منتديات بورصات

منتديات بورصات (https://forum.borsaat.com/)
-   الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات (https://forum.borsaat.com/f98/)
-   -   من المتوقّع أن يواصل الين الياباني تقدّمه ويتجاهل عملية التدخّل (https://forum.borsaat.com/t291772.html)

فريق الأخبار 22 - 08 - 2011 03:16 PM

من المتوقّع أن يواصل الين الياباني تقدّمه ويتجاهل عملية التدخّل
 
من المتوقّع أن يواصل الين الياباني تقدّمه ويتجاهل عملية التدخّل

اختبر الين الياباني أسبوعًا عاديًا، وتداول في منتصف العملات الرئيسية، ليتقدّم مقابل الدولار النيوزيلندي والفرنك السويسري والدولار الكندي والأميركي، ويتراجع مقابل الاسترليني واليورو والأسترالي.
التوقعات الأساسية للين:إيجابية
* من المرجّح أن يتراجع الدولار الأميركي والفرنك السويسري والين الياباني على خلفية عمليات جني الأرباح
* من المحتمل أن يتلاشى مثلّث الين الياباني ليحلّ مكانه قاع تاريخي
* زوج الدولار/ين- لا يزال اتّجاه الين الصعودي سليمًا على الرغم من التدخّل
اختبر الين الياباني أسبوعًا عاديًا، وتداول في منتصف العملات الرئيسية، ليتقدّم مقابل الدولار النيوزيلندي والفرنك السويسري والدولار الكندي والأميركي، ويتراجع مقابل الاسترليني واليورو والأسترالي. جاءت البيانات الاقتصادية اليابانية أفضل نوعًا ما من الأسبوع السابق، ما جعل افتقار الين الى السرعةمقابل الاسترليني واليورو والأسترالي مثيرًا أكثر للإهتمام. بغضّ النظر عن ذلك، يواصل أبرز المشاركين في الأسواق، بما فيهم مسؤولي الحكومة اليابانية، رصد زوج الدولار/ين عن كثب، الذي اكتسب 0.21% هذا الأسبوع، على الرغم من بلوغه قاع جديد لفترة ما بعد الحرب عند 75.95. هذا وقد تابع المسؤولون مراقبة تحرّكات الزوج، وبقي خطر التدخّل يلوح في الأفق.
أمّا على صعيد البيانات اليابانية التي صدرت في الأسبوع السابق، فجاءت جميع التقارير أفضل من المتوقّع. يوم الأحد، انكمشت أرقام الناتج المحلي الإجمالي للفصل الثاني بشكل كبير وسجّلت -1.3% مقابل -2.5%. لقم تمّ ترجيح صدور نتائج ضعيفة نظرًا الى الكوارث الطبيعية والأزمة النووية التي نجمت عنها. مع ذلك، يبدو أنّ الاقتصاد ينتعش وفق وتيرة أسرع من المتوقّع، على الرغم من مواصلة الين ارتفاعه.
وعلى نحو مماثل، تجاوزت يوم الأربعاء أرقام الميزان التجاري التوقّعات، مبيّنة إجمالي 72.5 مليار ين مقابل 69.3 مليار في يوليو. تعتبر هذه النتيجة مفاجئة؛ فمن منظور منهجي، تجعل قوّة الين السلع اليابانية أقلّ جاذبية بالنسبة الى الأجانب، ما يلقي بثقله على الميزان التجاري. وبغض النظر عن الأرقام القويّة، تابعت شركات التصدير اليابانية حثّ الحكومة على التدخّل للحدّ من قيمة الين ومكاسبه، لأنّ قوّة العملة تؤدّي الى تدنّي أرباح المصدّرين.
لا يحمل الأسبوع المقبل في طيّاته الكثير من البيانات الاقتصادية، وفي الواقع لا يحتاج الى اهتمام كبير، نظرًا الى دور الين كعملة ملاذ آمن، ولا سيّما في ظلّ انكماش الاقتصادات في أنحاء العالم وفق وتيرة سريعة للغاية. في هذا الإطار، يتمثّل التقرير الوحيد البارز بقراءة مؤشر أسعار المستهلك الوطني لشهر يوليو، الذي يتوقّع أن يظهر عدم تحقيق ضغوطات الأسعار أي نمو مع قراءة تصل الى 0.0%. كما حاول بنك اليابان لسنوات عدّة تعزيز الضعوطات التضخّمية بواسطة ضخّ تريليونات من الين في الأسواق، على أمل أن يترجم ارتفاع ضغوطات الأسعار بإزدياد الأجور. إلاّ أنّ ذلك لم يحدث، وجنّبت مناعة الين الاقتصاد التهديدات التضخّمية. إذا ما جاءت القراءة أقلّ من المتوقّع، نرجّح تدخّل بنك اليابان في أسواق الصرف.
بالتطلّع قدمًا، بات التدخّل السيناريو الأوفر حظًا. أشارت الحكومة وبنك اليابان، مرارًا وتكرارًا، الى "رصد أسواق الصرف"، بيد أنّ ذلك لم يعني شيئًا منذ تدخّل الرابع من أغسطس. مع ذلك في الوقت الراهن، وبما أنّ البنك الوطني السويسري هدّد بالتدخّل بنفسه، يبقى بنك اليابان متيقّظًا بهدف تحذير الأسواق شفهيًا من أنّ المزيد من التلاعب في الأسواق هو خيار متوافر. على هذا النحو، في ظلّ تداول الزوج عند القيع المسجّلة ما بعد الحرب العالمية الثانية، وتزايد حدّة التذبذبات، سترتفع الطلبات على الأمان وبالتالي سيتقدّم الين.
DailyFX


08:53 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.