• 12:02 مساءاً
logo



روايات سعوديه قصيره رومانسيه

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Mar 2015
المشاركات: 1,458
معدل تقييم المستوى: 4
Eleena is on a distinguished road
23 - 04 - 2015, 08:11 PM
  #1
Eleena غير متواجد حالياً  
افتراضي روايات سعوديه قصيره رومانسيه
خرج من الورشة اللي كانت جنب البقاله .. وشاف العيال متجمعين .. في نفسه " خير وش صااير" .. راح مكان التجمع دخل بين العيال وشاف رجال واقف جنب سيارته .. صرخ بصوت عالي :: راكااااااان

راكاان كان يطالع وين ما اختفت البنت .. بس لما سمع صوت خويه التفت عليه:: هلا ماجد

قرب ماجد منه وسلمو على بعض ..

ماجد :: خير وش فيهم متجمعين حولك
راكان وهو يتذكر بنت الفقر زاد قهره :: اركب السياره وانا اقولك
ركبو السيااره .. راكان دق بووري للعيال عشان يوخروون عن الطريق ..

في السياره

بعد ماعرف السالفه

راكان :: وانت ماشاء الله مالقيت غير هالورشه اللي بهالحي المعفن

ماجد عقد حواجبه ثم ضحك :: لايكون البنت كرهتك بالحي ههههههههههه
وبعدين هالورشه العامل اللي فيها شغله ممتاز وانا متعاون معاه واسعاره حلوه آخ بس على اللي لعب بسيارتي لو يطيح بيدي مارحمه

راكان التفت له :: إلا صح للحين ماعرفت من سوى كذا بسيارتك والله شكله واحد حاقد عليك بقوه

ماجد :: والله الحسد يخليه يسوي أكثر من كذا

راكان مد يده ويدور بالسيديهات على سي دي راشد الماجد :: خليها على الله ( ودخل السي دي وشغل الأغنيه )

كانت الأغنية

اجيبه يعني اجيبه
لوكان تحت الحراسه
لاتقولوا مقدر اجيبه
لاتقولوا هذي صعيبه
يحط عيني بعينه
يشوف زينه وشينه
والله لسدد له دينه
مغرور ياقو باسه
بحط راسي براسه
واذوقه مر كاسه
جاهل با امور الغرام
مايقدر اهله وناسه



ماجد مد يده ورفع الصوت عجبته الأغنيه

راكان :: مجود قصر الصوت تراه ازعجني

ماجد طنشه وجلس يغني مع الاغنيه ..

راكان سكت وجلس يتسمع الأغنيه فجأة ابتسم ابتسامه خبيثه وهو يقول:: اجيبه والله اجيبــه لاتقولوا مقدر اجيبه

*

*


"راكان 25 سنة متخرج من كلية العلوم الصحيه تخصص خدمات طبيه .. عطالي بطالي زي مايقولوا بيده الفلوس ومتوفر له كل شي ابوه حيل يحبه ومدلعه آخر دلع موفر له كل شي بخصوص إنه ولده الكبير "
"ماجد 24 سنة هذي آخر سنة له بالجامعه تخصص فيزياء والمفروض يكون متخرج من الجامعه من سنتين لكن هو يقدم اعتذار وينزل 3 مواد .. وصديق راكان من أيام الثانوي "


*


*


دقت على السواق كلفته يجيب شي معاه ........بعد ربع ساعه ..

دخلت الشغالة ماري :: مدام هدا اللي طلبته

أخذته منها :: ايوه خلاص روحي

وقفت .. ۅمشيت للمصعد .. وضغطت على الدور الثااني .. انفتح باب المصعد وخرجت.. متجهه لـ جناح البنات .. وصلت لغرفة تهاني دقت الباب ..ماحصلت رد.. دقت مره ثانيه نفس الشيءماردت .. دقت للمره الثالثهـ ..
تهاني كانت منسدحه على سريرها اللي مفرشه بلون تفاحي على موفي .. وخانقتها العبره لها كم يوم ماكلمت حبيبها فارس من يوم مامنعتها خالتها ..ماتقدر تكسر كلمتها ماهما سوت وفعلت خالتها راح تظل تحترمها وتسمع كلامها ..
دق عليها الباب للمره الثالثه..
ردت تهاني بضجر .. :: مابغى أكلم أحد ماتفهمون انتم
بهاللحظه فتحت الباب خالتها
دخلت عليها وهي تناديها:: تهاني
التفتت عليها تهاني .. لما شافت خالتها بكيت وقالت بصوت مبحوح :: ليه ياخاله تسووين فيني كذا .. قربت أم لمى من عندها ۅجلست على سرير وقالت بحنان :: ياقلبي ياتهاني أنتي ما تدرين وش السالفه .. طالعت فيها تهاني باستغراب وهي تمسح دموعها ..حكتها خالتها أم لمى اللي دار بينها ۅبين أم فارس .. وبس هذا اللي صار ..
تهاني :: طيب هي ليه تسوي كذا.
أم لمى :: تبي تتحكم من البدايه الله يهديها.. على العموم مو أنتي تبغين الزواج بجدة عشان صحباتك يحضرون .. خلاص يسوونه مو على كيفهم أنتي أول فرحه لي ( وابتسمت لها ) دام فارس يحبك أكيد بيوافق يسويه لك هنا وأنا ماكنت ابيك تكملينه من شان يعرف قيمتك .. واكيد أمه علمته باللي صار بينا وبيجلس يقنع فيك اعرفك بنت أختي وينضحك على عقلك بسهوله ( وضحكت )
حضنتها تهاني :: الله لا يحرمنا منك ياخالتي
أم لمى مدت يدها ومسحت على شعرها :: ولايحرمني منكم ويخليكم لي
تهاني بعدت عن حضن خالتها بهدوء ... أم لمى .. عطتها كيس صغير فيه علبة مغلفه بشكل حلو ( جوال جديد)


*


*


في الرياض

أم فارس :: الحين العقربه زوجتك متى بتسافر ..؟
فارس كان جالس على الاب توب ومندمج مع الاغاني ..:: مـا ادري عنها
ام فارس وبدأت تعصب :: وشلوون ما تدري عنها..؟ مو هي زوجتك ..؟
فاارس واللي متعود على أسلووب امه :: يمه انا وش يدريني .. لي ثلاث ايام ما ماكلمتها
أم فارس وبتساؤل :: ليهــ .. وش صاير بينكم ..؟
فارس طالع فيها :: ابد ماصار شي ..( رجع يناظر شاشة الاب توب )
أم فارس قامت وجلست بجنبه :: شلوون ما صار شي .. ولك ثلالاث ايام ما كلمتها ..؟
فارس إلتفت لـ امهـ ::مدري عنها يايمه جوالها مقفل ولمن اتصلت على البيت ردت علي بنت خالتها الصغيره لمى وقالت لي تهاني نايمه ورجعت دقيت كذا مره مايردون..
أم فارس :: حسبي الله عليها من بنت أجل مقفله جوالها عشانك ماتدق شفت البنيه ماتبيك وانت رامي نفسك عليها
فارس بضيق :: بدينا يمه موالك
أم فارس :: يبغالي اوديك لشيخ يقرأ عليك اشوفك ماتحب أحد يتكلم فيها ابد شكلك مسحور
فارس سكر الاب توب وشاله :: تصبحين على خير يمه رايح انام وراي عمل
أم فارس :: روح عسى الله يهديك ويفكك من تهاني


*



*


في الرياض

الساعه 11 ونص مساءً


صوت الموسيقى في أرجاء الشقه

ورائحة الدخان تعم المكان

وصوت الضحكات تتعالى

كان جالس على كنبه.. وبيده سيجاره.. ويتكلم بكلام متقطع ويضحك..

رن جواااااااااااله

مسك جواله وهو مكشر وبقلبه.. لاحول الواحد مايستانس ..كل شوي متصلين علي صدق نشبه.. قام قفل جواله..

وسرح وهو يتذكر لمن صحى ولقى نفسه نايم بالأرض بالحوش والشمس تصقع على راسه

رفع عيونه شافها جايه ابتسم لها وجلس يرحب فيها:: ياهلا ومرحبا

جلست بحضنه وهي تضحك:: هلا فيك ياقلبوو ..وينك من خرجت الصباح ماشفتك ؟

قرب منها وغمز لها:: وحشتك ..؟؟

ضحكت وبخجل قالت:: شلون ماتوحشني وانت حياتي كلها ياقلبي

ابتسم ابتسامه ذوبتها::اجل خلاص ياحياتي جهزي نفسك اليوم كمان بجلس عندك لين ما تطفشين مني وتطرديني

فرحت من كل قلبها:: والله من جد..؟

تركي :: اي ياقلبي وش فيك مانتي مصدقه

من فرحتها قامت حضنته:: يلوموني بحبك ياتروكي

تركي ضحك:: وانا بعد احبك موت

بعدت عنه :: يلا قوم نرقص

تركي:: ندو حبيبتي والل (ما اعتطه فرصه والا وهي ساحبته وتخليه يرقص)


*

روايات سعوديه قصيره رومانسيه

*


العنود :: يايمه هدي حالك

أم تركي وهي تبكي :: وشلوون اهدي حالي ولدي حبيبي ما رجع له ثلاث ايام
( غطت وجهها بيدينها تبكي )

العنود ودها تبكي بس ماسكه نفسها ما تبغى تنهار قدام امها :: اكيد هو الحين بخير بس انتي لا ( قاطعتها أمها )

أم تركي :: وشلوون بخير .. علمني وشلوون من أول جالسه ادق عليه ما يرد يدق يدق ما يرد ويعطيني مقفل ..آآآآآآآآه ياقلبي اكيد صاار فيه شي اكيد .. ما اقول غير الله يهدي ابوك اللي طرده

الهنوف وهي مقهوره:: خليه ينطرد يستاهل .. اجل يجي البيت هو سكران ..؟
وتبين ابوي يسكت له ..؟

التفتت على بنتها .. واعطتها نظره ..

الهنوف خافت من نظرتها على طول قامت من جنب امها وجلست على الكنبه الثاانيه وهي تقول :: هذا كله من دلعك اللي ضيعه ياما نصحك ابوي ونصحناك قلنا دلع الولد مو زين تقولين لا ولدي حبيبي ما عندي غيره شوفي الحين النتيجه كيف .. طلع سكران وياخوفي بكره يكون تاجر في المخدارات ..

أم تركي مدت يدها ومسكت علبة المناديل .. من القهر تبي تحذفها على بنتها .. وقفتها يد العنوود .. العنوود وتوجه الكلام لـ اختها .. وبنبره حاده قالت :: الهنوف .. بسرعه اطلعي فوق

الهنوف سمعت الكلام وعلى طول طلعت فووق خافت من أمها..

أم تركي وهي تبكي :: آآآآآه وش اسووي ولدي مادري عنه وهذي جالسه تجادلني آآه

العنود وتهدي الوضع :: يمه الهنوف مو قصدها انتي تعرفينها ..

أم تركي مازالت تبكي ..

العنود جاء ببالها شي :: يمه ليه ما تدقين على ولد خالتي يمكن عنده جالس بجدهـ

أم تركي وتهز راسها بـ لا : دقيت ومالقيته عنده

العنود :: طيب دقي على ولد عمي فهد وخليه يتصل على تركي يمكن يرد عليه مو هو ولدك مسوي زعلان علينا عشان كذا مايرد ..

ام تركي :: ايه صح وشلون فهد راح عن بالي جيبي لي التلفون ..

العنود هزت براسـها بالموافقه وقامت راح تجيب التلفوون واعطته أمها

أم تركي وتدق ع الأرقام .. بداية بمفتاح الدولة ..

طوط طوط


" عائلة تركي "

" أم تركي 46 سنة متزوجة ولد عمها أبو تركي 59 سنة عسكري متقاعد
وعندهم بنتين العنود 24 سنة .. الهنوف 22 سنة .. وولد واحد اسمه تركي 26 سنة معاه شهادة الثانوي ضايع صايع راعي بنات وشراب .. "


*



*


كانت سهرانه على النت تتصفح المواقع .. دخلت عليها هنادي ماسن ::
فلهــا وربك يحلهـــا :: هلووووووو
،، شهـــد العســل ،،:: ياهلا بهنووو .. أنتي برى ؟
فلهــا وربك يحلهـــا :: يس ماتشوفيني داخله ماسن من جوالي هع
،، شهـــد العســل ،،: اها وينك يالداشره
فلهــا وربك يحلهـــا : بالطريق راجعه للبيت كنت مع جدتي في الكبينه
،، شهـــد العســل ،،: يالليل وهذي جدتنا ماتطفش من الكبينه مدري وش لاقيه فيها
فلهــا وربك يحلهـــا : اسكتي ياشيخه انا اعرف الناس تروح تقابل البحر هي تروح وتقابل الخلا ماتحط وجها على البحر تخليه ورا على الكبينه خخخخخ
،، شهـــد العســل ،،: ههههههههههههههه قايلتلكم أنا خرفت تبي ترجع أيام زمان لو تودونها البر أزين
فلهــا وربك يحلهـــا : ينقالها تسمع بالتطور عشان كذا تبي البحر مسكين السواق تجنن منها
،، شهـــد العســل ،،: والله مدري كيف مستحملها هههههههههه هبلت فيه
فلهــا وربك يحلهـــا : اقول لك وصلنا البيت ادخل من الاب توب واكلمك باي
،، شهـــد العســل ،،: اوك بايو



*



*


في الرياض

أم تركي ماسكه السماعه وتبكي :: تركي .. كل ما ادق عليه مايرد .. وأنا خوفي صاير له شي وهو من يوم ما طرده ابوه لين الحين ما رجع له كم يوم.. بالله عليك ياوليدي يافهد دق عليه شوف وهو يعزك ..يمكن يرد على اتصالاتك ..

فهد وهو يحاول يهدي مرت عمه :: ابشري ياعمه .. بس انتي هدي حالك .. إن شاء الله مافيه إلا العافيهـ .. وأنا باتصل عليه الحين واشووفه هو وينه الحين .. وارد عليك

أم تركي وكأن كلام فهد هدئها :: ايه الله يخليك ياوليدي طمني عليهـ ورد علي .. تراني انتظرك ..
فهد ابتسم :: خلاص اجل .. توصين شي ثاني ياعمه
أم تركي :: سلامتك ياوليدي
فهد :: فمان الله
أم تركي :: الله معااك
سكرت أم تركي السماعه وهي تدعي له

*


*

بعد ماقفل من عمته تنهد آآه منك ياتركي مااحد متعبنا في هالدنيا غيرك
دق على جوال تركي لقاه مقفل .. تذكر أن عند تركي رقم ثاني دق عليه
ماطول بالدق إلا وانرفعت السماعه ..
فهد وكأنه ماصدق :: تركي .. ؟
تركي وعقله مو معاه يقول كلام مو مفهوم .. :: ف ه د .............
فهد عقد حواجبه من صوت الأغاني والرجه ولسان ولد عمه الثقيل :: أنت سكران
تركي لماسمع كلمة سكران جلس يشتم فهد :: أنا س ك ر ان يا .....
فهد عصب منه :: اقول الكلام معاك ضايع أنت.. اتفاهم معاك بعدين لمن تكون بعقلك.. وقفل الخط بوجه
ثم اتصل على زوجة عمه وطمنها على تركي إنه بخير وزعلان عشان كذا مايرد على اتصالاتهم ماعلمها بالصدق إنه سكران ماكان يبي يقلقها.. وقالها من اليوم تركي راح يكون تحت مسؤوليته ولاتقلق عليه.. بعد ماطمنها سكر جواله وطلع للدور الثاني لجناحه اخذ له ملابس من الدولاب و دخل الحمام ( الله يكرمكم ) يأخذ له شاور ..

بعد دقايق خرج ..ورمى حاله على السرير من تعب الشركه وهوغارق بالتفكير بحال ولد عمه تركي .. كيف راح يتفاهم معاه وهو بعيد عنه .. بعد مرور دقائق ..انرسمت ابتسامه خفيفه على ملامح وجه بالفكره اللي خطرت على باله وقرر من بكره ينفذها وغمض عيونه ونام



*



*

باليوم الثاني قام من النوم وراح الشركه بدري .. وكفل سكرتيره الخاص ينفذ الخطه اللي كانت في باله أمس .. كان يقلب باوراق عقود الصفقات .. بعد ثواني ناظر بساعته شافها 10 الصباح بتوقيت سويسرا مسك جواله واتصل ..
بجدة الساعه 4 العصر كان جالس تحت في الشارع عند عمارة خويته يدخن .. رن جواله دخل يده بجيبه وطلع جواله يشوف مين المتصل
أول ماشاف الإسم على طول قام ورمى السيجارة ورد : هلا والله
فهد :: هلا فيك تروك .. كيفك ؟
تركي وهو ناسي اللي صار أمس :: بخير انت كيفك وكيف سويسرا معاك
ضحك فهد :: بخير ماناقصها إلا أنت .. إلا اقول تركي ليه ماترد على اتصالات اهلك وايش الأخبار هذي اللي وصلتني ؟
تركي بتذمر :: لاحول .. وليه ارد عليهم وهم طردوني .. سكت ثواني وبعدين قال .. انت وش دراك عني ؟
فهد :: حلوه وش دراني انت ناسي اني ولد عمك ومن العائله لاتظن إني بعيد عنك غافل عن علومك
تركي بضيق :: لا مانسيت
فهد تكلم بجديه:: تركي اسمع حالك مو عاجبني بالمره .. تجي بيتكم وانت سكران .. وابوك طاردك بكره الله يعلم وش بيصير.. وأنا وعدت أمك إني اكون مسؤول عنك ومتكفل فيك عشان كذا انا خليت سكرتيري الخاص يحجز لك التذكره ويحولك على حسابك فلوس وعلى أقرب طياره أنت اليوم تجيني
تركي عقد حواجبه :: وين اجيك ؟؟
فهد :: تجي سويسرا يعني وين تجي .. انا مجهز أمورك بس أنت تعال
تركي بإبتسامة فرح :: احلف اني بجي عندك
فهد وكأنه عارف ردة فعله :: ليه انا عمري كذبت عليك .. على العموم اليوم موعد رحلتك المغرب يالله مامعاك وقت قوم تجهز ( وكأن فهد يبي يحطه أمام الأمر الواقع )
تركي واللي مو مصدق ::.. سكت لثواني ثم قال بس انا ماعندي مصاريف عشان اصرف على نفسي
فهد ابتسم وهو يقلب باوراق عقود الصفقات اللي قدامه :: انا وين رحت
تركي :: والله مادري وش بقولك يافهد
فهد :: لاتقولي ولاقولك يالله جهز نفسك وتعال وانا كلفت واحد يجي يأخذك على المطار .. برسلك رقمه على جوالك وكلمه ..
تركي :: ماتقصر ياولد عمي يلا سلام
فهد :: الله معاك


" فهــد 28 سنة امه وابوه متوفين ماعنده غير عم واحد أخو ابوه( أبو تركي ساكن بالرياض ) وهو حالياً عايش بسويسرا مع جده ( أبو أمه الله يرحمها) جده انسان مره غني عنده شركات وفنادق لها فروع باوربا .. يحب فهد كثير مخليه مدير أحد شركاته ..)

سكر تركي من فهد وعلى طول دخل العماره عند شقة خويته اللي تحبه وتموت فيه .. دخل الحمام ( الله يكرمكم )واخذ له شاور وطلع هو متكشخ ( الله يخلي أمل اللي تحبه ماقصرت اشترت له ملابس ومدلعته تشوف تركي مو بس حبيبها إلا كأنه زوجها ) طلع من عندها وهو مخبرها بكذبه (إنه ولد عمه مريض ومسافر له ) و اتصل على الرقم اللي اعطاه له فهد واتواعد مع الرجال يجي له بنفس المكان اللي هو فيه
بعد ساعه وصل الرجال وركب تركي السياره واتوجه للمطار .. خلص الإجراءات ..
بعد ساعه ونص.. جلس في مقعد الطياره وهو يتنهد .. مو مصدق إنه بيسافر برا السعوديه ولا وين سويسرا .. حمد ربه إنه عنده ولد عم مثل فهد .. غمض عيونه .. وهو فرحان ..


*


روايات سعوديه قصيره رومانسيه

التوقيع

توقيع
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايات قصيره رومانسيه سعوديه كامله Eleena القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات 0 23 - 04 - 2015 07:42 PM
روايات رومانسيه كامله سعوديه UoZa القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات 0 10 - 06 - 2012 11:42 PM
روايات سعوديه رومانسيه قصيره UoZa القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات 0 09 - 06 - 2012 02:27 PM
روايات سعوديه رومانسيه كامله UoZa القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات 0 09 - 06 - 2012 01:54 PM
روايات سعوديه رومانسيه UoZa القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات 0 09 - 06 - 2012 01:52 PM


12:02 PM