• 5:26 مساءاً




حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع

إضافة رد
الصورة الرمزية 2riadh
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Mar 2014
المشاركات: 1,217
الدولة: العراق
العمر: 67
معدل تقييم المستوى: 12
2riadh is on a distinguished road
20 - 11 - 2023, 07:33 PM
  #1
2riadh غير متواجد حالياً  
افتراضي حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع

حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع
في قوله تعالى
وَكُنْتُمْ أَزْوَاجًا ثَلَاثَةً فَأَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ وَأَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ
وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ أُولَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ
سورة الواقعه
لكي نفهم من هم الأزواج الثلاثة لا بد لنا ان نعرف من هم
أصحاب الميمنه وأصحاب اليمين والخلط
غير الصحيح بينهما وأصحاب الشمال والسابقون السابقون
وسبب تكرارها مرتين مع عدم وجود تكرار في القران الكريم
وما هي الايات التي ترتبط بالازواج الثلاثه والتي جاءت
بسور أخرى لكي نعرف صحة تفسيرنا لها
فكتاب الله وفهمه لغويا سوف يبين لنا من هم العامة
والمقربون والكفار والمجرمين
لتكون لدينا الأزواج الثلاثة فناتي كل فئةعلى حده
( أصحاب الميمنة والسابقون السابقون)
أصحاب الميمنة جاء ذكرهم في الكتاب
بقوله تعالى
فَلَا اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْعَقَبَةُ فَكُّ رَقَبَةٍ أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ يَتِيمًا ذَا مَقْرَبَةٍ
أَوْ مِسْكِينًا ذَا مَتْرَبَةٍ ثُمَّ كَانَ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ وَتَوَاصَوْا
بِالْمَرْحَمَةِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ
سورة البلد
من مدلول الاية يتبين لكم ان أصحاب الميمنه هم شخص او اشخاص معدودين سابقين بالخيرات من خلال عتقهم الرقاب
واطعام الناس وقت المجاعه لليتيم ذا مقربه أو مسكينا ذا متربة أي لا شيء له ، حتى كأنه قد لصق بالتراب من الفقر
ويكونوا من الذين آمنوا أي صدقوا ، فإن شرط قبول الطاعات الإيمان بالله . فالإيمان بالله بعد الإنفاق لا ينفع ،
بل يجب أن تكون الطاعة مصحوبة بالإيمان
وتواصوا أي أوصى بعضهم بعضا .
بالصبر أي بالصبر على طاعة الله ، وعن معاصيه وعلى ما أصابهم من البلاء والمصائب .
وتواصوا بالمرحمة بالرحمة على الخلق فإنهم إذا فعلوا ذلك رحموا اليتيم والمسكين .
وعلى شاكلة أصحاب الميمنةهنالك أيضا سابقين بالخيرات لكن اعلى منهم درجة
وهم والسابقون السابقون
من الرسل واتباعهم المخلصين ومن ضمنهم من يدخلون الجنة بغير حساب
ومن جاء فيهم بقوله تعالى
وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَٰئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ
وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ ۚ وَحَسُنَ أُولَٰئِكَ رَفِيقًا
كحال موسى والسبعين من قومه وعيسى والحواريين ورسولنا الخاتم ومن المهاجرين والانصار
فالاولين من ادم الى فترة رسولنا الخاتم والخلفاء الراشدين والاخرين هم من بعدهم الى يومنا هذا
مما جاء أعلاه ويكون أصحاب الميمنه والسابقون السابقون شركاء في السبق بفعل الخيرات
ومن المقربين اي بتفاوت فيما بينهم بالمنزلة في فعل الخيرات
ولكن ما السبب في تكرار كلمة السابقون والقران الكريم
ليس له فيه تكرار بقوله والسابقون السابقون
فاعرابها يتبين لكم حالها
: أَنْ يكونَ الوقفُ على قولِه «والسابقون» ويكونَ قولُه
«السابقون، أولئك المقرَّبون» ابتداءً وخبراً، وهذا يقتضي
أن يُعْطَفَ «والسابقون» على ما قبلَه، لكنْ لا يليق عَطْفُه
على ما قبلَه ويليه، وإنما يليقُ عطفُه على
«أصحابُ المَيْمنة» كأنه قيل: وأصحابُ الميمنة ما أصحابُ الميمنة، والسابقون،
أي: ما السابقون تعظيماً لهم، فيكون شركاءَ لأصحابِ الميمنة في التعظيم
«وأصحابُ المَشْأمَةِ، ما أصحابُ المشأمة» اعتراضاً بين المتعاطفَيْن. وفي هذا الوجهِ تكلُّفٌ كثير جداً.
يعني ابسطها لكم متسابقين ثلاثه حصلوا مرتبه الأول والثاني والثالث فالاول هو سابق الاثنين
الذين فازوا معه فيكون المتسابق الأول سابق المتسابقون من المرتبه 2 و 3 أي شركاء بالفوز
ونفس الحال مع أصحاب الميمنه والسابقون الشركاء في سبق الخير وبالتفاوت فيما بينهما بالمنزلة
والعطاء فجمع الاثنان بهذا الوصف
وهؤلاء هم اول فئتين من الأزواج الثلاثة أصحاب الميمنه
والسابقون السابقون(السابقين بالخيرات من الاولين والاخرين)
ونسبتهم في الاولين والاخرين بقوله تعالى
{ ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ وَقَلِيلٌ مِنَ الْآخِرِينَ } (سورة الواقعة)
ومعنى ثلة والقليل في اللغة
مرادفات ثُلَّة (اسم)
جَمَاعَة , حِزْب , رَهْط , طائِفَة , عُصْبَة , عِصَابَة , فَرِيق , فَصِيلَة , فِرْقَة , قَوْم , كَوْكَبَة , مَجْمُوعَة
مرادفات فِئَة والتي جاءت فيها كلمة القليل ):
جَمَاعَة , جَمْهَرَة , جُمْهُور , حَشْد , رَهْط , زُمْرَة , طائِفَة , فَرِيق , فَصِيلَة , فَيْلَق , فِرْقَة , قَبِيل , قَوْم ,
كَوْكَبَة , لَمَّة , مَجْمُوعَة , مَعْشَر , نَفَر
لاحضوا التشابه في عناصر الثلة والفئة والفارق ان بالفئة جاءت بحال الكثرة مثل , فَيْلَق , فِرْقَة
فناسبت فئة قليلة بعكس الفئة الكثيرة وعلى مستوى فيلق او فرقه في الجيوش المقاتله
فالكثير منا فهم ان الثله اكبر من القليل لان الثلة عكسها
القلة لكن الخطا الشائع الذي لم ياخذ بالحسبان اختلاف
سكان الأرض كاولين كقرى واقوام عن واخرين بمدن كبيره في القارات السبع
مثال على ذلك جاء الملك بثلة من حرسه
اي ان عدد الحرس ليس بالكثير اما بالنسبة لكلمة القليل
جاءت بسياق مع حال الجيش
بقوله تعالى
كم من فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللَّهِ
نقول فئة عمريّة أي جميع الأشخاص من عمر
معيَّن أو المتراوحون في الأعمار
و يقصد بها هنا فئة بالجيش و بكلمة قليله اي
جيش قليل العدد بالنسبة للجيش الكثير المقابل
له وقِلَّيل يأتي عكس الكَثْير وتفسير الاية ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ وَقَلِيلٌ مِنَ الْآخِرِينَ
بحال محدودية سكان الارض في حقبة الاولين
من المقربين محدود والتي تناسب لغويا مع ثلة
اما القليل فجاءت مع كثرة
سكان الارض في يومنا هذا أي الاخرين والكثير عكسه القليل
فناسب لغويا قوله تعالى و قليل من الاخرين
الفئة الثالثه أصحاب اليمين
وهم الذين جاء ذكرهم في كتاب الله بقوله تعالى
كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ إِلَّا أَصْحَابَ الْيَمِينِ فِي جَنَّاتٍ يَتَسَاءَلُونَ
سورة المدثر
وهؤلاء هم عامة الناس بكافة منازلهم من الغني الى الفقير والذين عندهم حسنات وسيئات
ومعنى كل نفس بما كسبت رهينة الا أصحاب اليمين أي بعملهم
وطاعتهم وطلبهم دوما المغفرة من الله فغفر لهم وابدل سيئاتهم حسنات
وبقوله تعالى
وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا
يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ
وَكَانَ اللهُ غَفُورًا رَحِيمًا وَمَنْ تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللهِ مَتَابًا وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا
كِرَامًا وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمًّا وَعُمْيَانًا وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ
وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا أُولَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً
وَسَلَامًا خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا
(سورة الفرقان 68 - 76)
وكذلك يلحق باصحاب اليمين من شملتهم شفاعة الرسول
(اصحاب الحظ العظيم )
بتقارب حسناتهم مع سيئاتهم عند منطقة الاعراف ويدخلوا من السور الذي له باب
{ وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ فَسَلَامٌ لَكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ }
(سورة الواقعة )
{ أَهَؤُلَاءِ الَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لَا يَنَالُهُمُ اللهُ بِرَحْمَةٍ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلَا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ }
(سورة الأَعراف 49)
ونسبتهم ثلة من الاولين وثلة من الاخرين
أي التساوي فيما بين مجاميع الاولين والاخرين من أصحاب اليمين
أصحاب الشمال
هم الكفرة والمجرمين والمنافقون والمنافقات بعامة الناس من خفت موازينهم
بصور شتى فعن الكافرون منها قوله تعالى
{ وَعَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ أَجَعَلَ
الْآلِهَةَ إِلَهًا وَاحِدًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ }
سورة ص
{ بَلْ عَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ فَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا شَيْءٌ عَجِيبٌ أَئِذَا مِتْنَا
وَكُنَّا تُرَابًا ذَلِكَ رَجْعٌ بَعِيدٌ }
سورة ق
اما عن المجرمين ومن ادنى منهم
قوله تعالى
فِي جَنَّاتٍ يَتَسَاءَلُونَ عَنِ الْمُجْرِمِينَ مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ
وَلَمْ نَكُ نُطْعِمُ الْمِسْكِينَ وَكُنَّا نَخُوضُ مَعَ الْخَائِضِينَ وَكُنَّا نُكَذِّبُ بِيَوْمِ الدِّينِ
حَتَّى أَتَانَا الْيَقِينُ فَمَا تَنْفَعُهُمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ
سورة المدثر
والاية بقوله تعالى
أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ
الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ
(سورة الماعون 1 - 7)
والمنافقون والمنافقات
{ يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ آمَنُوا
انْظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِنْ نُورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءَكُمْ فَالْتَمِسُوا
نُورًا فَضُرِبَ بَيْنَهُمْ بِسُورٍ لَهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِنْ قِبَلِهِ الْعَذَابُ }
(سورة الحديد 13)
يبقى امر واحد ان يتوافق تفسير ما بيناه أعلاه مع أيات الكتاب
ففي قوله تعالى
فَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ
فَسَلَامٌ لَكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ
الضَّالِّينَ فَنُزُلٌ مِنْ حَمِيمٍ وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍ
إِنَّ هَذَا لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِ فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ
سورة الواقعه
والاية بقوله تعالى
ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ
بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ
سورة فاطر
الأزواج الثلاثه كالتالي
اصحاب الميمنه والسابقون السابقون = فَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ
فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ= وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ
أصحاب اليمين = وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ
فَسَلَامٌ لَكَ مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ= وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ
أصحاب الشمال = وَأَمَّا إِنْ كَانَ مِنَ الْمُكَذِّبِينَ الضَّالِّينَ
فَنُزُلٌ مِنْ حَمِيمٍ وَتَصْلِيَةُ جَحِيمٍ= فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ
ويَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْوَاجًا والافواج فمنكم مؤمن ومنكم كافر
اي المؤمنين والكافرون ولكل درجات تبدا تشكيل تلك الافواج
بقوله تعالى اذا النفوس زوجت (اي قرنت الانفس باجسادها
على طور الاحسن تقويم= ( وكنتم أزواجا ثلاثة ) اي ذكورواناث لكل فوج
( مثلما نقول دائرة النفوس العامه فيها سجلات الذكور والاناث)
فافواج المؤمنين ازواج ثلاثه هم 1- السابقون السابقون 2- أصحاب الميمنة 3- اصحاب اليمين
اما افواج اصحاب الشمال ازواج ثلاثه هم 1-الكافرون 2- المجرمين 3-المنافقون والمنافقات
والحمد لله رب العالمين
المصدر التفسير لغويا سنة رسولنا الخاتم اللسان العربي المبي
رد مع اقتباس

الصورة الرمزية 2riadh
عضو فـعّـال
الصورة الرمزية 2riadh
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
الدولة: العراق
العمر: 67
المشاركات: 1,217
معدل تقييم المستوى: 12
2riadh is on a distinguished road
افتراضي رد: حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع
2#
20 - 11 - 2023, 07:34 PM

الصاحب هو الذي يكون مع الرسول الخاتم عليه افضل الصلاة والسلام في كل حال ولفترة طويله تعد بالسنين
وما كان عليه خليفة رسول الله ابا بكر رضي الله عنه في هجرته معه
وليس كما عرض في فديو على قنوات اليوتيوب انه يستقبل الرسول في المدينه في مسلسل عمر
{ إِلَّا تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ
إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ (لِصَاحِبِهِ) لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللهَ مَعَنَا }
(سورة التوبة 40)
وكما قال عنه عمر رضي الله عنه عند سقيفة ساعده لبيعته انت صاحب رسول الله
في الغار وبارك الله في أسماء بنت أبي بكر ورضي الله عنها لُقبت بذات النطاقين؛ لأنها شقَّت
نطاقها وربطت به سفرة النبي محمد وأبي بكر حين خرجا مهاجرين إلى يثرب
التي سُميت فيما بعد بالمدينة المنورة.
وصوره اخرى بحال الصاحب
كحال الزوجه حين البعث سميت صاحبة لمشاركة زوجها في الحياة الدنيا عند كل حال طيلة فترة حياتهما
{ يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ }
(سورة عبس 34 - 36)
اما الذي يسافر لايام وليست له صحبه مع المسافر معه فلا يسمى صاحب بل يسمى رفيق السفر
والحمد لله رب العالمين
التفسير لغة وعلم​
2riadh غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
الصورة الرمزية 2riadh
عضو فـعّـال
الصورة الرمزية 2riadh
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
الدولة: العراق
العمر: 67
المشاركات: 1,217
معدل تقييم المستوى: 12
2riadh is on a distinguished road
افتراضي رد: حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع
3#
04 - 12 - 2023, 08:49 AM
معلومه مهمه بحال السفن
قوله تعالى
وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً
تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
(سورة النحل 14)
المقصود بها السفن الكبيره المعده للرحلات التجاريه والصيد بالبحار
والمحيطات وبحمولات ثقيله جدا ووزنها الاف الاطنان
اي (مَوَاخِرَ فِيهِ) معده لهذا الغرض بتصاميم وحسابات دقيقه
وقوله تعالى
{ وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِنْ
كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ
مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }
(سورة فاطر 12)
المقصود في الايه هنا استخدام السفن الاعتياديه للصيد والاستخراج من البحر
المراكب المكشوفة هي مراكب تقليدية متعددة الأنواع مزودة بشراع
ومجاديف فقط. ويستخدم هذه المراكب الصيادون الحرفيون
(فيه مواخر )
اي معده لهذا الغرض وبحموله ليست بالثقيله
ما بين مصب الانهار والبحر كحال مصب النيل والبحر الابيض المتوسط
والحمد لله رب العالمين
التفسير لغة وعلم​
2riadh غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
الصورة الرمزية 2riadh
عضو فـعّـال
الصورة الرمزية 2riadh
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
الدولة: العراق
العمر: 67
المشاركات: 1,217
معدل تقييم المستوى: 12
2riadh is on a distinguished road
افتراضي رد: حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة بتوسع
4#
06 - 12 - 2023, 04:28 AM

موضوع قيم ومفيد الا وهو صلاة الفجر ولكن السؤال كيف نجعلها مشهوده
ونبتعد عن مسار التقليد بالقول في قراءتنا لايات الكتاب المبين ونتحول الى
مسار التجديد بالتفكر بالقول والفعل لغة وعلم اي
بالكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه = الباقيات الصالحات ={ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا }
فتجديد الحياة العقلية ليس من اليسر والسهولة بهذه المنزلة، وإنما هو في حاجة إلى
تطور شديد عميق بعيد المدى، إلى تطور يمس النفس ويمس العقل والقلب والضمير
ويمس المجالات الإنسانية كلها ونبدأ بها بحال التفكر
قوله تعالى
الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ
رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ
ولنصل الى حال
وَإِذَا مَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَذِهِ إِيمَانًا
فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ
وناتي الى نهارنا وافعالنا بالعمل من البيت الى الشارع وكيف نحقق ما قلناه
في صلواتنا كل يوم
{ حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ (الصلوات الخمسه بالقول )وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَى ( افعالك) }
فدوام المحافظه على صلاتك يقترن بعملك الصالح
وكيف الله سبحانه جعل قيام الصلاة بالمنزله الاخيره ونبهنا الى العمل اولا وبامور يجب ان ناخذ بها
قوله تعالى
لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ
وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ
وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا
عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ
أُولَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ
ومهما يكن من شيء فليس من اليسير أن يصبح الإنسان وقد أَلِفَ الحياة القديمة ونشأ فيها وعاش عليها دهرًا من حياته، ثم يتصل بحياة أخرى طارئة فيتحول فجأة من مقلد إلى مجدد، بل لا بد من أن يطول اتصاله بهذه الحياة الطارئة، وربما عبر هذه الحياة الطارئة عبورًا دون أن يتأثر بها تأثرًا ذا بال، وربما احتاج التجديد في هذه الحياة العقلية إلى أن يطول الاتصال ويطول، وتتوارثه أجيال كثيرة قبل أن يستظهر أثره وقبل أن تصبح هذه الأجيال متأصلة فيه قادرة على أن تجدد كما جدد الصحابة الكرام تلك الحياة الطارئة من قبل، فالذين يحاولون الآن عندنا أن يكونوا مجددين في الدين يجب أن يفهموا معنى هذا التجديد قبل كل شيء، ويجب أن يفهموا أن التجديد لا يتأتى إلَّا بعد الفهم والتعمق والدرس الطويل والتمرين على هذا كله والممارسة لهذا كله وقتًا يطول كثيرًا وربما تجاوز حياة الفرد
إلى حياة جيل بأسره
والحمد لله رب العالمين
2riadh غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع القسم الاسلامي

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقيقة الأزواج الثلاثة التي جاءت في سورة الواقعة 2riadh القسم الاسلامي 6 11 - 10 - 2021 08:39 PM
ماهى الأزواج التى تستحق المتابعه mohyeldeen منتدى تداول العملات العام 14 17 - 02 - 2011 06:14 PM


05:26 PM