فائدة ثابت لأجل شهر ولأجل سبعة أيام ويتم تطبيق ذلك حتى الثاني عشر من شهر تشرين الأول، وأعلن أنه بصدد الاستمرار في سحب خطط التحفيز من الأسواق بشكل تدريجي وأن حجم السيولة الذي تم توفيرها في الأسواق سيتم استيعابها عند الضرورة.
رحب البنك بالإجراءات الجديدة التي اتخذتها الحكومة اليونانية لتقليص اتساع عجز الموازنة، وقال بأن ارتفاع الدين العام يزيد من الأعباء على السياسة المالية، و نوه إلى أن فكرة خروج اليونان من عضوية منطقة اليورو يعد بأمر غير مقبول، أكد أن تدخل صندوق النقد الدولي لتقديم المساعدة إلى اليونان يعد "غير مناسب" وقال أنه يوجد خبراء من البنك و من المفوضية الأوروبية وكذلك من صندوق النقد في العاصمة اليونانية للمساعدة الفنية.
اضراب عام في اليونان
دعت كبرى نقابات العمال اليونانية في وقت سابق إلى إضراب وطني عام سيستمر أربعا و عشرين ساعة ، إحتجاجا على الإجراءات المكثفة التي أقرتها الحكومة خلال الأسبوع الماضي التي تتضمن رفع الضرائب على الكحول,التبغ,المبيعات, و تخفيض في علاوات الأجور في القطاع العام لتقليص العجز في الموازنة بقيمة 4.8 بليون يورو,.
ستشل اليوم حركة المطارات في اليونان بعد تعليق الرحلات الجوية، و محطات القطارات ستغلق أبوابها، فيما الحركة في شوراع أثينا ستكون شبه منعدمة، هذه هي الصورة العامة المرتقبة في اليونان.لليوم السادس على التوالي يضرب عمال النظافة في اليونان، والذين نزلوا إلى شوارع العاصمة أثينا مطالبين الحكومة بالتراجع عن اجراءات الاقتصادية، و يعد هذا الإضراب الثاني من نوعه في غضون أسبوعين، شهدت العاصمة أثينا في الأيام القليلة الماضية مظاهرات إحتجاجية، تعالت فيها الأصوات ضد خطة الحكومة الهادفة إلى خفض الإنفاق العام كخطوة ضرورية تقول الحكومة لإخراج البلاد من الأزمة المالية



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12 - 03 - 2010, 03:12 PM   #885
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

ختام الأسبوع مع بيانات الانتاج الصناعي في منطقة اليورو

في نهاية هذا الأسبوع ينتظر أن يتم الإعلان عن بيانات الانتاج الصناعي عن شهر يناير/كانون الثاني بمنطقة اليورو , فيما مازالت التقلبات تهمين على البيانات الصناعية من شهر لآخر وهذا ما يعني عدم الاستقرار الكامل للقطاع في الوقت الذي تراجعت فيه وتيرة النمو في الربع الأخير من العام السابق.

في الربع الأخير من العام السابق تراحعت وتيرة نمو المنطقة إلى 0.1% في الربع الرابع من 0.4% للربع الثالث و ذلك مع بدء حكومات المنطقة في سحب او وقف خطط التحفيز الاقتصادي, الاقتصاد الألماني اكبر اقتصاديات المنطقة بعد ان كان محققا نمو بمقدار 0.7% في الربع الثالث جاءت قراءة الربع الرابع ثابتة بنسبة 0.0%, وكذا حقق الاقتصاد الإيطالي ثالث أكبر اقتصاديات المنطقة انكماش بمقدار 0.2% في الربع الرابع, فيما أظهر الناتج المحلي لفرنسا ارتفاع وتيرة النمو إلى 0.6% من 0.2% للربع الثالث.

ويرجع انخفاض وتيرة النمو إلى تراجع حجم الاستثمارات و الانفاق, فيما انكمش الانتاج الصناعي بمنطقة اليورو في ديسمبر/كانون الأول بنسبة -1.7% مسجلا بذلك أسوأ مستوى منذ العشرة أشهر.

في شهر يناير/كانون الثاني ارتفعت ويترة نمو القطاع الصناعي و فقا لما أظهرته القراءة النهائية لمؤشر مدراء المشتريات الصناعي حيث سجل 52.4 من 51.6 للقراءة السابقة, هذا بالإضافة إلى بقاء معدل البطالة ثابتا ودون تغير عند مستوى 9.9% للشهر الثالث على التوالي وإن كان لايزال عند أعلى مستوياته منذ الأحد عشر عام تقريبا.

كما أن تراجع اليورو أمام الدولار الأمريكي في تلك الفترة من شأنه أن يدعم من صادرات المنطقة و من ثم التأثير الإيجابي على الانتاج الصناعي و الذي يتوقع له أن يظهر نمو في يناير/كانون الثاني بنسبة 0.7% من -1.7%, و على المستوى السنوي يتوقع أن يقلص إنكماشه إلى -1.6% من -5.0% لنفس الفترة من العام السابق.

على الرغم من هذه التوقعات إلا أن البيانات الأخيرة أظهرت عدم استفادة الصادرات الألمانية من تراجع قيمة اليورو حيث إنكمشت على غير المتوقع في نفس الفترة بنسبة 6.3% بعد أن استمرت أربعة اشهر في الارتفاع الأمر الذي قد يكون له التأثير بشكل أو بآخر على قراءة الانتاج الصناعي.

السيد تريشيه رئيس البنك المركزي الأوروبي صرح في المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد قرار الفائدة بالأسبوع لسابق أن إمكانية تحقيق نمو في المنطقة خلال الربع الاول يتأثر بعدة عوامل منها حالة الطقس و الظروف المناخية في بعض من أجزاء أوروبا, و على الرغم من ذلك يؤكد البنك أن المنطقة على الطريق الصحيح لعملية التعافي و التي سوف تكون بخطى معتدلة.

الآن اتساع عجز الموازنة في بعض الدول الأعضاء لمنطقة اليورو يقف عائقا أمام عملية التعافي, حتى الآن أزمة ديون اليونان لم تصل إلى حل جذري بينما تطبق الحكومة إجراءات من شأنها أن تقلص ذلك العجز في الوقت الذي لاقت هذه الإجراءات تأييد من زعماء الاتحاد الأوروبي إلا انها واجهت اعتراضا شديداً من الشعب اليوناني.

اليونان ليست وحدها في تلك الأزمة فهنالك البرتغال و أسبانيا وايضا ايطاليا وبالتالي المزيد من ضغوط خفض التصنيف الإئتماني ومن ثم المزيد من اجراءات خفض الانفاق العام العام و التي من المفترض أن تؤثر على وتيرة النمو في المنطقة.



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13 - 03 - 2010, 01:35 PM   #886
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

مبيعات التجزئة الأمريكية ترتفع خلال شباط لتدعم النظرة المستقبلية للاقتصاد الأمريكي

بات الطريق نحو التعافي للاقتصاد الأمريكي، الاقتصاد الأكبر في العالم، أكثر وضوحا وسط البيانات التي صدرت اليوم، حيث ارتفعت مبيعات التجزئة بأعلى من التوقعات خلال شباط برغم ضعف مستويات الطلب نظرا لعوامل عديدة تحد من تقدم مستويات الطلب ومستويات الإنفاق لدى المستهلكين.

حيث ارتفعت مبيعات التجزئة خلال شباط بنسبة 0.3% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 0.5% والتي تم تعديلها إلى 0.1% وبأعلى من التوقعات التي بلغت -0.2%، في حين أن مبيعات التجزئة باستثناء المواصلات ارتفعت خلال الشهر نفسه بنسبة 0.8% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 0.6% والتي تم تعديلها إلى 0.5% وبأعلى أيضا من التوقعات التي بلغت 0.1%، إضافة إلى أن مبيعات التجزئة باستثناء المواصلات والوقود التي صعدت بنسبة 0.9% خلال شباط مقارنة بالقراءة السابقة التي تم تعديلها إلى 0.5% وبأفضل من التوقعات التي بلغت 0.3%.

وعلى ما يبدو وأن الأوضاع الاقتصادية الجيدة إلى جانب الدعم الذي تلقاه الاقتصاد جراء الخطط والبرامج التحفيزية والتي هدفت إلى تعزيز نمو الاقتصاد الأمريكي شكّلت الدعم الأكبر الأسواق، حيث أن الخطط التي أطلقها الرئيس الأمريكي باراك اوباما منذ عام تقريبا عززت مستويات الإنفاق لدى المستهلك وبالتالي دعمت مبيعات التجزئة، مشيرين إلى أن مبيعات التجزئة تشكل حوالي 50% من إجمالي مستويات الإنفاق لدى المستهلكين في الولايات المتحدة الأمريكية.

واضعبن بعين الاعتبار أن الاقتصاد الأمريكي لا يزال بحاجة إلى مزيد من الوقت لتحقيق التعافي التام من الأزمة المالية الأسوأ منذ الكساد العظيم، وذلك وسط العقبات التي لم تنفك عن إثقال النشاطات الاقتصادية الأمريكية متمثلة في معدلات البطالة المرتفعة وأوضاع التشديد الائتماني ناهيك أيضا عن ارتفاع مستويات التضخم التي قد تعمل على الحد من مستويات الطلب وبالتالي ستضغط على مستويات الإنفاق لدى المستهلكين، مما سينعكس على نمو الاقتصاد الأمريكي، وذلك باعتبار أن إنفاق المستهلكين يمثل ثلثي الناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار تقرير مبيعات التجزئة أن مستويات الطلب اتخفضت في معظم القطاعات الرئيسية، حيث أن محركات المركبات إلى جانب قطع المركبات ومبيعات مستلزمات الرعاية الصحية والشخصية انخفضت خلال شباط مقارنة بما جاء في التقرير السابق، بينما ارتفعت مستويات الطلب على الالكترونيات التي ارتفعت مبيعاتها بنسبة 3.7% خلال شباط كما أن البضائع الغذائية والمشروبات ارتفعت بنسبة 1.3% أما مستلزمات البناء فقد ارتفعت بنسبة 0.5% خلال شباط أيضا.

والجدير بالذكر أن معدلات البطالة لا تزال ضمن المستوى الأعلى لها منذ 26 عام، لتبقى عند نسبة 9.7% خلال شهر شباط إضافة إلى أن أوضاع التشديد الائتماني لا تزال تلعب الدور الأكبر في إضعاف مستويات الطلب في الاقتصاد، واضعين في الاعتبار أن هذا كله يعمل على إثقال النمو الاقتصادي، إلا أن الصورة الإجمالية للربع الأول من العام الحالي تظهر بالصورة المشجعة، وبالتالي تدعم فكرة أن العام الحالي هو عام التعافي للاقتصاد الأمريكي.

ومن المحتمل ان يشعر المستثمرين بحالة من التفاؤل خلال تداولات اليوم، حيث أن التقرير الصادر دعم النظرة المستقبلية للاقتصاد الأكبر في العالم، وبالتالي من المحتمل أن يتجه المستثمرين إلى الاستثمارات ذات العائد الأعلى، مما قد يتسبب في ضعف الدولار وارتفاع كل من الأسهم والسلع الأساسية والعملات ذات العائد الأعلى خلال جلسة تداولات اليوم.

كما صدر عن الاقتصاد الأمريكي القراءة التمهيدية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين والذي تراجع خلال آذار واصلا إلى 72.5 مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 73.6 وبأدنى من التوقعات التي بلغت 74.0، حيث أن الأوضاع الاقتصادية انخفضت إلى 80.8 خلال شهر آذار مقابل 81.8، بينما تراجعت التطلعات الاقتصادية المستقبلية إلى 67.2 مقابل 68.4.

مشيرين إلى ان نسبة التضخم لعام واحد ارتفعت في المؤشر إلى 2.8% خلال آذار مقابل 2.7%، إلا أن التضخم لخمسة أعوام ثبت خلال الشهر نفسه عند 2.7% خلال شهر شباط، مما قد يضع ضغوطا جديدة أمام البنك الفدرالي بخصوص توقعات معدلات التضخم وسط التحسن الذي طرأ على الأوضاع الاقتصادية مؤخرا، ناهيك عن ارتفاع أسعار الطاقة والتي تضغط الأسعار على الصعود.

إضافة إلى صدور مؤشر مخزونات الأعمال الذي استقر عند القراءة الصفرية بأسوأ من التوقعات خلال كانون الثاني مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.2% والتي تم تعديلها إلى -0.3%، أما التوقعات فقد أشارت إلى أن المخزونات سترتفع بنسبة 0.1%



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 03 - 2010, 03:18 PM   #887
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

أسبوع مليء بالبيانات الهامة, الصناعة والمنازل والتضخم وأخيرا قرار اللجنة الفدرالية المفتوحة بخصوص أسعار الفائدة

اسبوع مهم للاقتصاد الامريكي سيقبل علينا و الذي يتضمن تقارير اقتصادية مهمة و التي تتلخص بقطاعات الصناعة و المنازل و التضخم بالاضافة الى قرار الفائدة من البنك الفدرالي الامريكي و سياساته النقدية و بالتالي نتوقع اسبوع ملئ و حافل للمستثمرين و الاسواق اذ لا يزال التخوف يسيطر على المستثمرين بشأن مستقبل الاقتصاد العالمي و بالاخص الاقتصاد الامريكي.

و ستأتي البداية من تقرير نيويورك للصناعة و الذ من المتوقع ان يظهر تراجع في الانشطة الاقتصادية خلال شهر شباط و لكن مع ذلك لا يزال قطاع الصناعة يتوسع و يدعم النمو في الولايات المتحدة الامريكية و لكن الانشطة الاقتصادية في القطاع بحاجة للمزيد من الوقت للتعافي من اسوأ تراجع لها منذ الثمانينيات من القرن الماضي.

و من المتوقع ان يظهر تقرير الانتاج الصناعي الى تراجع ايضا في الانشطة الاقتصادية اذ بدأت الانشطة الصناعية بالتراجع خلال الاشهر القليلة الماضية, بالاضافة الى ذلك سيصدر تقرير الطاقة الاستيعابية و الذي يقيس مقدار استخدام المصانع للموارد و الذي من المتوقع ان لا يطرأ عليه تغيير خلال شهر شباط.

بالاضافة الى ذلك سيصدر تقرير فيلادلفيا الصناعي و الذي من المتوقع ان يظهر تراجع في الاوضاع في قطاع الصناعة اذ من المتوقع تراجع المؤشر خلال شباط ليصل الى 17.0 من اصل 17.6, في حين سسأتي تقرير المؤشرات القائدة لتظهر استمرار التوسع في الانشطة الاقتصادية خلال الفترة المقبلة و تأكيد ان الاقتصاد الامريكي لا يزال يتعافى من اسوأ ازمة مالية منذ الكساد العظيم.

استطاع الاقتصاد الامريكي النمو خلال الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 5.9% و ذلك بفعل الارتفاع في المخزونات و الاستثمارات و التي دعمت النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة الامريكية, مع العلم بأن الانفاق الشخصي استمر بالتراجع خلال الربع الرابع من العام 2009 و الذي من المتوقع ان تؤثر على اداء الاقتصاد خلال النصف الاول من العام الحالي اذ لا تزال العديد من التحديات تقف في وجه الاقتصاد و تعافيه.

و بالحديث عن قطاع المنازل الامريكي, استمرت الانشطة الاقتصادية بالتراجع بفعل ارتفاع معدلات البطالة الامريكية و اوضاع التشديد الائتماني بالاضافة الى ارتفاع قيم حبس الرهن العقاري و بالتالي لا يزال قطاع المنازل الامريكي يحاول الوصول الى الاستقرار حيث من المتوقع ان يظهر تقرير المنازل المبدوء انشائها و تصريحات البناء من تراجع في الانشطة الاقتصادية خلال شهر شباط.

يحتاج قطاع المنازل الامريكي للمزيد من الوقت للوصول الى الاستقرار و لكن القطاع استطاع الارتداد من اسوأ تراجع له منذ الثلاثينيات من القرن الماضي و بالتالي من المتوقع ان نشهد المزيد من علامات التحسن و الاستقرار في الانشطة الاتصادية قبل ان تبدأ الاسواق بالارتفاع و النمو بشكل قوي اذ كان تراجع الانشطة في قطاع المنازل كبير جدا و بالتالي سيأخذ المزيد من الوقت للتعافي كليا من الازمة المالية.

سينصب تركيز المستثمرين على الاقوال التي سيتم التصريح بها من البنك الفدرالي الامريكي خلال قرار الفائدة الذي سيصدر و الذي من المتوقع ان يبقي به البنك على معدلات الفائدة الرئيسية عند مستوياتها المتدنية بين 0.0 – 0.25 بالمئة و لكن المستثمرون سيبحثون عن المزيد من الادلة و التي قد تنبئهم بمستقبل سياسات البنك الفدرالي الامريكي.

قرر البنك الفدرالي الامريكي ان يرفع نسبة فائدة الخصم بمقدار 25 نقطة مئوية لتصل الفائدة الى 0.75 بالمئة و لكن اوضح البنك الفدرالي الامريكي ان هذا القرار لا يعني ان البنك بدأ بتشديد سياساته النقدية و تغييرها الى التركيز على التضخم بدلا من النمو و انما جاء القرار بغاية اعادة الامور الى نصابها اذ اتخذ البنك الفدرالي الامريكي مقاييس عديدة لتحفيز النمو في الاقتصاد الامريكي و بالاخذ بالتحسن الاقتصادي خلال الفترة الماضية فلابد للبنك الفدرالي القيام بتلك الاجراءات لإعادة الامور الى نصابها و العودة للاساليب و سياسات النقد الطبيعية من قبل البنك الفدرالي الامريكي.

بالنهاية سينصب تركيز المستثمرين على التقارير التي ستوفرها لهم مؤشرات اسعار المنتجين و اسعار المستهلكين و التان من المتوقع ان تظهرا بقاء معدلات التضخم عند مستويات متدنية وذلك بسبب الضعف الاقتصادي في الانشطة في الولايات المتحدة الامريكية بالاضافة الى ارتفاع معدلات البطالة و اوضاع التشديد الائتماني و التي ستبقي على معدلات التضخم عند مستويات متدنية.

تشير الوقعات الى ان الاقتصاد الامريكي لن يستطيع النمو بشكل قوي خلال الربع الرابع من العام 2009 و على الاقل ليس خلال النصف الاول من العام الحالي اذ لا تزال التحديات موضوعة امام طريق تعافي الاقتصادي و التي ستأخذ المزيد من الوقت للوصول الى الاستقرار المنشود قبل ان تبدأ بالارتفاع, و لكن الاقتصاد الامريكي لا يحتاج الى اكثر من المزيد من الوقت لحسن بلوغ تلك المرحلة و الوصول الى معدلات النمو على المدى الطويل في العام المقبل.



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 03 - 2010, 03:19 PM   #888
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

الأنظار تتجه إلى بيانات عجز الموازنة في بريطانيا و الآمال معلقة على إجتماع وزراء مالية الإتحاد الأوروبي لمناقشة أزمة اليونان

خلال هذا الأسبوع تتركز الأنظار على البيانات الخاصة بالدين العام و عجز الموازنة في الاقتصاد البريطاني وكذا الاجتماع الخاص بوزراء مالية الاتحاد الأوروبي و الذي من المقرر أن يناقش حلول وخطط دعم اليونان التي تعاني أيضا من اتساع العجز و ارتفاع الدين العام و الذي مازال حتى الآن يشكل مبعث للقلق داخل منطقة اليورو.
بداية بالاقتصاد البريطاني الذي يعد من أكثر الاقتصاديات الأوروبية تعرضا للآثار السلبية لأسوأ أزمة مالية ضربت المنطقة منذ الحرب العالمية الثانية, و التي دفعت إلى تراجع الاستثمارات و ارتفاع معدل البطالة و من ثم انكماش الاقتصاد إلى اسوأ مستوياته الأمر الذي دفع بالحكومة إلى التدخل في الأسواق وإن كان ذلك التدخل كان له التأثير الإيجابي على الأوضاع داخل البلاد لكن كان له اثر سلبي آخر متمثل في ارهاق الموازنة العامة للدولة و ارتفاع الدين العام.
ومازالت البيانات الأخيرة توضح استمرار وقوف عجز الموازنة عند أعلى مستوياته على الإطلاق ومنذ أن تم بدء العمل بالبيانات في عام 1993 و كما تشير توقعات وزراة الخزانة إلى أن العجز قد يصل إلى 178.00 بليون جنيه إسترليني أو ما يمثل 12.6% من الناتج المحلي الإجمالي للعام المالي المنتهي في مارس/آذار الجاري.
معضلة ارتفاع عجز الموازنة في بريطانيا تضاهي تقريبا نفس العجز الذي يواجه اليونان و إن كان رئيس البنك المركزي يرى غير ذلك, ومن من ناحية أخرى فإن تصنيف الديون البريطانية باتت معرضة للتخفض من قبل مؤسسات التصنيف الإئتماني.
بداية بمؤسسة Fitch قد أعلنت في وقت سابق أن النظرة المستقبلية "مستقرة" للتصنيف الإئتماني لبريطانيا الذي يقع عند" AAA" , وفي شهر ديسمبر/كانون الأول السابق أعلنت مؤسسة Moody’s عن أن التصنيف الإئتماني للبلاد قد يلامس الحد الأدنى للمستوى "Aaa".
على جانب آخر أعلنت Fitch للتصنيف الإئتماني في الأسبوع السابق بضرورة قام الحكومة تقليص عجز الموازنة ليصل إلى 3.0% حتى نهاية العام المالي 2015 بدلا لما هو مخطط من قبل الحكومة ليصل إلى 4.4% هذا واضافت أنه يتوجب على الحكومة الإسراع في تنفيذ إجراءات تقليص العجز عما هو مخططا وذلك ما يعني تزايد الضغوط السلبية بشأن التصنيف الإئتماني للبلاد.
وفي نفس الوقت أعلنت مؤسسة Moody’s Investors Service عن إمكانية تعرض البنوك لخفض التصنيف الإئتماني إذا ما قامت بدعم الموقف المالي و رأس المال خاصة مع بدء سحب خطط الدعم الحكومية المقدمة للبنوك, وما يعني ذلك أن القطاع المصرفي أمامه الكثير حتى يشهد الاستقرار الكامل وعدم تحقق ذلك يزيد من العقبات التي تقف أمام عملية التعافي.
الوضع الاقتصادي والذي يتأثر بمجريات الأحداث التي تفرضها التحركات السياسية المتثملة في الانتخابات المقرر عقدها في يونيو/حزيران المقبل, فما بين حزب المحافظين المنافس لحزب العمال الحاكم و الذي يرى بضرورة الإتجاه نحو خفض الإنفاق العام خلال العام الحالي من أجل تقليص اتساع العجز, إلا أن الحزب الحاكم يرى خطورة ذلك الاتجاه إذ من شأنه أن يعود بالاقتصاد البريطاني إلى دائرة الانكماش من جديد, في حين أعلن رئيس الوزراء الحالي السيد جوردون بروان في وقت سابق عن تعهده بخفض عجز الموازنة إلى النصف بحلول عام 2014.
وما بين الضغوط التي تواجهها الحكومة من حيث دعم مستويات النمو و في نفس الوقت محاولة وقف نزيف اتساع عجز الموازنة لايزال سوق العمل قابعا في حالة الضعف إذ ينتظر خلال الأسبوع الحالي الإعلان عن معدل ILO للبطالة-هذا المعدل محسوب وفقا لمعايير منظمة العمل الدولية- إذ تشير التوقعات إلى ارتفاع المعدل في الثلاثة اشهر المنتهية في يناير/كانون الثاني إلى 7.9% من 7.8% لقراءة شهر ديسمبر/كانون الثاني و الذي وصل فيه عدد العاطلين عن العمل إلى 2.46 مليون شخص, كما ينتظر الإعلان عن مؤشر طلبات الإعانة عن شهر فبراير/شباط و الذي يتوقع له أن يسجل 8.00 ألآف طلب منخفضا بذلك عن قراءة الشهر السابق له التي كانت بعدد 23.5 ألف طلب مسجلا بذلك أعلى مستوى منذ عام 1997.
على الجانب الآخر للأسواق موعد مع محضر اجتماع البنك المركزي البريطاني و الذي يوضح فيه اتجاه أعضاء لجنة السياسة النقدية التسعة بالبنك المركزي البريطاني حول القرارات المتعلقة بالاقتصاد البريطاني, الإجتماع السابق للبنك الذي عقد في أوائل الشهر الجاري قام البنك فيه بالابقاء على سعر الفائدة عند أدنى مستوياته بنسبة 0.5% كما أبقى البنك على برنامج شراء الأصول عند مستوى 200.00 بليون جنيه إسترليني دون تغير وإن كان الباب لايزال مفتوحا نحو المزيد من التوسع في قيمة البرنامج إذا ما إحتاج الاقتصاد لذلك.
منطقة اليورو
في منطقة اليورو ينتظر أن يتم الإعلان عن مؤشر أسعار المستهلكين السنوي عن شهر فبراير/شباط و الذي يتوقع له أن يسجل مستوى 0.9% ليبقى بذلك مقتربا من توقعات البنك المركزي الأوروبي بشأن بقاء المعدل حول 1.00% على المدى القصير و كذا تراجع الضغوط السلبية على المستوى العام للأسعار ومن ثم التوقع ببقاؤه مقتربا أو دون المستوى الآمن لاستقرار الأسعار بنسبة 2.0% على المدى المتوسط.
الآن لم يصبح معدل التضخم محور اهتمام الأسواق في الآونة الآخيرة بل أصبحت أزمة ديون اليونان و محاولات الإصلاح التي تتخذ من أجل حل هذه الأزمة هو الأمر الأكثر أهمية في المنطقة, وتوجه الأنظار خلال هذا الأسبوع إلى إجتماع وزراء المالية للأتحاد الأوروبي من أجل مناقشة سبل دعم و حل أزمة اليونان.
وفي الأسبوع السابق أظهر احد التقارير أن الاتحاد الأوروبي قد يدعم اليونان بقيمة 55.00 بليون يورو هذا وحتى الآن لم يتم معرفة شكل أو تفاصيل المساعدة وإن كانت هنالك بعض من التوقعات التي تشير إلى أن المساعدة قد تكون على شكل سندات مقيمة باليورو و مضمونة من قبل حكومات المنطقة أو أن يتم دعم البلاد عن طريق قروض مباشرة وذلك من أجل تقليص العجز الذي يعد الأسوا بين اقتصاديات منطقة اليورو و الذي سجل 12.7% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد و متخطيا أربعة أضعاف المستوى المعياري للأتحاد الأوروبية بنسبة 3.0%. الآمال الآن معلقة على ذلك الإجتماع الذي يرجى له أن يصل إلى حل نهائي للتلك الأزمة و من ثم عودة الهدوء النسبي إلى المنطقة و استكمال عملية التعافي.



التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 03 - 2010, 03:20 PM   #889
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

***
البنك المركزي الياباني

سيعلن عن قرار الفائدة... توقعات بتثبيت أسعار الفائدة عند أدنى معدلاتها عند 0.10% ...




التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15 - 03 - 2010, 03:22 PM   #890
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رد: (*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

***

إهتمام
ببيانات الدين العام و عجز الموازنة في الاقتصاد البريطاني.. + .. الاجتماع الخاص بوزراء مالية الاتحاد الأوروبي و الذي من المقرر أن يناقش حلول وخطط دعم اليونان


- تصنيف الديون البريطانية معرضة للتخفيض من قبل مؤسسات التصنيف الإئتماني...

- وترقب معدل ILO للبطالة .. توقعات بارتفاع المعدل في الثلاثة اشهر المنتهية في يناير إلى 7.9% من 7.8% ..

- وننتظر مؤشر طلبات الإعانة عن شهر فبراير ... متوقع تسجيل 8.00 ألآف طلب .. ....




التوقيع:
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

إن وضعت هذه الكلمة في توقعيك

وقالها كل من قرأها سيوضع في ميزان حسناتك 10 حسنات

أغلي بكثير من صور خليعة
oussama benjelloul غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع منتدى تداول العملات العام


الكلمات الدلالية (Tags)
لاخر, متابعة, الاخبار, العملات, اخبارية, بسوق

مواضيع سابقة :

ارجو الدعاء بالشفاء لوالد اخونا ابراهيم
$$$قهوة الاغلاق مع الصديق الخبيث و الاوزي$$$
نظره تحليليه و تقييم أداء إكسبرت النجف Forex True

مواضيع تالية :

توكلنا علي الله استراتيجية المسابقة اخواني نسال الله التوفيق
اعلان بداية مسابقة فرسان الفوركس للحسابات التجريبية لشهر نوفمبر 2009
سؤال سرييييييييع للمحللين

(*_*) متابعة اخبارية لاخر الاخبار بسوق العملات (*_*)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
برنامج يختبر قدرتك في العمل بسوق العملات لا يفوتك منتدى المؤشرات و الاكسبرتات


روابط الموقع الداخلية


03:52 PM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة