• 4:10 مساءاً
logo




التزلج بلبنان

إضافة رد
عضو متقدم
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 5,490
معدل تقييم المستوى: 16
عمر حسين is on a distinguished road
16 - 12 - 2009, 11:30 AM
  #1
عمر حسين غير متواجد حالياً  
افتراضي التزلج بلبنان
لبنان البلد الوحيد في العالم الذي تستطيع التزلج فيه صباحا والاستحمام بمياه البحر بعد الظهر.


>> قصده الصيف
:cv42:





منطقة ‏ ‏(فاريا) السياحية الواقعة على بعد 50 كيلو مترا شمالي بيروت لما تمتاز به من ‏ ‏مناظر خلابة تبهر الناظرين ومكان جذب لمحبي هواية التزلج على الجليد بأنواعها.‏ ‏ وتعد (فاريا) من أكثر منتجعات لبنان شعبية حيث التجهيز والخدمات التي تقدم ‏ ‏لسياحها الذين يتوافدون عليها في موسم التزلج والذي عادة ما يبدأ من شهر ديسمبر ‏ ‏ويستمر حتى أواخر شهر ابريل. وبإمكان المتزلج هنا مشاهدة مناظر منها وادي البقاع وجبل هيرمون وغيرها من ‏ ‏المواقع مثل اللقلوق وسيدارز من على ارتفاع 2465 متر عن سطح البحر. وعلى طول الطريق المؤدى إلى فاريا الذي تستغرق الرحلة إليها ساعة وربع الساعة ‏ ‏تقريبا بالسيارة يعبر خلالها نهر الكلب مرورا على الطريق المؤدية الى مغارة ‏ ‏جعيتا الشهيرة فان بإمكان الزائر رؤية الكثير من المناطق الأثرية والسياحية منها ‏ ‏منطقة بالونة وفيترون وكفر ذبيان وهي مدينة قديمة تضم آثاراً تعود للحضارات ‏ ‏اليونانية والرومانية والبيزنطية وتضم معبدا كبيرا يعتبر أهم آثاراتها. وباستطاعة الزائر أيضا اقتناء معدات التزلج من المحلات المنتشرة على طوال ‏ ‏الطريق سواء بالشراء أو بالتأجير. ويقول ايلي خليلي مسؤول التدريب في احد ‏ ‏المعاهد المتخصصة لتعليم التزلج على الجليد والرياضات المتعلقة بها (ايلي خليل) ‏ ‏انه على الرغم من قرب انتهاء موسم التزلج إلا إن المنتجع لا يزال ‏ ‏يشهد توافد يومي للزوار المحبين لرياضات التزلج المختلفة. ويبلغ المعدل الأسبوعي لزيارات المنطقة 400 سيارة فيما ترتفع خلال‏ ‏الأعياد والمناسبات الرسمية إلى ما يقارب 5000 سيارة ويتم تقديم كافة الخدمات ‏ ‏للمتزلجين من تدريب وإشراف ومعدات وملابس خاصة برياضة التزلج وغيرها من ‏ ‏المستلزمات التي يحتاجونها. ‏وأفاد إن المعهد مزود بأحدث المعدات المستوردة من أوروبا لاسيما من ‏ ‏فرنسا والنمسا وايطاليا التي يتم تأجيرها بأسعار رمزية وبمتناول الجميع إلى جانب ‏ ‏قيام المعهد بتوفير مدربين متخصصين في هذا المجال يبلغ عددهم 20 مدربا ومدربة من ‏ ‏جنسيات لبنانية وأوروبية. وأكد إن هذه الرياضة التي يعشقها الكثير ساهمت بزيادة أرباح المعهد بنسبة عشرة ‏ ‏في المئة عن العام الماضي. وأوضح إن المنتجع يوفر عدد من الرياضات منها رياضة التزلج على الجليد (اسكي ‏ ‏بوردينغ) وأخرى مثل (اسكي دو) و (سنو موبيل) وهي عبارة عن عربات للانتقال السريع ‏ ‏عبر الجليد. ويوفر المنتجع ايضا (التلفريك) وهي العربات المفتوحة المعلقة بسلك كهربائي ‏ ‏تحملها لتصل إلى هضبات الجبال على ارتفاع مئات الأمتار عن أسطح الأودية التي تمر ‏ ‏فيها. واقترح خليل أن يكون السن الأدنى لعمر المتزلج خمس سنوات فما فوق لممارسة تلك ‏ ‏الرياضة لخطورتها على صغار السن وتتم متابعتهم تحت إشراف المدربين العاملين في ‏ ‏المعهد الذين يتم اعتمادهم وفقا لمقاييس عالمية ومعتمدة. وعن وسائل السلامة في منطقة التزلج أوضح ضرورة احترام إشارات السلامة الموضوعة ‏ ‏عند نقاط انطلاق أو وصول مصاعد التزلج وإشارات الخطر وعلامات الانهيارات الثلجية ‏ ‏وعدم التزلج المنفرد خارج المساحات المحددة. وتتراوح أسعار حجز بطاقات الدخول إلى محطات التزلج بأنواعها ما بين 20 ‏ إلى 30 دولار للفرد الواحد مشيرا إلى أن ساعات العمل الرسمي تبدأ من الثامنة ‏ ‏صباحا وحتى الرابعة بعد الظهر. وأكد خليل ضرورة أن يكون المتقدم لممارسة هذه الرياضة للمرة الأولى على قدر من ‏ ‏اللياقة البدنية والتدريب الذي يخوله للتزلج بمفرده دون وقوع أية إصابات أو أضرار.‏ ‏ وأشار إلى إن طاقم المدربين يوفر دروسا تدريبية للزائرين الذي سيمارسون هذه ‏ ‏الرياضة ويستغرق اقلها ساعة من الزمن يتم خلالها شرح كيفية استخدام الزلاجات ‏ ‏والأحذية المخصصة للتزلج.

















الارز






الأرز يبعد 120كلم عن العاصمة بيروت، ويمكن الاستفادة من الإقامة في المجمع لزيارة الضيعات المجاورة، ومن أهمها بلدة بشري الشمالية، مسقط رأس جبران خليل جبران، حيث يمكنك زيارة منزله الذي تحول إلى متحف تعرض فيه مخطوطات ولوحات أصلية له، ولا بد من زيارة غابة الأرز الغناء والتمتع برؤية شجر الأرز الشامخ الذي يلامس السماء.

أما إذا كانت زيارتك قصيرة نوعا ما، وليس لديك الوقت لقضاء حوالي ساعتين للوصول إلى منطقة الأرز، فييمكنك اختصار المسافة والتوجه إلى منطقة فاريا المزار، وتبعد حوالي 45كلم من بيروت، ولا يكتمل المشوار إلا بزيارة «فقرا كلوب» القريب من الآثارات المتبقية من قلعة فقرا الرومانية، والاستفادة من خدمات المنتجع الصحية والتمتع بأجواء السهر الجميلة على حرارة نار مواقد الحطب الحية، بالإضافة إلى منتجعات أخرى كاللقلوق وقناة باكيش والزعرور، وكل هذه المشاريع تبعد حوالي ساعة من وسط بيروت، وليس من الضروري أن تكون متزلجا محترفا لكي تتمتع بإقامتك في تلك المجمعات أو حتى زيارتها، غير أن عيش التجربة جميل، ومشاهدة المناظر الطبيعية الرائعة، وتذوق المأكولات التي تتنوع مع اختلاف المناطق، تعتبر إنجازا فريدا من نوعه، ولا بد التنويه بحياة السهر الجميلة بأجوائها المميزة.

ومن مراكز التزلج المهمة في لبنان منتجع الزعرور الذي يعلو 1250 متراً عن سطح البحر ويضم ما بين 300 و400 شاليه شتوية كلفة استئجار الواحدة 150 دولاراً ليوم و450 دولاراً لاسبوع كامل. ويعتبر منتجع الزعرور مركز تزلج خاصا لا يحق سوى للمشاركين او مدعويهم الدخول اليه والتمتع بالنشاطات المتوافرة فيه. وهو يضم ثلاث حلبات للتزلج اضافة الى امكانية ممارسة «السكي دو» وهناك ناد يتوافر فيه مسبح بمياه دافئة ومعدات رياضية مختلفة.

وفي بلدة فقرا الراقية التي تعلو حوالي 1750 متراً عن سطح البحر يقوم منتجع «فقرا كلوب» الشهير الذي شيّد عام 1974 وساهم في تصميمه مهندسون سويسريون، ويضم حوالي 350 فيلا وفندق «اوبريج دو فقرا» الذي يقصده اللبنانيون والسياح بعد التمتع بالتزلج على حلبات فقرا وممارسة هواياتهم الشتوية في افخم المناطق اللبنانية واغلاها.

إلا ان منتجع فقرا مخصص فقط للمشتركين وذويهم ولمن يحمل بطاقة دعوة، يصل ثمنها الى 35 دولاراً لتمضية يوم كامل والتمتع بالرفاهية في احضان طبيعة خلابة.

اخيراً، لن ننسى مركزي التزلج في اللقلوق وقناة باكيش اللذين يستقطبان هواة هذه الرياضة باعداد كبيرة، ويوفران كسائر المراكز الخدمات الممتازة مع الطبيعة الخلابة، فقناة باكيش تقع قبالة جبل صنين على ارتفاع 1904 امتار، ويحتوي مركز التزلج على حلبات مخصصة للكبار والصغار، كما تمارس رياضات شتوية عدة كالسنوبورد snowboard والـ «سكي دو». اما تكلفة تمضية اليوم في المنتجع فهي 20 دولاراً في نهاية الاسبوع و10 دولارات في الايام العادية. وفي قناة باكيش حوالي 40 شاليه وفندق واحد هو Snowland hotel الممتاز بضيافته ووسائل الراحة والتسلية المتوافرة فيه، وبدل شَغل الغرفة 65 دولاراً.

اما مركز التزلج في اللقلوق، المنطقة التي تبعد 62 كلم عن بيروت وترتفع ما بين 1650 و1920 متراً، فتتميز بالهدوء والجو العائلي اذ تقصدها العائلات لتمضية يوم راحة مع الطبيعة الخلابة مع ممارسة رياضة التزلج. وتنتشر في اللقلوق عشرة فنادق وحوالي 40 شاليه واسعار الدخول للمنتجع 20 دولاراً للكبار و12 دولاراً للصغار في نهاية الاسبوع، وينخفض السعر الى النصف في منتصف الاسبوع.



وطبعا بيروت تبقى جميلة بكل فصول السنة واكيد بالشتاء مافي انخفاض شديد للحرارة في بيروت متل فارا والارز والجبال ففي النهار تبقى دافئة مع برودة رائعة في المساء








اما بخصوص المواصلات فهي موجودة كمافي الصيف

وبالنسبة للاسعار فلن تلاحظ فرقا كبيرا فيها الا انه مثلا في بيروت تنخفض الاسعار عما هي في الصيف

بينما في فاريا فترتفع قليلا نظرا لان موسم السياحة فيها يكون في الشتاء




وهذه بعض صور لبيروت بالشتوية






















رحله سعيده



التعديل الأخير تم بواسطة hames ; 18 - 12 - 2009 الساعة 01:59 AM
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات


04:10 PM