• 1:50 صباحاً
logo




النعناع المدينى انواع النعناع المدينى طريقة صنع الشاى المدينى

إضافة رد
عضو مبدع
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 12,041
معدل تقييم المستوى: 20
ahmedhassan8 is on a distinguished road
27 - 03 - 2012, 04:40 PM
  #1
ahmedhassan8 غير متواجد حالياً  
افتراضي النعناع المدينى انواع النعناع المدينى طريقة صنع الشاى المدينى
جلسات خاصة لاحتساء الشاي بنكهة النعناع في المدينة المنورة


وتزيد أنواع النعناع والعطريات التي يشتهر بها سوق المدينة عن ستة انواع أشهرها الحساوي نسبة لمنطقة الحسا بآبار علي، والمغربي والدوش والنمام والعطرة والحبق والورد.



إضافة لنكهته المنعشة .. استخداماته طبية وتجميلية



من يزور المدينة المنورة ويتذوق الشاي بنكهة النعناع، يقع أسيراً لعادة الاستمتاع باحتساء الشاي معطراً بتلك النكهة الزكية، ونتيجة هذا الشعور يحرص زوار طيبة الطيبة على شراء كميات من العطريات عند مغادرتها وحفظها في أكياس الخيش المبلل للاحتفاظ بها طازجة مورقة لتقديمها هدايا للأقارب والأصدقاء فيما يلجأ آخرون إلى تجفيفها وأخذها معهم للاحتفاظ بها طويلا .. واستخدامها لأطول فترة ممكنة حتى يتاح لهم العودة لزيارة المدينة مرة أخرى.


بعيدا عن استخدامات النعناع في مواد التجميل ومعجون الأسنان واستخداماته لأغراض طبية فإنه يستخدم مع الشاي أوالسلطات، وتكمن أهمية النعناع في احتوائه على مواد مختلفة أهمها الزيوت الطيارة، وكما هو الحث على استخدامه فإن التحذير يرد من الاستخدام المفرط بكميات كبيرة، لما يسببه من تخرشات للأمعاء ويحذر المصابون من القرحة بتجنب استخدامه، وللشاي عند أهل المدينة طقوس ومواعيد فالنعناع في نظرهم يعدل المزاج وينعش بنكهته العطرية، بسبب المادة الأساسية في النعناع والتي توصف بالمنثول (زيت النعناع) Menthol ولهذه المادة تأثير مهدئ للعضلات الملساء المبطنة للجهاز الهضمي والرحمي، أي أنها تعمل كمضادة للتقلصات. ولذا فهم لايحتسون الشاي إلا بنكهة النعناع المميزة، وإذا كان خالياً منها يعدونه غريبا وغير مستستاغ الطعم .. وارتبطت جلسات الشاي ـ خصوصاً ما بعد العصر ـ كأحد أهم عاداتهم الأسرية والاجتماعية. وتشهد أسعار النعناع ـ بصورة عامة ـ تتذبذبا وفق فصول السنة، فالمغربي والنمام يرتفع سعرهما في الصيف بسبب ندرتهما، وأخرى نسبة إلى تراجع إمكانية زراعتها في فصل الصيف مثل النعناع الحساوي أما الورد ففي الصيف يصل مستواه إلى درجات قياسية يصل سعر الطبق 250 جراما الى أربعة دولارات ويعود السبب لموسم الأفراح والخطوبة وقل المعروض منه في الشتاء الذي يستخدم نعناع الدوش بكثرة لمنحه الشعور بالدفء، وللنعناع مصطلحات خاصة بتجارته مثل الربطة هي جزء من أربعة أجزاء تعرف بالشكة التي تتكون من 16 جزءا يسمى حزمة ويتراوح السعر ما بين دولار الى دولار ونصف، وتزيد أنواع النعناع والعطريات التي يشتهر بها سوق المدينة عن ستة انواع أشهرها الحساوي نسبة لمنطقة الحسا بآبار علي، والمغربي والدوش والنمام والعطرة والحبق والورد.


ونبات النعناع سريع التلف يقوم الباعة بتعهده بالرش بالماء البارد والتقليب عدة مرات في اليوم حتى يبرد النعناع من حرارته ولا يتلف، ومدة صلاحية النعناع للعرض 24 ساعة يتم التخلص منه بعد ذلك برميه، ورغم سعة تجارته إلا أن محدودية المناطق التي يزرع بها جعلت منه نشاطاً محتكراً بأيدي العمالة الوافدة في ظل غياب الجهات ذات العلاقة لحماية هذا النشاط الذي يشكل ميزة نسبية للمدينة، ويؤكد ذلك افتقاده تلك الخاصية أو النكهة إذا تمت زراعته خارج حدودها، خاصة الذين اخذوا شتلات من نعناع المدينة وزرعوها في مواقع خارج المدينة، فإن النكهة اختلفت بالرغم من تطابق الشكل واللون ويعزوه البعض لنتيجة طبيعة التربة او المياه ولذلك احتفظ نعناع المدينة بتميزه فازداد إقبال الناس عليه.



النعناع المديني في عيون المكاويين


نعناع المدينة المنورة




تشتهر المدينة المنورة بمختلف أنواع الزراعة كونها ارض زراعية تعتمد على مياه الأمطار وزراعة النعناع وأنواعه له شهرة واسعة لطيبة الطيبة والنعناع نبات عطري انتشرت زراعته وأنواعه البرية في دول كثيرة من العالم ومنها المملكة وذاع صيت بعض المدن كالمدينة المنورة في زراعة أنواع مختلفة منه كالنعناع المغربي والنعناع الحساوي والنعناع الدوش وهذا النبات من أكثر النباتات شعبية واستعمالا يستخدمه أهل المدينة المنورة كتوابل لبعض أطباق الطعام وفي نكهة وتعطير الشاي كما يستعملون المغربي الطازج منه في طبق السلطة والتبولة وتحضير بعض أنواع السندويتشات ويستعملون مسحوق أوراقه كأحد التوابل في تحضير بعض أطباق الطعام الشرقية.
وتشتهر هذه الزراعة منذ القدم بمزايا كثيرة حباها الله لها ولا يغادر ضيف المدينة المنورة ما لم يحمل معه من نعناع المدينة وهو مطلوب دائما من كافة الناس والزوار سواء كانوا القادمين من داخل المملكة أو من دول الخليج العربي أو الدول العربية وتنتج مزارع المدينة النعناع المعروف باسمها نعناع المدينة وأنواعه كثيرة منها النعناع الحساوي والنعناع المغربي والدوش والنمام والنوامي والعطرة واللمام والورد والفل وهذه هي الأنواع المشهورة والمرغوبة.
ويتصف نعناع المدينة بصفة وميزة قلما تجدها في غيره من النباتات الورقية ورائحة نعناع المدينة نفاذة ورائعة وما أجمله عند قطفه ووضعه في الشاي حيث يجعل من الشاي مشروبا ساخنا جميلا وتشهد أسعار النعناع بصورة عامة تذبذبا وفق فصول السنة فالمغربي والنمام يرتفع سعرهما في الصيف بسبب ندرتهما وأخرى نسبة إلى تراجع إمكانية زراعتها في فصل الصيف مثل النعناع الحساوي أما الورد ففي الصيف يصل مستواه إلى درجات قياسية يصل سعر الطبق / 250 / جراما إلى / 15/ ريالا ويعود السبب لموسم الأفراح والخطوبة وقل المعروض منه في الشتاء الذي يستخدم نعناع الدوش بكثرة لمنحه الشعور بالدفء .
وللنعناع مصطلحات خاصة بتجارته مثل الربطة هي جزء من أربعة أجزاء تعرف بالشكة التي تتكون من /16 / جزءا يسمى حزمة وتزيد أنواع النعناع والعطريات التي يشتهر بها سوق المدينة عن ستة أنواع أشهرها الحساوي نسبة لمنطقة الحسا بآبار علي والمغربي والدوش والنمام والعطرة والحبق والورد.
ويشتهر النعناع الحساوي بان أوراقة محدبة وغصنه أخضر وهو قريب من شكل الحبق لكن الاختلاف بين نعناع الحساوي والحبق طول ورقة الحبق أطول بالضعف تقريبا من الحساوي والبعض يسميه المديني كما يشتهر النعناع المغربي بان أوراقة مشوكة ومفلطحة الشكل تقريبا لون الغصن بني وبعض الأوقات يغلى النعناع المغربي بالماء ويعطي مشروب أخضر فاتح يدعى الشاي الأخضر والنعناع الدوش هو نعناع بطعم مميز وبنكهة مميزة اغصانة طويلة بنية واوراقة مفلطحة وصغيرة وطعمه جداً لذيذ .
ويدخل النعناع في العديد من الاستخدامات الطبية لصناعة الأدوية والمستحضرات الطبية واكتشف حديثاً خاصية زيت النعناع الفلفلي المسمى تجارياً / كولبرمين / المضادة لنشاط مركب الكولين / ويشابه في عمله فعل مركب / الأتروبين / في تقليل حدوث تقلصات الأمعاء وكمهدئ ويستمر بعض الناس وخاصةً في ألمانيا على استخدام الزيوت الطيارة من النباتات كالمستخرج من أوراق النعناع في علاج المغص وتخفيف حدوث التقلصات في الأمعاء ويفيد بهذا الخصوص استعمال قطرات من مستخلص أوراق النعناع بالماء الساخن بعد تبريده في تخفيف حدة المغص المعوي والتشنجات للأطفال الرضع كما اكتشف العلماء فعالية الزيت المستخلص من نعناع بوليو في طرد أو تنفير الحشرات كالبعوض ويستعمل بعض الناس أقراص خاصة مشبعة بهذا الزيت توضع داخل جهاز مزود بمسخن حراري فيتطاير الزيت تدريجياً في الهواء فتهرب الحشرات من رائحته وتبتعد عن مكان خروجه .



النعناع المديني في عيون الجداويين



جدة تعدل مزاجها بـ3000 ربطة من نعناع المدينة يومياً


يصل إنتاجه حتى الكويت


الشاي قد يكون من اهم مقومات اليوم عند عدد كبير من الأشخاص على اختلاف الجنسيات والثقافات أو الحضارات. ففي بعض الدول العربية قد لا يبدأ اليوم الا بفنجان منه مع الأفطار، والكثير قد لا يتنازلون عن تناوله مع وجبة الغداء أو العشاء. وتختلف انواع الشاي من مكان الى آخر، ومن دولة الى اخرى، فلكل شخص مزاجه الخاص، الذي يتطلب طريقة ونكهة معينة من الشاي. فمن أكثر انواع الشاي انتشارا في المملكة العربية السعودية، هو الذي يكون مصنوعا من ورقات النعناع فقط. فتجده يقدم بجوارالشاي العادي أو شاي الأعشاب لتصبح للمحتسي حرية الاختيار. النعناع، الذي تشتهر بزراعته المدينة المنورة يعد من اكثر المحاصيل الزراعية، التي تستمر زراعته طيلة العام ويتميز برائحته الزكية ولونه الأخضر، الذي يجذب النظر.


وفي مدينة جدة يعدل السكان مزاجهم بالنعناع المديني عدة مرات في اليوم الواحد، بيد ان النكهة المميزة والاثار الطيبة على المعدة شكلت اهتمام عدد كبير من الناس بالنعناع المديني، الذي ينتشر باعته بشكل خاص في مدينة جدة في سياراتهم او حتى على البسطات المؤقتة على نواصي الطرقات الرئيسة، وامام المساجد والاسواق، بل وفي معظم شوارع جدة.


ويتركز عدد من باعة نعناع المدينة المعروفين في أماكن معينة يخدمون زبائنهم من عشاق النعناع، الذي يستجلب خصيصا من مزارع المدينة المنورة الى جانب منتجات مثيلة كالحبق والحساوي والدوش والمغربي والعطرة ذات الرائحة الجميلة.


ويزرع نعناع المدينة في احدى مناطق طيبة الطيبة، وهي المشهورة بزراعته في الوقت الحالي، وهي منطقة «بيار الماشي» وتقع جنوب المدينة المنورة بنحو 40 كيلومترا، ويوضح ناير زياد الرشيدي، احد سكان المدينة ومن مزارعي النعناع بالمدينة المنورة لـ«الشرق الأوسط» أن المنطقة التي كانت مشهورة بزراعة النعناع هي ابيار علي أو «آبار علي»، ولما أصبح السكان قريبا من المنطقة وأصبحت منطقة ابيار علي مخططا سكنيا، وخوفا من مياه الصرف الصحي، تم نقل المزارع إلى منطقة «بيار الماشي»، للحفاظ على جودة النعناع وشهرته الواسعة.



وتختلف أسماء النعناع باختلاف المناطق، ففي جنوب المملكة يطلق عليه عدة أسماء منها النعناع، والبردقوش والوزاب. أما في الشمال فيسمونه الحساوي، والدوش، والمغربي ولمام، بينما يعتبر مسمى النعناع هو المجمع عليه خاصة في المدن الكبرى.


وللنعناع العديد من الفوائد الصحية حيث يساعد على سرعة الهضم، ويخفف من كميات الدسم، ويستخدم أيضا للريجيم، أما الدوش فله فوائد كثير للمسالك البولية، ويعمل ايضا على تنشيط الجسم. فضلا عن أن نعناع المدينة المشهور يعرف عنه ان سقايته تكون من المياه النقية، وزراعته النظيفة والمعروفة عند الجميع، فلا بد أن نضعه على الشاي ليصبح ذا طعم رائع ورائحة جميلة وزكية.


ويدخل النعناع في المطبخ أيضا، حيث يضاف النعناع و«العطرة» الى الكبسة ومع السلطات، والبعض يضيفه الى المشروبات والعصائر الباردة مثل الجاهزة منها او التي يتم تجهيزها



طريقة عمل الشاى المدينى

غلى الماء

وغسل النعناع ووضعه على الماء المغلى لمده 3 دقايق

وبعدها وضع الشاى الاحمر والسكر

وعلى حسب ذوقك وضع نعناع واحد او عمل شى كوكتيل بالنعناع المغربى والحساوى والدوش عن جد رهيييييييييييييييب الشاى راح يعجبكم



النعناع المغربى


الدوش

النعناع الحساوى

نعناع النمام
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات


01:50 AM