• 12:51 صباحاً
logo




قصه حب جميله

إضافة رد
عضو متألـّق
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 4,662
معدل تقييم المستوى: 16
Standing is on a distinguished road
16 - 07 - 2010, 04:10 PM
  #1
Standing غير متواجد حالياً  
افتراضي قصه حب جميله




في إحدى ليالي الصيف الهادي
وأنا جالس علي شاطئ البحر،





والقمر ضوئه ينساب على أمواجه
ويداعب صوت موجه خيالي،
وإذ بصوت الهاتف في أذني يدق بنغمة طالما سمعتها...
لم أكن أتوقعها أو يخطر ببالي أني سأسمعها مرة أخرى!!
نظرت إلي هاتفي برغم أني أعرف صاحبة هذه النغمة..


ومع ذلك خيم الصمت علي
وأنا أنظر إليه وأتفقد الاسم
فقد مر زمنا منذ آخر مرة طربت أذني تلك النغمة؛
كانت المكالمة الأخيرة التي انتهت بها علاقتنا.
لم أشعر بنفسي إلا عندما تناولت الهاتف
وقولت: ألو!!.. مين؟
وللآن لا أعرف سببا لتظاهر بعدم معرفتي لرقمها!!
ردت علي قائلة بعجب:
مين؟؟ معقول نسيت صوتي خلاص؟!
[IMG]http://1.bp.*************/_kQTrWzPyd-4/S_GeQxA2QsI/AAAAAAAAArk/cGfTA0CavxQ/s400/2iiwmgyosvade5ahxkvt.jpg[/IMG]

زاد اندماجي بدوري وأتقنته
وقولت لها: سوري الصوت مش واضح!!
ولكنها تدري لا هي على يقين بأني أعرف فردت قائلة:
بس أنا عارفة إنك عارف مين!..
ولو مش فاكر فأنا.... أنا حبية زمان أغلى حبيبة
زي ما كنت بتقول! صدمني ردها رغم توقي له،
وخيم علينا الصمت لحظات.. دقائق..


لا بل أعوام طويلة تذكرنا بها الكثير من الذكريات
واسترجعنه بعدما دفنت بمقبرة الزمن...
كنت اعتقدت بموتها ولكنها تعود الآن أمامي..
ذكرياتي الضائعة!!! كل مكان ولحظه مرننا بها كل الآهات،
أحلى لحظات الحب والغرام....
كل لحظات الألم والعذاب
ومر الشريط أمامنا عبر الهاتف كأننا نره....
إلي أن انتهى الشريط عند لحظة الوداع والفراق..





وخرجنا من صمت وذكرياتنا
عندما قالت: عايزة أقولك حاجة..
بس مش عارفة منين أبدأ!!!
لا أعرف لماذا وكيف جاوبتها
قائلا: متى ميعاد زفافك؟؟
صمتت لحظات، كنت أتمنى بها أن يخيب ظني،
وجاوبتني: بكره.. يوم الخميس، هاتيجي زي ما وعدتني؟؟
وترقص معايا سلو.. ؟!

[IMG]http://1.bp.*************/_lE43T8V0oEA/SU0WUYqkBmI/AAAAAAAAE6o/XLsJFFw7gmA/s400/l363d20bc0000_1_28331.jpg[/IMG]



أعرف جيدا إني لن أحتمل الوفاء بهذا الوعد،
ولكني جاوبت: ده وعد وعدتك به..
ولازم أنفذه! صمتت لحظات لعلها لم تتوقع ردي..
لا أعرف ولكنها
قالت: خلاص هاستناك..
وبعت الدعوة على البيت من ساعة.
لا أعرف كيف أتى الغد، ترى هل جاء أم أنا من ذهبت؟؟!،





جاء ميعاد زفافها وحان موعد الوفاء بالوعد..
هناك بين المدعوين الكثير من الأصدقاء..
أصدقاء الذكريات الضائعة؛
لم أتوقع رؤيتهم وصدمتهم رؤيتي.. بين المدعوون...
لم يتوقع أحد أني بينهم وتجلس هي بجوار رجل آخر!!..
بين يديها أجمل باقة زهور رأيتها،
ولكنها أجمل وأبها من زهور باقتها..





حقا كم هي جميل بالفستان الأبيض!
رقصت بين أحضانه رقصة هادئة،
قتلتني بالبطيء, كسرعة أنغامها،
تركها وبدلها بسيدة لعلها أخته أو إحدى أقرباءه،
وجدتها وحدها بين صديقاتها..
تقدمت لها وقولت: مبروك ألف مبروك!!
قالت وقد تلألأ الدمع بعيونها:
لا بأيدي ولا بأيدي، بس ده نصيب ولازم نرضا به!





ابتسمت وقلبي ينتحب قائلا:
ومين فالدنيا هايعاند النصيب؟!..
حتى لو كان ضدي.. بس لازم أرضى!!
نظرت لزوجها وهو يرقص وقولت له: تسمح بالرقصة ديه؟!
نظر وابتسم وأشار بيده قائلا: ما فيش مانع !!!!
تعجبت كثيراً من موقفه،
لو كنت أنا لما تركتها وحدها أو يرقصها غيري، ولكنه وافق!!





نظرنا بعيون بعضنا البعض وتذكرت كل الماضي الجميل
تذكرت الوقت السعيد الذي كا يمضي بنا كالقطار الريع من الزمن
وتذكرت في ليالي الشتاء ونحن نختفي من الامطار و نحتضن بعض للتدفئه
وتذكرت كل شئ جميل وقد اتت بيه الايام الي نهايته الي الفراق
ونزلت دمعه من عيني وكانت اغلي دمعه في حياتي...

واصعب دمعه في حياتي...


[IMG]http://3.bp.*************/_feyGo-ZSpjg/SrYXD53H6_I/AAAAAAAAAfY/SECAcdUc2ws/s400/love-pain.jpg[/IMG]



التعديل الأخير تم بواسطة hames ; 14 - 08 - 2010 الساعة 12:32 AM
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
::: قصه جميله ::: عمرو ابراهيم القسم الاسلامي 6 23 - 03 - 2018 06:09 AM
غرف نوم جميله P_Files استراحة بورصات 1 14 - 12 - 2015 05:46 PM


12:51 AM