• 12:47 صباحاً
logo




الباحه

إضافة رد
عضو متقدم
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 5,490
معدل تقييم المستوى: 16
عمر حسين is on a distinguished road
15 - 01 - 2010, 01:30 PM
  #1
عمر حسين غير متواجد حالياً  
افتراضي الباحه

منطقة الباحة هي إحدى المناطق الإدارية الثلاث عشرة التي تتكون منها المملكة العربية السعودية وتأسسة كمنطقة إدارية في شهر ذي الحجة عام 1383هـ , تقع في الجزء الجنوبى الغربي من الجزيرة العربية, على سلسلة جبال السراة, سماها الشريف حديقة الحجاز






[عدل] الإمارة
الأمير محمد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود من تاريخ 27 / 1 / 1408 هـ ولا يزال إلى الآن
الأمير فيصل بن محمد بن سعود آل سعود وكيل أمارة منطقة الباحة.
الأستاذ أحمد بن منيف المنقره المنيفي وكيل أمارة منطقة الباحة للشئون الأمنية .
ا الدكتور عبد الله بن جابر بن عبد الرحيم الجابر عمدة مدينة الباحة.
[عدل] مراحل تأسيس إمارة منطقة الباحة -إدارياً - بعد تأسيس المملكة
تأسست إمارة منطقة الباحة كمنطقة إدارية في عهد جلالة الملك فيصل بن عبدالعزيز وكانت الأمارة قبل ذلك تابعة إلى الظفير وتسمى أمارة الظفير منذ وقت الملك عبدالعزيز حتى طلب أهل الظفير نقل مقر الإمارة منها وتم نقلها إلى بلجرشي ، ثم فوض الملك فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- الأمير سعود بن عبدالرحمن بن تركي السديري بعد تعينه أميراً لبلجرشي أختيار مقر مناسب لتأسيس إمارة منطقة جديدة وأختار الباحة التي تقع بالمنتصف بين قبيلتي غامد وزهران وأصبحت إمارة منطقة الباحة أسوة بأمارات المناظق الأخرى.

[عدل] أمراء منطقة الباحة منذ تأسيسها
الأمير سعود بن عبد الرحمن بن تركي السديري من 12/ 1383هـ حتى 26/4/ 1398 هـ .
الشيخ إبراهيم بن عبد العزيز بن إبراهيم الإبراهيم من 26 / 4 / 1398 هـ حتى 28 / 7 / 1406 هـ
الشيخ إبراهيم بن محمد الزيد من 28 / 7 /1406 هـ حتى 27 / 1/ 1408 هـ
الأمير محمد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود من تاريخ 27 / 1 / 1408 هـ ولا يزال إلى الآن
[عدل] أمراء الظفير و بلجرشي قبل تأسيس منطقة الباحة
كانت الإمار تابعة إلى الظفير ثم نقلت إلى بلجرشي ولم تكن منطقة آن ذاك وشغل إمارتها كل من :

الشيخ تركي بن محمد الماضي من 1/4/1353هــ حتى 1/11/1356 هــ أمير الظفير
الأمير فهد بن فيصل بن سعود آل سعود من 1/11/1356 هـ حتى 1/1/1358هــ أمير الظفير
الشيخ ناصر بن محمد الموينع من 1/1/ 1358 هــ 9/6/1358 هــ أمير الظفير
الأمير عبد الرحمن بن أحمد بن عبدالرحمن السديري من 9/6 / 1358 هـ حتى 5/2/1362 هــ أمير الظفير
الشيخ فهد بن محمد الباز من 5/2 /1362 هــ حتى 1/2/1364 هــ أمير الظفير
الشيخ إبراهيم بن عبد الله العرفج من 1/2/1364 هــ حتى 27/ 7 /1365هـ أمير الظفير
الشيخ محمد بن إبراهيم العذل من 27 / 6 / 1365 هـ حتى 1/3/1366هـ أمير الظفير
الشيخ عبد الله بن سعد الحريد من 1/3/1366 هـ حتى 15/9/1367 هــ أمير الظفير
الشيخ عبد العزيز بن عبد الرحمن السويلم من 15/9 / 1367 هـ حتى 10 /9 / 1379هـ أمير الظفير ، ثم انتقل مقر الإمارة إلى بلجرشي
الأمير سعود بن عبد الرحمن بن تركي السديري من 10/9/ 1379 هـ حتى 12/ 1383هـ أمير بلجرشي ثم أسست أمارة المنطقة كمنطقة إدارية ونقلت للباحة في عهده كما سبق وأصبح أمير منطقة الباحة حتى 26 /4 / 1398 هـ .
[عدل] الموقع و الحدود
تقع منطقة الباحة في الجنوب الغربي من المملكة العربية السعودية على جبال الحجاز ، و يحدها من الشمال والغرب منطقة مكة المكرمة و من الجنوب و الشرق منطقة عسير .

اما الحدود القبلية فتحدها شمالا ديار البقوم و بني الحارث و بنو مالك و جنوبا بنو عيسى و بنو زبيد و بنو خثعم و بنو بحير و بنو سهيم و بنو ميمون و شرقا بيشة و بادية بني ميمون و أكلب و غربا الليث .'أما الموقع الفلكي لمنطقة الباحة فأنها تقع ما بين دائرتي عرض 19 و 20 شمال خط الإستواء و خطي طول 41 و 42 شرق خط غرينتش.



[IMG]http://www.mekshat.com/pix/upload03/images126/mk43589_01.jpg[/IMG


[عدل] المساحة و السكان
تعتبر الباحة أصغر مناطق المملكة العربية السعودية بمساحة تصل إلى 10362كم2. ومدينة الباحةهي أكبر مدنها. ويتوزع سكانها على قرابة 1200 قرية. تمتاز المنطقة بتضاريسها ومنتزهاتها وغاباتها التي تتنوع فيها النباتات الطبيعية كما تزخر المنطقة بالعديد من الإطلالات على قمم المنحدرات وينتشر بها المباني والأماكن ذات الطابع الاثري.

أما السكان فيبلغ عدد سكان منطقة الباحة القاطنين بها حوالي 377 ألفا و 737 نسمه. و ينقسمون على حسب المحافظات التالية: مدينة الباحة و ضواحيها: 93 ألفا و 128 نسمه. محافظة بلجرشي و توابعها: 61 ألفا و 354 نسمه. محافظة المندق و توابعها: 45 ألفا و 555 نسمه. محافظة المخواة و توابعها: 64 ألفا و 365 نسمه. محافظة قلوة و توابعها: 55 ألفا و 511 نسمه. محافظة القرى و توابعها: 29 ألفا و 109 نسمه. محافظة العقيق و توابعها: 28 ألفا و 606 نسمه.

[عدل] المناخ والتضاريس
برغم وقوع المنطقة ضمن نطاق المناخ القاري الجاف, إلا أن أرتفاع جبال الحجاز عن سطح البحر و تعرضها لرياح رطبة قادمة من سهول تهامة الضيقة غرب الجزيرة العربية قد شكلت جواً معتدلاً صيفاً و بارد ممطر شتاءً.

تضاريس المنطقة تنقسم إلى سهول منخفضة غربية وصولاً لساحل البحر الأحمر تعرف بتهامة ، وجبال بركانية تعرف بـ (الحجاز ، السراة). و تُغطى المناطق الجبلية بشكل شبة كلي أشجار صنوبرية محلية تسمى بالعرعر بالأضافة إلى أنواع عديدة من الأشجار المثمرة أو اشجار الاحراش و الغابات و منها والعنب و التين الشوكي و الفركس و الطرنج و المشمش و الكمثرى و البطيخ الاسود التفاح و اللوز البجلي و موز الصدر و البوص والحماط هو نوع من أنواع التين موطنه جبال الحجاز الرمان اللوز الاخضر الشبارق و الالخوخ و (البشام ،البيلسان)و (العتم،شجر الزيتون البري) و البحرزاف و السدر و الطلح, و غيرهاو أيضا النباتات و الشجيرات الصغيرة و الازهار كـ الكادي و الريحان و الحبق و النيم والياسمين و الورد الحجازي و (العقش، توت العليق) العرفج و غيرها وتنتشر على سفوحها مصاطب ومدرجات زراعية التي زرع فيها سكان المنطقة نباتات المنطقة التي اعتمدو عليها في غذائهم مثل الذرة البيضاء الشعير القمح الدخن السمسم العدس و الخضروات المحلية كـ القرع العسلي و الدباء العربي و الالثفاء و البطاطس و الجزر و الطماطم و الالفلفل . و غيرها .

[عدل] محافظات المنطقة
1-الباحة : بفتح الباء الموحده بعدها الف فحاء مفتوحه مهمله ثم هاء تأنيث , و هي العاصمة الإقليمية لمنطقة الباحة وإليها تنسب المنطقة ويتركز بها الثقل الإداري والتجاري وبها توجد إمارة المنطقة وتتجمع فيها الدوائر الحكومية والمراكز التجارية الكبرى إضافة إلى أن بها سوقاً اسبوعياً وهو سوق الخميس. وتقع المحافظة تقريبا في المنتصف بين قبائل غامد من الجنوب وقبائل زهران من الشمال, يتقسم سكانها إلى أربع لحام كبيره هم : المرابعه - النمره - الحممه - القلاقله

2-المندق وتقع في سراة زهران.

3-بلجرشي وتقع في سراة غامد.

4-المخواة وتقع في تهامة زهران.

5-قلوة وتقع في تهامة زهران.

6-العقيق وتقع في بادية غامد وبها مطار المنطقة.

7-القرى وتقع في سراة زهران - طريق الطائف ، وتبدأ من : الحسن ، القهاد ، العفيف ، بني محمد ، الصواوغه ، وتنتهي في الأطاولة.

8-دوس وتقع في سراة زهران - طريق الطائف.

9-بني ظبيان أعلى الباحه وفيها جبل عرا بطول 3498متر

[عدل] سكان المنطقة
تعتبر الباحة مقر لقبيلتين عريقتين في تاريخ الأنساب العربى, قبيلة غامد ، و قبيلة زهران و هي قبيلتين تعود لجد واحد , و قد عمت العبارة : " زهران و غامد , و القلب واحد " بين أبناءها للترابط بينهما و قوة الأوصار المشتركة من حيث الجغرافيا و التاريخ الموحد لهاتين القبيلتين، و تُنسب هاتين القبيلتين إلى أزد شنوءة. و اسم المنطقة ، الباحة ،هو أسم لقرية اشتهرت بسوقها المسمى بسوق الخميس وشيخها محمد بن سعيد بن حافظ وهي قرية من قرى قبيلة بني عبد الله متفرعة من قبيلة غامد ويوجد بها مقر الأمارة ، ونتيجة لتساع النطاق العمراني في العهد السعودي الزاهر انضمت لهذه القرية مجموعة من القرى المجاورة مكونة مدينة متوسطة المساحة سميت بمدينة الباحة , ومنها أخذ أسم المنطقة.

وتشكل منطقة الباحة ثاني أعلى كثافة سكانية في المملكة نسبة إلى صغر مساحتها حيث يزيد عدد السكان عن 500.000 نسمة.

عمل سكان المنطقة يختلف بحسب طبيعة التضاريس ، فعلى الجبال تنتشر القرى التي يمارس أهلها الزراعة, وفي السهول الشرقية تمتد البادية التي يمتهن أهلها الرعي بالأضافة إلى السهول الغربية التي تسمى تهامة من زراعة إلى الرعي بحسب الممكن و توفر المياه.

وبالمنطقة خمسة وعشرون سوقاً شعبية الطابع متفرقة على ستة أيام في الأسبوع عدا يوم الجمعة. ومن أهم القرى:

1- قرية الباحة ((وهي العاصمة الاقليمية لمنطقة الباحة2- قرية الزرقاء 3- بني فروة 4- الكراء 5- بني ظبيان ومن أهم القرى فيها قرية دار الحصن والعقشان وعرا. 6- الظفير 7- بني سعد 8- جدرة 9- بني سار 10- مليكة 11- شبرقة..وهي معقل شيوخ قبيلة بني حسن بزهران, ويوجد بها قبر قائد الجيش التركي الذي قتله شيخ القبيلة انذاك الشيخ عصيدان ابن محمد. 12- ال موسى 13- دوس

[عدل] تاريخ المنطقة قبل الإسلام
كانت مسرحاً للأيام الأخيرة في حياة الـشنفرى الأزدى الذي ينتسب لقبيلة الحجر بن الهنؤ وقيل لقبيلة سلامان القضاعية , كما أن المنطقة خرج منها من حكم عمان والعراق كما يوجد بالمنطقه عددٌ من النقوش وأخرى بـخط المسند، وخلافها من رسوم و نقوش و كتابات عربية قديمة، على صخور متناثرة في أودية المنطقة.

[عدل] تاريخ المنطقة خلال صدر الإسلام
تفتخر المنطقة بإنها أخرجت من الصحابة الكثيرين ومنهم عبد الرحمن بن صخر الدوسي، الذي ربما يعد أشهر رواه الحديث في المذهب السنىّ على الأطلاق, والملقب بـأبو هريرة, من قبيلة دوس إحدى قبائل زهران . و كذا فإن دوس هي قبيلة الطفيل بن عمر الدوسي, كما هو واضح من اسمه. ومن الصحابة أيضا: جنادة بن أمية الدوسي الأزدي الزهراني ، ومنهم أيضا: أبو ظبيان الغامدي حامل لواء غامد في معركة الـقادسية,أبو العكر الدوسي و جندب بن جنادة ، جندب بن عمر بن حممة الدوسي الزهراني، وزهير بن سليم الغامدي, وسفيان بن عوف الغامدي,، وصخر بن وداعه الغامدي. والحكم بن المغفل الغامدي, وعبدالله بن عفيف الغامدي, وعمير بن الحارث الغامدي، الحارث بن عبد الله بن وهب الدوسي الزهراني ومخنف بن سليم الغامدي, والحارث بن الحارث الغامدي, وعبدالله بن كعب الغامدي. و المقداد الأسود, ومن النساء: 1- غزيه بنت جابر الدوسيه الزهرانية ، وكانت تعرف بأم شريك زوج النبي صلى الله عليه وسلم و هي التي وهبت نفسها للرسول ، فعرضت نفسها عليه ، وهي جميلة جداً ، فذكرت للرسول قولها ( اني اهب نفسي لك واتصدق بها عليك ) فقبلها النبي . وانتقدتها ام المؤمنين عائشه وقالت مافي امرأه حين تهب نفسها لرجل خير ، قالت ام شريك : انا تلك فسماها الله تعالى ( مؤمنه ) ، ما اجملها من تسميه حين أصبحت من المؤمنين ، وجاء في القرآن الكريم (( وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبي إن أراد النبي أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين ))سورة الأحزاب آيه 50. 2- شميلة بنت جنادة بن ازهير الدوسيه الدوسية الزهرانية وهي التي تزوجها عبد الله بن عباس وينسب اليها طرقا في التجميل والزينة لم تسبق اليها من حيث الاصباغ والادهان والكحل وغير ذلك.. 3- أم ابان بنت جندب بن عمرو بن حممه الدوسي هاجرت مع قومها ويبدوان والدها توفي عنها فكفلها عمر بن الخطاب فنشات في بيته وبين أهله ثم زوجها إلى عثمان بن عفان, ولم يعرف اسمها وإنما نسبت إلى أحد ابنائها من الخليفة عثمان فقد انجبت منه عمر وخالد وابان وعمرو ومريم.

وقد عد بعض المؤرخين المختصين عددا كبيرا من الصحابه تعود أصولهم أما لقبيلة غامد أو زهران.

كما يذكر التاريخ أيضاً وفود قبيلة غامد وزهران على الرسول و كيف أنه وصفهم بقوله ( حكماء علماء كادوا من فقههم أن يكونوا أنبياء ) .و هنالك خلاف واقع بين بعض المؤرخين المهتمين بتاريخ المنطقة حول مدينة جرش التي ذكرت في أحد أحاديث الرسول فيما إذا كان المقصود بها مدينة بلجرشي أم هي مدينة أخرى.

[عدل] المنطقه قبل الحكم السعودي
كان النظام القبلي هو السائد في المنطقة وهو المرجع الرئيسي، وكان لزهران شيخ شمل لكل قبائلهم؛ كما كان لغامد أيضاً شيخ شمل لكل قبائلهم، وتجدر الأشارة أن قبيلتي غامد وزهران كانت لها معارك مع الأتراك أشارت إليها كثير من المراجع التاريخية والمخطوطات العثمانية ذاتها ، كما أن المنطقة كان فيها كثير من المؤيدين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب وأنصار للدولة السعودية منذ عهد الدولة السعودية الأولى.

[عدل] المنطقة في العهد السعودي
بعد توحيد المملكة العربية السعودية شهدت المنطقة قفزة حضارية نوعية, خصوصاً في أواسط السبعينات حين أرتفعت أسعار الـ نفط. تمثلت هذه القفزة بأنشاء المدارس و المستشفيات و قيام قطاع حكومي متطور.و من أهم عمليات التطوير في المنطقة و أكثراها إلتصاقاً بذاكرة سكانها ، كانت شق الطرق المعبدة لكافة قرى المنطقة ، حيث أستفاد السكان من هذه الخطوة بشكلين, الأول بربط القرى بخطوط معبدة ببعضها و بالمناطق المحيطة بها, و الثانى و لعله الأهم بالنبسة لبعض السكان ،أن البعض قد أثرى من سياسية نزع المكليات لشق الطرق و الحصول تبعاً لذلك على تعوضيات سخية من قبل الدولة ، فأنتقل عدد منهم ،نتيجة لذلك, إلى خارج المنطقة لغرض أستثمار الأموال التي حصل عليها .و قد حقق بعض أبناء المنطقة نجاحاً ملحوظاً في التجارة. خلال تلك الفترة كان أنشاء شركة كهرباء الباحة ، قبل أن تدمج مع كهرباء الجنوبية لاحقاً.فعملت على توظيف أبناء المنطقة في طاقمها التشغيلي و الأداري, بالأضافة إلى الغاية الأساسية من توفير الطاقة الكهربائية الرخيصة لكافة قرى المنطقة و التي غطتها شبكة الكهرباء.

[عدل] الزراعة قديماً و حديثاً
كان اعتماد المنطقة الأساسي يقع على الزراعة التي كانت تشتغل بها الأغلبية من السكان و بها نشط جزء كبير من تجارتهم ، فكانت زراعة بعض أنواع الحبوب المحلية و الخضار و الفواكة التي اعتمد السكان عليها منذ القدم كـ الذرة البيضاء و القمح و الشعير و الدخن و العدس و السمسم الذي كانو ينتجون منه زيت فاخر الا و هو السليط و هو زيت السمسم و العدس و يسمى البلسن و الذرة البيضاء و الرمان و الذي كانو يصمدونه بتجفيف قشرته التي تشكل حاجز مفرغ من الهواء كالبسترة اليوم و العنب و كانو يصمدونه بالتجفيف فيصنعون منه الزبيب الذي كانو يتاجرون به لكثرة إنتاجهم منه و يوجد في المنطقة اغلى اجود أنواع الزبيب كما كانو أيضا يجففون اللوز الاخضر و مازالو إلى اليوم لفوائده الطبية، و الفركس و الطرنج و أنواع برية من تفاح و الـمشمش و الخوخ و الـكمثرى رمان و البطيخ الاسود و موز الصدر و البوص و اللوز البجليالحماط و (الجوز ، القعقع) الذي انحصر إنتاجه في بعض المزارع الخاصة و زراعة الخضار كالالقرع العسلي و الدباء العربي و الجزر و الالثفاء و البطاطس و الطماطم و الدجر و البامية و الملوخية التي كانتا تجففان لاستخدامها في غير موسمها الالفلفل هذه بعض منتجات المنطقة التي كانو يصنعون منها و لا زالو اطباقهم التقليدية كالكسكسية و الدغابيس و الطواجن و العصيد و الكبسة.

[عدل] الخدمات الطبية
تتوفر في منطقة الباحة كافة الخدمات الطبية الأساسية و لعل أول مستشفى أنشئ في المنطقة هو مستشفى بلجرشي العام بمحافظة بلجرشي جنوب الباحة ب30 كم ، تلاها إنشاء عدد من المستشفيات كمستشفى الملك فهد بمدينة الباحة و مستشفى المندق بمحافظة المندق و مستشفى المخواة بمحافظة المخواة و مستشفى العقيق بمحافظة العقيق و مستشفى قلوة بمحافظة قلوة و مستشفى النساء و الولادة و الأطفال بمحافظة بلجرشي و مستشفى النقاهه و العلاج الطبيعي بمدينة الباحة و مستشفى الصحة النفسية بمحافظة بلجرشي . كما تم الإعلان عن إنشاء مدينة طبية بمنطقة الباحة لخدمة المنطقة و المناطق المحيطة بها .

كما يتوفر في المنطقة عدد لا بأس به من المراكز الصحية المنتشرة في المنطقة و مراكز الهلال الأحمر السعودي ولا زالت المنطقة بحاجة إلى عدد من مراكز الهلال الأحمر السعودي و خاصة على الطرق الرابطة .

[عدل] الثروة المعدنية
لا زالت الثروة المعدنية بالمنطقة غير مستكشفة رغم وجود مناجم في عدد من المحافظات كمحافظة الأطاولة( شمال مدينة الباحة ) و محافظة العقيق ( شرق مدينة الباحة ) .

[عدل] الثروة الزراعية
تتوفر بالمنطقة عددا كبيرا من المنتجات الزراعية و التي تسد بعض احتياجات المنطقة و من أهم عوائق الزراعة بالمنطقة هي ندرة المياه و من أهم المنتجات الزراعية بالمنطقة : الرمان و العنب و الخوخ و المشمش و الدبه و الطماطم و الموز و البطاطس و البوص و الكرز و النيم و التين والبرشومي والحمضيات بأنواعها وعدد كبير من المنتجات الآخرى.واللوز البجلي والثفا والشبت

[عدل] الصناعة
يتوفر بالمنطقة القليل من المصانع كمصنع الإسفنج و مصنع البلاستيك بمحافظة بلجرشي و لعل أهم أسباب بطء نمو الصناعة عدم توفر مدن صناعية بالمنطقة.,وبها مصنع العين العذبة للمياه والذي يعتبر أكبر مصنع بالباحة ومصنع الأكسجين الطبيعي والغاز

[عدل] السياحة
تحتل منطقة الباحة أهمية كبيرة على الخارطة السياحية في السعودية, فهي تعتبر في منتصف الطريق ما بين مدينة الطائف و مدينة أبها السياحيتين.

و من أهم المعالم السياحية بالمنطقة: غابة رغدان و منتزه القمع و غابة شهبة ( التي تم تدميرها للأسف لإنشاء جامعة الباحة الأهلية للعلوم!!) وقرية ذي عين الأثرية و وادي خيطان وجدر والشعب والحرائق وشعب العرجل و العديد من القرى و الحصون المتناثرة على قمم الجبال و عدد كبير من الغابات تزيد على الأربعين غابة . و كان لأمير منطقة الباحة سابقا الأمير / سعود بن عبدالرحمن السديري جهوده في اكتشاف هذه الاماكن و فتح الطرق اليها رغم معارضة الاهالي ذلك الوقت كما كان لجهوده بفتح الطرق لكل القرى و مرور طريق الطائف جيزان بعد اقناعة الملك فيصل و كذلك ايصال الخدمات الكهربائية و افتتاح مطار العقيق و شق عدد من العقبات الجبلية بين جبال السراة وتهامة كل ذلك كان له دورا كبيرا في نقل المنطقة و اهلها إلى مزيد من الانفتاح و التطور و الانتقال من مجتمع ريفي قبلي بحت إلى مجتمع منفتح متطور.

ومن معالم السياحة بالمنطقة وجود تلفريك أثرب و الذي ينقل السائح من جبال السراة الشاهقة إلى سهول تهامة .



]












التعديل الأخير تم بواسطة hames ; 17 - 01 - 2010 الساعة 05:13 AM
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات


12:47 AM