• 1:09 مساءاً
logo




قصة حقيقية حدثت لشاب

إضافة رد
عضو متألـّق
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 4,662
معدل تقييم المستوى: 15
Standing is on a distinguished road
30 - 04 - 2009, 04:40 AM
  #1
Standing غير متواجد حالياً  
افتراضي قصة حقيقية حدثت لشاب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


سأحكي لكم اليوم عن قصة خفيفة جدا وبسيطة.. .

فالقصة تتحدث عن شاب كان راجعا بسيارته وحيدا من جلسة السمر التي كان قد قضاها برفقة مجموعة من أصدقائه.وكان قد تأخر الوقت كثيرا عليه..و تخيل أباه واقفا عند الباب غاضبا عليه و يلقي عليه تلك المحاضرة الطويلة عن التأخير. لذا أسرع الشاب قليلا وداس على البنزين وكانت الساعة حينئذ الثالثة فجر.وأقترب أخيرا من المنطقة التي يسكنها وهي منطقة قريبة جدا من مقبرة قديمة للأطفال.
وكان الظلام دامسا شديد الظلمة وكان يشعر بالخوف قليلا لذا تعمد في إقفال النوافذ وقام بتشغيل المسجل ليسمع صوت الموسيقى الصاخبة حتى يشغل نفسه وينسى الخوف الذي أنتابه من شدة هدوء المكان ومنظر السور القديم للمقبرة التي تطل على الطريق الذي هو فيه.
ولكن فجاءه توقف صوت المسجل عن العمل وتراجعت سرعة السيارة حتى توقفت تماما وأنطفأة الأضواء كلها بالسيارة. وتملك الشاب الخوف الشديد وشعر بالرعب وحينها سرعان ما التفتت عيناه في تلك الظلمة التي هو فيها وهو يحدق في المكان المظلم.. وقال في نفسه: كيف توقفت السيارة عن العمل والبنزين ممتلئ والسيارة جديدة !!!يا الله ما الذي يحدث معي ليس هذا وقته الآن!!!!؟؟؟

وحاول إشعال المحرك ولكن لا فائدة أبدا ...شعر بالخوف والرهبة من هول الموقف وتزايدت دقات قلبه وتيبست أطرافه من شدة الفزع .وحاول التذكر شيء من الآيات القرآنية ولكن الخوف عقد لسانه لدرجة إنه لم يستطع الحراك من مكانه وشعر بثقل شديد في قدمه وظل هكذا لبرهة من الوقت وهو شاخص النظر في النوافذ خوفا من المجهول والظلام والسكون ولا صوت ولا حتى همس في الخارج وهي ليلة ليست مقمرة أبدا وقد اختفى القمر بكل حياء من السماء.
كان هناك الصمت المطبق والظلام الحالك في تلك المنطقة الغارقة في ظلمة غريبة جدا. وكانت دقات قلبه تتسارع وتتسارع وشعر بالعرق البارد تصبب من ظهره وفجا شعر بأنفاس حارة خلف أذنه وصوت غريب مثل فحيح الأفعى يصدر من مجهول وكأنه يتلو ترانيم غريبة وحاول الصراخ ولكن لم يستطع لقد شعر بثقل شديد في لسانه وجحظت عيناه من شدة الرعب..و بعد برهة توقفت الأصوات الغريبة ومن بعدها رأى المحرك يدور وحده واشتعلت الأضواء من جديد. فصرخ الشاب من الرعب وأسرع يدوس على البنزين وهو يردد الآيات القرآنية طوال الطريق والدموع تسكب من عينيه خوفا وهلعا وهو خائف من أن يحدث له شيء آخر..وبعد دقائق من قيادته المجنونة لم يشعر بنفسه إلا وهو يقف بالسيارة أمام البيت.
أسرع الشاب بالنزول من السيارة مرتجفا وهو يدق الباب بقوة مناديا أهله لكي يفتحوا له الباب وكانت نظراته تتابع من حوالي المكان وينظر خلفه ويتلفت كثيرا وهو يرتجف خوفا.وبعد دقائق وعلى عجل فتح أباه الباب مستغربا وتفاجأ من شدة الطرق ووجد ابنه على تلك الحالة من الخوف ولم يشعر الشاب بنفسه إلا وهو يسقط مغميا عليه حين فتح له الباب ليسقط بين يدي أباه من شدة ما أصابه من الهلع.
وبعد دقائق رجع الشاب إلى وعيه و حكي لأهله قصته الغريبة وما حدث له..في البداية انهم لم يصدقوه وانه اختلق تلك القصه ليبرر سبب تاخره ولكن حين تذكروا الموقف عندما سقط مغميا عليه وكانت حالته حالة ...وهم مستغربين من غرابة الموقف ..عندها غضب أباه كثيرا وقال له: بأن ما أصابك ليس إلا تحذير لكي لا تضايق أهل الليل وهم الجن...عندها تأكد الشاب من صدق كلام أبيه ومما رآها بعينه وحمد ربه على نجاته. وبقي الشاب لعدة أيام لا يجرؤ على الخروج من بيته وكان ينتابه الأحلام وكوابيس المفزعة كلما خلد للنوم. ولكنه عانى من الخوف والرعب في تلك الليلة المخيفة ما لم يشعر بت في حياته كلها والذي كاد أن يموت خوفا. وهذا ما جعله يتعهد على نفسه بأن يتواجد بالبيت في أوقات محددة ولا مجال للتأخير أبدا..
رد مع اقتباس


الصورة الرمزية سامر سامر
عضو فـضـي
الصورة الرمزية سامر سامر
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 3,474
خبرة السوق: أقل من 6 شهور
معدل تقييم المستوى: 15
سامر سامر is on a distinguished road
افتراضي رد: قصة حقيقية حدثت لشاب
2#
12 - 05 - 2009, 02:01 PM
في البداية انهم لم يصدقوه وانه اختلق تلك القصه ليبرر سبب تاخره

وأنا كذلك لا اصدقه

وسوف أذكر حادثة ما زالت مطبوعة في بالي منذ أيام المدرسة

حيث كان لي صديق في الصف

وقد كان الاساتذة قاسين معنا جداً عندما تكون غير محضر لدرسك

وبينما كنا واقفين في الملعب بالصف منتظرين الصعود إلى صفوفنا

خرج زميلي من الصف ورفع يديه أمامه كأنه لا يرى شيئاً وهو جاحظ العينيين
وقد ارعبنا لشدة صدقه

وعندما ناداه الأستاذ والناظر والرفاق لم يجب أحد

وإضطروا عندها الى أمساكه ومعالجة الأمر

وقد أثر هذا الحادث على كل التلاميذ

وبعد عدة أشهر إعترف لنا بأنه لم يكن جاهز ليقوم بإمتحان الجفرافيا
وقد قام ما قام به خوفاً من العقاب

ما أريد قوله بأن الإنسان يصبح مقنعاً جداً عندما ينتابه الخوف ويصبح مضطراً لتكملة مشروعه حتى لا تنكشف خطته وخصوصاً بين الأولاد والأهل وكما نعلم بأن الأهل يخافون جداً على أبنائهم بسبب عاطفتهم الأبوية

شكرا لك أخي على الموضوع

التوقيع

إن ربك يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر إنه كان بعباده خبيراً بصيراً
--------------------------------------------------------------------------------------------------------

مـــن مـــواضـــــيـعـــي



التعديل الأخير تم بواسطة سامر سامر ; 12 - 05 - 2009 الساعة 02:04 PM
سامر سامر غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
عضو الماسي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 37,809
معدل تقييم المستوى: 47
محمد حمدى ناصف is on a distinguished road
افتراضي رد: قصة حقيقية حدثت لشاب
3#
18 - 09 - 2016, 06:20 AM
جزاكم الله خيرا

ودى واحترامى



سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
بعدد خلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته
محمد حمدى ناصف غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات


01:09 PM