• 3:20 صباحاً
logo




افتتاح الأسواق الأميركية: من المرجّح أن يوسّع اليورو دائرة تراجعه على خلفية موقف البنك الم

إضافة رد
الأخبار الاقتصادية
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 65,881
معدل تقييم المستوى: 77
فريق الأخبار is on a distinguished road
06 - 06 - 2011, 08:00 PM
  #1
فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
افتراضي افتتاح الأسواق الأميركية: من المرجّح أن يوسّع اليورو دائرة تراجعه على خلفية موقف البنك الم
افتتاح الأسواق الأميركية: من المرجّح أن يوسّع اليورو دائرة تراجعه على خلفية موقف البنك المركزي الأوروبي الحذر، وأن يستجمع انعكاس الجنيه الاسترليني الزخم
ناضل اليورو للتماسك خلال الدورة المسائية، ومن المرجّح أن يتلاشى التقدّم الذي اختبرته العملة الموحّدة في الأسبوع السابق، إذ اعتمد البنك المركزي الأوروبي نبرة حذرة قبيل صدور قرار الفائدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع. أبرز العناوين
* اليورو: اعتمد البنك المركزي الأوروبي آفاقًا حذرة قبيل صدور قرار الفائدة
* الجنيه الاسترليني: من المقدّر أن يستجمع انعكاس الاسترليني الزخم، ويستهدف فيب 23.6%
* الدولار الاميركي: ارتفاع الدولار على خلفية تدفقات الملاذ الآمن
ناضل اليورو للتماسك خلال الدورة المسائية، ومن المرجّح أن يتلاشى التقدّم الذي اختبرته العملة الموحّدة في الأسبوع السابق، إذ اعتمد البنك المركزي الأوروبي نبرة حذرة قبيل صدور قرار الفائدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع. هذا وأفاد نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي فيتور كونستانسيو بأنّ الآفاق الاقتصادية في منطقة اليورو لا تزال ضعيفة، وذلك في الخطاب الذي ألقاه في إيطاليا، وأردف أنّ المنطقة بحاجة الى مضافرة التنسيق بغية معالجة أزمة الديون السيادية. وبما أنّ الساسة الأوروبيين يسعون الى احتواء مخاطر انتشار العدوى، يتوقّع على نطاق واسع أن يبقي البنك المركزي معيار المعدّلات ثابتًا عند 1.25% يوم الخميس، وقد يواصل الرئيس تريشيه التقليص من حدّة موقفه المتفائل أزاء السياسة النقدية، إذ لا يزال الغموض يخيّم على الآفاق الأساسية.
وبحسب مؤشر مقايضات الليلة الواحدة الصادر عن Credit Suisse، يقدّر المستثمرون بنسبة 0% فرص رفع معدلات الفائدة بمقدار 0.25 نقطة في يونيو، ومن المحتمل أن تلحظ توقعات معدلات الفائدة تدهورًا أكبر مع حلول النصف الثاني من العام، على خلفيّة تعثّر عمليّة الانتعاش في أوروبا. ونظرًا الى تباطؤ أسعار المنتجين للمرّة الأولى في ثمانية أشهر، قد يرى مجلس الإدارة أن المجال متاح أمام تأجيل استراتيجيّة الخروج الى أجل غير مسمّى، وقد يشهد زوج اليورو/دولار توطيدًا أكبر خلال دورة أميركا الشماليّة، بما أنّه من المقرّر أن يدلي رئيس البنك المركزي الأوروبي تريشيه بكلمة في كندا في تمام الساعة 16:00 بتوقيت غرينيتش. وإذا ما قلّل رئيس المصرف المركزي من شأن تخمينات زيادة معدلات الفائدة في أوروبا، من المرجّح أن يؤدّي التصحيح الطفيف الذي يشهده زوج اليورو/دولار الى اختبار مستوى تصحيح فيبوناتشي 78.6% لتراجع الأسعار اعتبارًا من ذروة تجارات العام 2009 وصولاً الى قاع تجارات العام 2010 على مقربة من منطقة 1.4440-60، وقد تناضل العملة الموحّدة للحفاظ على مستوياتها خلال الأيام المقبلة، في ظلّ تقويض تجّار العملات تخمينات ارتفاع تكاليف الاقتراض في أوروبا.
تراجع الجنيه الاسترليني الى قاع 1.6391 يوم الإثنين، وقد يبقى الارتداد الذي يشهده اعتبارًا من شهر مايو عرضة للتلاشي، بما أنّه يتوقّع على نطاق واسع أن يحافظ بنك انجلترا على سياسته الراهنة في يونيو. وقد أظهر مسح أجرته وكالة أنباء بلومبرغ شمل 35 خبيرًا اقتصاديًّا، أن جميعهم يرجّحون أن تحافظ لجنة السياسة النقديّة على معيار معدلات الفائدة ثابتًا عند 0.50% وتستبقي القيمة المستهدفة لبرنامج شراء الأصول عند 200 مليار جنيه استرليني في يونيو. وستمتنع اللجنة حتمًا عن نشر بيان سياستها مرّة جديدة، إذ يبدو أنّها ستلتزم بمقاربة التريّث والترقّب خلال النصف الثاني من العام، بيد أنّه من المرجّح أن يبدي تجّار العملات ردود فعل سلبيّة أزاء قرار الفائدة، على خلفيّة تعثّر توقعات الفوائد. وبدوره، من المحتمل أن يستجمع التراجع الذي نشأ اعتبارًا من مستوى 1.6545 الزخم في الأيام المقبلة، وقد تهوي معدلات الصرف بإتجاه مستوى فيب 23.6% لتقدّم الأسعار اعتبارًا من قاع تجارات العام 2009 وصولاً الى ذروتها على مقربة من 1.6200-20، ليختبر دعمًا خلال الأجل القريب.
كانت تحرّكات أسعار الدولار الأميركي متباينة للغاية ليلة أمس، بيد أنّ عملة الاحتياطي تبدو في صدد استعادة قوّتها قبيل استهلال دورة أميركا الشمالية، إذ يقلّص تجّار العملات شهيتهم لتحقيق المكاسب. وفي ظلّ بروز نفور المخاطر، يرجّح أن يستفيد الأخضر من تدفقات الملاذ الآمن، وينجح الدولار بتعويض بعض الخسائر التي مني بها في الأسبوع السابق، إذ يقود اتّجاه المخاطر تحرّكات أسعار العملات الرئيسية. وعلى ضوء المستجدّات الأخيرة التي طرأت على الساحة الأميركية، بات المستثمرون ينظرون من جديد في إمكانية إقرار جولة ثالثة من برنامج التيسير الكمّي في أعقاب القراءة الضعيفة لتقرير الوظائف في مايو، ومن المحتمل أن يواصل بنك الاحتياطي الفدرالي اعتناق نبرة حذرة في تقرير بيج الاقتصادي المرتقب في وقت لاحق من هذا الأسبوع، في إطار مساعيه الرامية الى تشجيع الإنتعاش المستدام. وبما أنّه من المقرّر أن يدلي رئيس بنك الاحتياطي الفدرالي بن برنانكي بخطاب في تمام الساعة 19:45 بتوقيت غرينتش، ستسلّط تعليقات رئيس البنك المركزي الضوء بدون أدنى شكّ على آفاق اللّجنة للسياسة المستقبلية، وقد تلقي التصريحات الحذرة للسيّد برنانكي بثقلها على معدّلات الصرف، إذ يواصل المستثمرون ملاحظة مخاطر اعتماد دورة جديدة من التيسير الكمّي.
Daily FX


رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افتتاح الأسواق الأوروبية: من المرجّح أن يوسّع الدولار الأميركي دائرة مكاسبه على خلفية المخ فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 23 - 05 - 2011 02:41 PM
افتتاح الأسواق الأوروبية: من المرجّح أن يوسّع الين دائرة خسائره، في وقت يرزح اليورو تحت وط فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 30 - 03 - 2011 02:44 PM
افتتاح الأسواق الأميركية: وسّع اليورو دائرة تراجعه إثر اعتماد الإتّحاد الأوروبي نبرة حذرة، فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 29 - 11 - 2010 06:22 PM
افتتاح الأسواق الأوروبية: من المرجّح أن يوسّع الدولار دائرة مكاسبه على خلفية تزايد نفور ال فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 4 19 - 10 - 2010 03:39 PM
افتتاح الأسواق الأوروبية: من المرجّح أن يوسّع الدولار الأميركي دائرة مكاسبه مقابل اليورو و فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 4 14 - 05 - 2010 03:35 PM


03:20 AM