• 6:13 صباحاً
logo




قرطبة في عيون العلماء والأدباء

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 1,176
معدل تقييم المستوى: 7
slaf elaf is on a distinguished road
16 - 06 - 2019, 05:29 PM
  #1
slaf elaf غير متواجد حالياً  
افتراضي قرطبة في عيون العلماء والأدباء


ابن حوقل

قالوا عن قرطبةوقد طَرَقَ قرطبة في حدود سنة (350هـ/ 961م) ابن حوقل، التاجر الموصلي، فقال يَصِفُها: "وأعظم مدينة بالأندلس قرطبة، وليس لها في المغرب شبيهٌ في كثرة الأهل وسعة الرقعة، ويقال: إنها كأحد جانبي بغداد، وإن لم تكن كذلك فهي قريبة منها. وهي حصينة بسور من حجارة، ولها بابان مشرعان في نفس السور إلى طريق الوادي من الرصافة، والرصافة مساكن أعالي البلد مُتَّصِلَة بأسافله من رُبُضِهَا[1]، وأبنيتها مشتبكة محيطة من شرقيها وشماليها وغربها وجنوبها، فهو إلى واديها، وعليه الرصيف المعروف بالأسواق والبيوع، ومساكن العامَّة برُبُضِها، وأهلها متموِّلون[2] مُتَخَصِّصُون[3]"[4].

الإدريسي

بل إن سكان قرطبة قد تميَّزُوا خاصَّة بأنهم أشراف الناس وعلماؤهم، وأرفعهم مكانةً! يقول في ذلك الإدريسي: "ولم تخلُ قرطبة قَطُّ من أعلام العلماء وسادات الفضلاء، وتُجَّارها مياسير لهم أموال كثيرة وأحوال واسعة، ولهم مراكب سَنِيَّة وهممٌ عَلِيَّة"[5].

الحميري

ويقول الحِميري: "قرطبة: قاعدة الأندلس، وأُمُّ مدائنها، ومستقرُّ خلافة الأمويين بها، وآثارهم بها ظاهرة، وفضائل قرطبة ومناقب خلفائها أشهر من أن تُذْكَر، وهم أعلام البلاد وأعيان الناس، اشتهروا بصحَّة المَذْهَبِ، وطيب المكسب، وحُسن الزيِّ، وعلوِّ الهمَّة، وجميل الأخلاق، وكان فيها أعلام العلماء وسادات الفضلاء"[6].

ياقوت الحموي

ويصفها ياقوت أيضًا فيقول: "مدينة عظيمة بالأندلس وَسَط بلادها، وكانت سريرًا لمَلِكِهَا وقصبتها[7] وبها كانت ملوك بني أمية، ومَعْدِن الفضلاءِ، ومنبع النبلاءِ من ذلك الصُّقْع[8]"[9].

أبو الحسن بن بسَّام

ويحكي أبو الحسن بن بسَّام عنها قوله: "كانت منتهى الغاية، ومركز الراية، وأُمَّ القرى، وقرارة أهل الفضل والتُّقَى، ووطن أُولِي العلم والنُّهى، وقلب الإقليم، وينبوعَ مُتَفَجّر العلوم، وقبة الإسلام، وحضرة الإمام، ودار صوب العقول، وبستان ثمرة الخواطر، وبحر دُرَرِ القرائح؛ ومن أفقها طلعت نجوم الأرض وأعلام العصر، وفرسان النظم والنثر؛ وبها انتشأت التأليفات الرائقة، وصُنِّفَتِ التصنيفات الفائقة؛ والسبب في ذلك -وتبريز القوم قديمًا وحديثًا هنالك على مَنْ سواهم- أن أُفُقَهُمْ القرطبيّ لم يشتمل قطُّ إلاَّ على أهل البحث والطلب، لأنواع العلم والأدب. وبالجملة فأكثر أهل بلاد هذا الأفق -يعني قرطبة خاصةً والأندلس عامَّة- أشراف عرب المشرق افتتحوها، وسادات أجناد الشام والعراق نزلوها؛ فبقي النسل فيها بكل إقليم، على عرقٍ كريم، فلا يكاد بلد منها يخلو من كاتب ماهر، وشاعر قاهر"[10].

ابن الوردي

ويَصِفُها وأَهْلَهَا ابن الوردي في خريدة العجائب فيقول: "وأهلها أعيان البلاد، وسراة الناس في حسن المآكل والملابس والمراكب وعلو الهمَّة، وبها أعلام العلماء وسادات الفضلاء، وأجِلاَّء الغزاة وأمجاد الحروب". ثم قال بعد أن وصف مسجدها وقنطرتها: "ومحاسن هذه المدينَة أعظم من أن يحيط بها وصف"[11].

كانت هذه هي إحدى مُدُن الحضارة الإسلاميَّة التي ساهمت في تَقَدُّم مسيرة الإنسانية، ودفع عجلتها إلى الأمام. والحقيقة أن قرطبة ليست الوحيدة في ذلك، ولو كان حديثنا عن بغداد، أو دمشق، أو القاهرة، أو البصرة، أو غيرها وغيرها، لكان على نفس الدرجة من العجب أو أشدَّ، ولا غَرْوَ! فهذه حضارة المسلمين، أعظم حضارات الدنيا، ودُرَّة الجبين في تاريخ الإنسانية الطويل.


د. راغب السرجاني

[1] الرُّبُض: جماعة الشجر الملتفّ. انظر: ابن منظور: لسان العرب، مادَّة ربض 7/149.
[2] تَمَوَّلَ الرجل: صار ذا مالٍ. انظر: الرازي: مختار الصحاح، مادَّة مول ص642.
[3] اختصَّ فلانٌ بالأَمر، وتخصَّصَ له: إذا انفرد به. انظر: ابن منظور: لسان العرب، مادَّة خصص 7/24.
[4] ياقوت الحموي: معجم البلدان 4/324.
[5] الإدريسي: نزهة المشتاق في اختراق الآفاق 2/575.
[6] الحميري: الروض المعطار في خبر الأقطار ص456.
[7] قَصَبةُ البَلد: مَدينَتُه، ووسطه. انظر: ابن منظور: لسان العرب، مادَّة قصب 1/674، والزبيدي: تاج العروس، مادَّة قصب 4/43.
[8] الصُّقْعُ: ناحيةُ الأَرضِ. انظر: ابن منظور: لسان العرب، مادة صقع 8/201.
[9] ياقوت الحموي: معجم البلدان 4/324.
[10] أبو الحسن بسام: الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة 1/33.
[11] ابن الوردي: خريدة العجائب وفريدة الغرائب ص12.
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع القسم الاسلامي

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صـور اجمل صور عيون صور عيون عيون صور عيون للتصميم Standing استراحة بورصات 0 06 - 10 - 2009 08:00 AM


06:13 AM