• 4:38 صباحاً
logo



حقيقة الفؤاد والقلب في القران الكريم والفرق بينهما

إضافة رد
عضو جديد
تاريخ التسجيل: Mar 2014
المشاركات: 224
الدولة: العراق
معدل تقييم المستوى: 5
2riadh is on a distinguished road
13 - 02 - 2018, 08:41 PM
  #1
2riadh غير متواجد حالياً  
افتراضي حقيقة الفؤاد والقلب في القران الكريم والفرق بينهما
حقيقة الفؤاد والقلب في القران الكريم والفرق بينهما
توجد علاقة وثيقه بين الفؤاد والقلب حيث ان
الفؤاد كحال يقترن مع النفس والقلب يقترن مع الجسد ولتوضيح تلك العلاقة بالتفصيل نقول ان الفؤاد له احوال اما طاقه عاليه ممتلئه او وطاقه صفر اي فارغه او بين هذا وذاك ويستمد الفؤاد تلك الطاقه والقوة من ثبات القلب والتدبر بالعقل والحكمه والمعرفه على سبيل المثال لديك امتحان وفي ورقة الاسئله بدات بحل السؤال البسيط يعني عقلا لديك المعرفة لحله وقلب لا يساوره ادنى شك بصحة الحل فيكون الفؤاد اي النفس ممتلئه بطاقة عاليه اي الثقه والاطمئنان في الاجابة على السؤال والعكس لو كان السؤال صعب فسوف يعجز العقل عن حل السؤال والقلب كحال سوف يراوده الشك فيكون الفؤاد فارغا اي النفس تكون غير مطمئنه لعدم امكانية ايجاد طريقة لحل السؤال مثال اخر ومن الكتاب لتبيان
العلاقةبين القلب والفؤاد توضحها الاية في قوله تعالى

{ وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَى فَارِغًا إِنْ كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ
لَوْلَا أَنْ رَبَطْنَا عَلَى قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ }
(سورة القصص 10)

الفؤاد فارغ والربط كان على القلب وليس الفؤاد الفارغ
---- تفسير العلاقة بهذا الحال ---
بعد ان وضعت ام موسى ابنها في التابوت والقته في اليم اصبحت في حيرة من امرها كيف --- فكرت كثيرا (كعقل) ولم تجد مخرج في ارجاع ابنها فانهارت قواها وصمود قلبها فاصبح الفؤاد اي النفس فارغة لاحول ولا قوة لان النفس تستمد طاقتها من شجاعة وثبات القلب والتدبير بالعقل ونتيجة لذلك كادت ان تبدي به ولكن الله سبحانه ربط على
قلبها حتى نطمئن نفسها اي فؤادها ممتلى لتثبت ولا تبدي به هذه هي حقيقة ومعنى الفؤاد والقلب

والحمد لله رب العالمين
المصدر بقلمي
المراجع : اسرار البيان في التعبير القراني د فاضل السامرائي
رد مع اقتباس


عضو الماسي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 37,139
معدل تقييم المستوى: 46
محمد حمدى ناصف is on a distinguished road
افتراضي رد: حقيقة الفؤاد والقلب في القران الكريم والفرق بينهما
2#
14 - 02 - 2018, 07:02 AM
جزاكم الله خيرا

ودى واحترامى
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
بعدد خلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته
محمد حمدى ناصف غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس


ads 5
إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع القسم الاسلامي


04:38 AM