• 7:42 مساءاً
logo




قصائد غزل صريح لامرؤ القيس

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 1,509
معدل تقييم المستوى: 7
Dejavu is on a distinguished road
28 - 05 - 2014, 06:24 PM
  #1
Dejavu غير متواجد حالياً  
افتراضي قصائد غزل صريح لامرؤ القيس


بسم الله الرحمان الرحيم
*إلى كل محبي الفصيح اخترت لكم مقتطفا من معلقة امرؤ القيس والتي تعددت الأغراض فيها..وبما أنّ شاعرنا اشتهر بالغزل الماجن فقد اخترت ما يمكن قراءته من المعلقة من أبيات عفيفة مع حذف المجون،واخترت أبياتا تضمنت الفخر والاعتداد بالنفس
*لقد تربع الغزل على عرش الشعر في العصر الجاهلي وتكاد لا تخلو قصيدة من الغزل حتى وإن لم يكن هو الغرض الأساس فيها فلا بد للشاعر أن يذكر الغزل في قصيدته، واقتصرت أغلب القصائد الغزلية على وصف الجمال الخارجي للمرأة كجمال الوجه والجسم وكان الشعراء يتفننون في وصف هذا الجمال ويعد امرؤ القيس زعيم الغزل الفاحش في ذلك الوقت فمن يكون شاعرنا؟



امرؤ القَيس


130 - 80 ق. هـ / 496 - 544 م


امرؤ القيس بن حجر بن الحارث الكندي.


شاعر جاهلي، أشهر شعراء العرب على الإطلاق، يماني الأصل، مولده بنجد، كان أبوه ملك أسد وغطفان وأمه أخت المهلهل الشاعر.


قال الشعر وهو غلام، وجعل يشبب ويلهو ويعاشر صعاليك العرب، فبلغ ذلك أباه، فنهاه عن سيرته فلم ينته، فأبعده إلى حضرموت، موطن أبيه وعشيرته، وهو في نحو العشرين من عمره.


أقام زهاء خمس سنين، ثم جعل ينتقل مع أصحابه في أحياء العرب، يشرب ويطرب ويغزو ويلهو، إلى أن ثار بنو أسد على أبيه فقتلوه، فبلغه ذلك وهو جالس للشراب فقال:


رحم الله أبي! ضيعني صغيراً وحملني دمه كبيراً، لا صحو اليوم ولا سكر غداً، اليوم خمر وغداً أمر. ونهض من غده فلم يزل حتى ثأر لأبيه من بني أسد، وقال في ذلك شعراً كثيراً


كانت حكومة فارس ساخطة على بني آكل المرار (آباء امرؤ القيس) فأوعزت إلى المنذر ملك العراق بطلب امرئ القيس، فطلبه فابتعد وتفرق عنه أنصاره، فطاف قبائل العرب حتى انتهى إلى السموأل، فأجاره ومكث عنده مدة.


ثم قصد الحارث بن أبي شمر الغساني والي بادية الشام لكي يستعين بالروم على الفرس فسيره الحارث إلى قيصر الروم يوستينيانس في القسطنطينية فوعده وماطله ثم ولاه إمارة فلسطين، فرحل إليها، ولما كان بأنقرة ظهرت في جسمه قروح، فأقام فيها إلى أن مات.








قصائد غزل صريح لامرؤ القيس

فَأَصبَحتُ مَعشوقاً وَأَصبَحَ بَعلُها عَلَيهِ القَتامُ سَيِّئَ الظَنِّ وَالبالِ يَغُطُّ غَطيطَ البَكرِ شُدَّ خِناقُهُ لِيَقتُلَني وَالمَرءُ لَيسَ بِقَتّالِ أَيَقتُلُني وَالمَشرَفِيُّ مُضاجِعي وَمَسنونَةٌ زُرقٌ كَأَنيابِ أَغوالِ وَلَيسَ بِذي رُمحٍ فَيَطعَنُني بِهِ وَلَيسَ بِذي سَيفٍ وَلَيسَ بِنَبّالِ أَيَقتُلَني وَقَد شَغَفتُ فُؤادَها كَما شَغَفَ المَهنوءَةَ الرَجُلُ الطالي وَقَد عَلِمَت سَلمى وَإِن كانَ بَعلُها بِأَنَّ الفَتى يَهذي وَلَيسَ بِفَعّالِ وَماذا عَلَيهِ إِن ذَكَرتُ أَوانِساً كَغِزلانِ رَملٍ في مَحاريبِ أَقيالِ


قصائد غزل صريح لامرؤ القيس

التوقيع

sign ature
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
غزل صريح امرؤ القيس Dejavu استراحة بورصات 0 28 - 05 - 2014 06:19 PM
قصائد غزل صريح جاهلي Dejavu استراحة بورصات 0 28 - 05 - 2014 06:10 PM
قصائد غزل صريح جدا Dejavu استراحة بورصات 0 28 - 05 - 2014 01:33 AM
قصيدة غزل فاحش لامرؤ القيس Dejavu استراحة بورصات 0 27 - 05 - 2014 01:54 AM


07:42 PM