• 9:57 مساءاً
logo




قصص قصيرة رومانسية

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 1,791
معدل تقييم المستوى: 12
hames is on a distinguished road
24 - 03 - 2010, 04:41 AM
  #1
hames غير متواجد حالياً  
افتراضي قصص قصيرة رومانسية
قصص قصيرة رومانسية
((بداية جديدة))










كانت سارة عاشقة حتى النخاع لسامي....عشقها له جعلها عبد لأوامره....لا يمكن أن ترفضها....في بداية حبهما أمرها ان ترمي عقلها بعيدا حين تلتقي به....وكانت تنفذ دون نقاش....عشقها له جعلها تتمادى معه...تصل معه لأبعد الحدود....في لحظاتها معه كانت تفرح...وبعد اختفاءه عن عينيها ينهشها الندم....وكلما حصل شجار بينهما هددها بالفراق....فتذعن لأوامره...كانت دوما الساعية الأولى والأخيرة للصلح....وحصل ذلك الشجار الدائم بينهما.....وصممت ان تزوره في شقته في اليوم التالي بعد ان تنهي عملها....تزينت وتجملت....وتناست تماما الجفاء والأهانة التي الحقها بها....دخلت شقته وهي تعرف أنه لن يكون موجودا....وانتظرت حتى يحين موعد عودته....ظلت ترتب كتبه وحاجياته....فكت شعرها وخلعت جاكيتها وجلست على الأرض تسند ظهرها إلى سريره....تحضر كلمات الحب التي ستغمره بها....تلهّت بكرة صغيرة حمراء بين يديها....ظلت تقذفها اليمين واليسار....حتى سقطت وجرت أسفل السرير....فمدت يدها لتعيدها....فلتقطت معاها مشنقتها.....جورب من حرير....جورب لأمرأة غيرها قطعا....جورب مثير.....تمزقت....انفجرت كالبركان....سارت بهياج تدور حول نفسها...اتصلت به الاف المرات على هاتفه....وهو مغلق....فكرت....لساعة طويلة فيها ستون سنة....فكرت...ضحكت بتهكم...وفهمته....لأول مرة في حياتها تفهم حبيبها....وتراه بوضوح....وصممت أن ترد له الصاع صاعين....



جلبت من مطبخه علبة الزيت....وارسلت بطلب ثلاث علب أخرى...وافرغت محتويات العلب على كل أثاث البيت....على كل الملابس...على كل الطعام....داخل كل الدواليب والأجهزة.......لم تترك شيئا....إلا وافسدته بالزيت....نظرت لشقته التي صارت مزبلة....ورحلت وهي تشعر بالنار تشتعل فيها أكثر....ولكن ما يريحها...منظر وجهه حين يرى ما حصل لشقته....تركت الشقة وعادت لبيتها...ووضعت هاتفها إلى جانبها واستعدت لأي رد فعل له....ولكنها انتظرت طويلا....فلم يتصل...كان سامي..على الجانب الآخر....في طائرة تحلق به إلى نيويورك....ليبدأ بداية جديدة....ويرمي خلف ظهره...أي خطأ فعله...اي خيانة ارتكبها...اي ذكرى امرأة سلب منها كل شئ ورماها كما القمامة...سافر ليكون انسان جديد ولن يعرف الناس أبدا عما فعل...ولن يعرف هو ما فعلت سارة بشقته وبالتالي فلن يشعر بالغضب....عرفت سارة بسفره...وجن جنونها....وصممت على أن ترد له ما فعل...وان تنسى...وترميه وراء ظهرها...وتبدأ بداية جديدة...ولكن هيهات....هي فقدت من داخلها شيئا لن يعود....فهو من حقه بداية جديدة وهي لا...هو خلق لنفسه قلب جديد لا يحتويها وهي لم تتمكن....هو سلب منها كل شئ...وهي لم تستطع حتى ان تسترد منه أي شئ يخصها.....بكت...وتسألت في ذاتها...أيهما ظلم الآخر؟؟؟...وأيهما الآن يتجرع العقاب؟؟؟؟....فهي حتى لا تملك الحق...في بداية جديدة!!




قصص قصيرة رومانسية
( سامحيني......انا نذل )




" كنت جالسه علي مكتبي فجرا...ممسكه بكتابي .....مستغرقه في


المذاكره والتركيز...فلم يبقي علي امتحاني غير ساعات..وقد كنت


سأمتحن اصعب ماده....وقد كنت أشعر بالخوف ولكن خوفي كان


يدفعني للاستمرار والتركيز والانجاز....وبالفعل قد أوشكت علي


الانتهاء من هذين الكتابين المتعبين.....




واذا بي علي حين غره أشعر بالألام شديده....تكاد الاوجاع أن تفتك

بمعدتي.......




_:اااااااااااه.....أنقذووووووني.....(وأخذت أصرخ....من شده

الألم....)...


والألم يزداد.....ومعه يزداد صراخي.......ولكن أحدا لم يسمع......


ثم استلقيت علي سريري .....وحاولت الا سترخاء ......وأخذت حبه


دواء مسكنه......فاذا بي أغرق في نومي........ولا أدري بما حولي........


ومر بعض الوقت.....واذا بجرس التليفون ينشلني من


غرقي ....ويفوقني من غفلتي...ليصحيني من نومي.......



فقمت مسرعه علي التليفون......فاذا بها احدي صديقاتي .........


_:ماذا تفعلي عندك.......(قالتها صديقتي في صراخ وقلق.......).......


_: ماذا حدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟( سألتها بدهشه وتيهه........).......


_: لقد فاتك الامتحان أيتها النائمه (قالتها بضيق وحزن.....)......


فسقط التليفون من يدي ........ماذا حدث ؟؟؟؟؟؟؟؟


.......ماذا أفعل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟............


ثم غيرت ملابسي بسرعه........ولم تشهد الرياح سرعه للجري

كسرعتي .........فقد كانت أرجلي كأنها تتسابق...


وقد كنت في حاله ......تدمع الأعين ...... وترثي القلوب لها...

ولكني توقفت لبرهه..............

أشعر بانهيار قواي......بان الألم تلبثني..........


وحينها لم أكن افكر بغير اني .......لابد وان أحدثه وبسرعه........لابد


ان يكون أول من يسمعني........


لابد ان يكون أول من يلاقيني.......


لابد ان يكون أول من يواسيني......ويحمل بعض همي........


لابد ان أشعر ببعض الامان من قلبه.......لابد ان أشعر بما يصبرني علي حالتي.......


نعم سأتصل به........ قررت ....ولم أفكر لحظه باننا.....(متخاصمين


من ايام؟؟؟؟؟؟؟؟؟......وكان بيننا خلاف .......)........فقد كان


كل همي ان اسمع صوته لأشعر بما افتقد........لأنسي ما أعاني.......



وأتصلت به......وسألني :ماذا بي.....لماذا صوتي يرتجف؟؟؟؟؟؟؟؟؟


فقصيت له ماحدث.......وما بي.....

فقال لي:.......انه شئ عادي ......يحدث لكل


الناس........ولازال أمامك ....بعض الأيام.. وامتحانات أخري

للتعويض...... أهدئ ...وأنسي الموضوع.........


هههههههه......وكأنه بيدي....



فقلت له:أن ماحدث بالنسبه لي ليس عاديا......فأنا متفوقه ....وماحدث

لي ليس عدلا........ولكن..... لماذا تناقشني؟؟؟؟؟؟......تعال الي


وواسيني.......وكان من المفروض ان تأتي قبل ان اطلبها منك....


فقال : أسف ......عندي الكثير من المشاغل.......وانا في


بلدي.......انا بعيد جدا عنكي........ياعزيزتي....



وعلي كل حال.. ...سأتصل بكي وأطمئن عليكي لاحقا........



وأغلق الخط .....وكأنه أغلق علي قلبي..........ولكني واصلت

سباقي وجريي.......


ووصلت الي الجامعه.....واستقبلني أصدقائي بالدموع والتهدئه......


وحاولوا تفهم امري ...ثم حاولوا الترويح عني.......وأخذوني لنذهب


الي احدي المطاعم....لأحاول الخروج من حالتي......وتهدئه


نفسي.........ثم استقلينا احدي سيارات الاجره........وسارت

بنا....وتوقفت بغرابه في مكان ليس من المعتاد الوقوف فيه........وفي

احدي اللحظات ...كنت التفت براسي علي غير العاده ناحيه شارع

اخر.....فاذا بي اري مالم يخطر لي علي بال......

منظر ياليتني عميت قبل انا اراه........

حينها صرخت من فجعتي.......




ماذا تري عيني.........اهذا هو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



اهذا هو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ نعم هو........انه هو يتمشي وممسك بيديه فتاه


اخري........... ينظر اليها....

تتلامس اصابعهما في رومانسيه قاتله.......


ماهذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟ افي كابوس انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ام اني في دنيا اخري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


أيعقل ان يكون أحبها في يومين فقط........أم أنه كان يخونني...


أكان فعلا يحبني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟أم كان يخدعني؟؟؟؟؟؟؟


كادت الظنون أن تقتلني.......وكاد الألم أن يهزمني......


وسألني أصحابي عن ما بي؟؟؟؟؟؟؟


فقلت : انظروا......ها هو البرئ ....الملاك .....من يقدسني......من كان

يقسم بحبي......من كان ميلاده يوم حبي......مع فتاه

أخري......انظروا ......تمعنوا.........فاجعتي أمامكم.....

سأنزل .....سأذهب له...........



فقالوا: لا لالالا.....اتركيه ....وأنسيه........وكأنكي لم ترييه......



فقلت: بلي سأواجهه....لأريح فكري وعقلي.......وأعاقب قلبي.......


ونزلت وجريت لألحق به......حتي وصلت اليه ...ولكن من طريق


أخر حتي ....أكون في مقابلته ......ولتكن المواجهه.....

وجها لوجه.........


وللاسف رأااني.....وأكمل طريقه ...مبعدا نظره للاتجاه الاخر........


فخررت ساقطه.......ووقعت ألما ووجعا........فقد انهارت كل


جوارحي قبل قلبي..........أهذا بشر.....أم شيطان؟؟؟؟؟؟


فاذا باحدي صديقاتي تذهب....اليه.........وتقول له: لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟


فنظر الي قائلا : ........سامحيني........انا نذل........ وأكمل طريقه.."



قصص قصيرة رومانسية

رد مع اقتباس


عضو الماسي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 37,809
معدل تقييم المستوى: 47
محمد حمدى ناصف is on a distinguished road
افتراضي رد: قصص قصيرة رومانسية
2#
05 - 12 - 2018, 08:05 PM
جزاكم الله خيرا

ودى واحترامى



سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
بعدد خلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته
محمد حمدى ناصف غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصص رومانسية قصيرة رائعة hames استراحة بورصات 0 24 - 03 - 2010 01:22 AM
قصص رومانسية قصيرة hames استراحة بورصات 0 23 - 03 - 2010 06:34 PM


09:57 PM