• 7:21 صباحاً
logo




كونان الحلقة الاخيرة من تاليفي

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Oct 2014
المشاركات: 1,516
معدل تقييم المستوى: 7
جيغاندفيمو is on a distinguished road
29 - 11 - 2014, 03:02 PM
  #1
جيغاندفيمو غير متواجد حالياً  
افتراضي كونان الحلقة الاخيرة من تاليفي

هذا تقريرى عن الحقة الاخيرة من كونان على فكرة هذه اول قصة لي في المنتدى لذالك اتمنى ان ترضى الجميع
اعطيكم القصة كاملة و بدون تاخيير
اترككم مع القصه ..

في يوم من الأيام وكانت السماء صافيه وقفت ران تتأمل السماء وتتذكر حبيب القلب سينشــي وتتذكر لما يفعل هذا بها لماذا يكلمها من حين لأخر ؟؟
وعندما تشتاق اليه في نفس الوقت يتصل بها وعندما لاتتذكره لا يتذكرها فهل هو حب منه لها واحساسه بها أم ان هناك شيئ أخر وتتذكر كلما تتهم كونان انه سينشي تحصل اشياء تبعد شكوكها عنه لماذا؟؟
وفي هذه الأثناء كان باب غرفه ران مفتوح قليلا وكان كونان يسير فنظر الى الباب فوجد ران تائهه في احلامها فعرف انها تفكر فيه ووجد دموع الحزن على خديها تسيل فقرر ان بتصل بالدكتور اغاسا ليكلم هايبرا حتى يقول لها ان تصنع الدواء حتى يعود الى طبيعته لفتره حتى يطمئن قلب ران فذهب الى غرفته ليكلمه وفي نفس الوقت قررت ران ان تذهب الى كونان لتراه فهي عندما ترى كونان تحس انها رأت سينشي لأنه يشبهه كثيرا في تصرفاته وفي خوفه عليها
فخرجت لتذهب لغرفه كونان فسمعت صوتا في غرفه كونان وكأنه يتحدث مع أحد
فذهبت بهدوء وسمعت كونان يقول ..!!
كونان: اريد ان أعود الى طبيعتي ..
صدمت ران عند سماعها لهذه الكلمات وقالت
ران: لالالالا.لا..لا..هذا مستحيـــل كونان هو سـ..سـ..ـــنشي
ثم تركت المنزل ورحلت دون ان تخبر احد..
وفي اليوم التالي استيقظ كونان من نومه وقبل ان يذهب الى الدكتور ذهب ليلقي الصباح على ران
فطرق على باب غرفتها
كونان: ران هل لى ان ادخل ..راااان ..سأدخل..
وعندما فتح الباب لم يجدها فنزل في الطابق السفلى فلم يجدها وذهب الى مكتب عمه توجو فلم يجدها فقلق عليها كانت أمس حزينه ودموعها على خديها وفي الصباح لم يجدها
كونان: الى اين ذهبت ران؟؟
فسأل والدها توجو
كونان:صباح الخير عم توجو ..
توجو:أهلا ..
كونان:اين ران ياعمي هل رأيتها؟؟
توجو:لا لم ارها ..
فقرر كونان ان يتصل بالدكتور اغاسا ليسأله عن ران ..
كونان :ألو ..دكتور اغاسا
الدكتور: مرحبا ياسينشي كيف حالك
عندما سمع ان الدكتور قال له سينشي عرف ان ران ليست عنده ولكنه قال ان يسأله حتى يطمئن ربما تكون عنده
كونان : انا بخير..هل ران عندك يادكتور؟؟
الدكتور:لا ليست عندي..ولكني رأيتها عندما كنت واقف عند الشباك تسير لوحدها أمس ونظرت الى منزلك بحزن شديد ثم سارت فقلت انها ذاهبه لشراء شيئ..
ولكن لماذا تسأل هل حدث شئ لها .؟؟
كونان: لالا..لم يحدث شئ شكرا يادكتور مع السلامه..
الدكتور:انتظر ياكونان هايبرا تريد ان تتحدث معك.
كونان:لا ليس الأن اني مشغول مع السلامه.
كونان:ماذا أفعل الأن من اين أبدأ البحث عن ران؟؟؟
وفي هذه الأثناء قررت ران ان تذهب لصديقتها سوكو لتحكي لها القصه وتساعدها
وعندما كانت في طريقها حدث شيئ لم يكن في الحسبان ..

العصابه السوداء كانت تشك في أمر كونان على انه سينشي فقررت المنظمه ان تخطف ران لتتحقق من ذلك فكانت تسير متخفيه خلف ران وعندما دخلت ران في زاويه ضيقه لتختصر الطريق لأنها تعبت من كثرة المشي من الأمس هجمت العصابه عليهامن الخلف فلم تستطع ران فعل شيئ لأنها منهكه القوى..
فخطفتها العصابه..
اما كونان بعد ان تحدث للدكتور تذكر والدة ران قال لابد ان تكون ران هناك هذا هو المكان الوحيد
الذي يمكن لران ان تذهب اليه فأتصل بها
كونان:لالالا هذا مستحيل لا أحد يرد ..اذا كانت ران هناك ما كانت ذهبت والدتها للعمل لالا اين ران مستحيل اين ذهبت
ربما تكون ذهبت عند سوكو هذا أخر الأماكن ..
وبينما كان كونان سيتصل بسوكو .......
اذ بهاتفه المحمول يرن والرقم لا يعرفه
كونان : الو ..
جين: اهلا بك ياسينشي ..
كونان : .....
جين :لماذا لاترد اعرف انك سينشي
كونان وكأنه يتجاهله :من انت انا لا أعرفك ..
جين: سأجعلك تقول انك سينشي هل تعرف من هنا الأن
كونان: قل من انت اولا
جين :انا جين فرد من العصابه ياسينشي هل تذكرتني..
كونان في نفسه: جــ...جـــين
جين :ان حبيبتك وروح قلبك معنا هنا
كونان:مستحيل ران..
جين :ههههههههه لقد قلت بنفسك انك سينشي هههه
كونان: ماذا فعلتم بها؟؟
جين: لاتقلق انها بخير ولكننا نريدك ان تأتي الى هنا نريد ان نتحدث قليلا في بعض الأمور..
كونان: اتركوا ران وشأنها وانا سأتى..
جين: سنرسل لك المكان والموعد في رساله انتظرنا وداعا ياسينشي..ههه
كونان في نفسه: ياإلهي ..ران ..خطفوا ران ماذا على ان أفعل الأن؟؟
أجل سأكلم هايبرا لتعطيني الدواء فأنا لا أستطيع فعل اي شيئ بهذا الجسد الصغير..

وتقابل كونان مع هايبرا وأعطته الدواء ولم يخبر كونان هايبرا بأي شيئ مما حدث لخطيبته ران
وأخذ كونان الدواء..
وبالفعل ارسلت المنظمه لكونان الرساله وقبل ان يذهب الى المكان الذي حددته العصابه
كلم سينشي هيجي وأخبره بما حصل وقال له على المكان الذي سيلتقي بالعصابه به وقال له تعال الى هناك بدون ان يشعر به أحد فربما يحتاج اليه لآن العصابه قويه جدا..
فوافق هيجي..



كونان الحلقة الاخيرة من تاليفي

وكان المكان الذي حددته العصابه في كهف مظلم وكانت فيه أضواء خافته اقترب سينشي من الضوء ببطء اذ بران ملقاه على الأرض ومربوطه بالحبال وفاقده الوعي تماما صدم سينشي عندما رأها بهذا المنظر ما ان اقترب منها حتى اصيب بطلق ناري في كتفه فسقط على الأرض وسمع صوت أقدام تقترب منه فحاول ان يفتح عينيه..
جين:ههههههههههه انت مازلت حيا هذا رائع سأقضي عليك الأن حتى لا يمكنك الهرب من جديد يا أستاذ سينشي هههه..
سينشي وهو يقاوم الألم :ماذا فعلتم بران قلت لكم ان تطلقوا سراحها !!!
جين وقد اطلق طلقه اخرى على قدم سينشي حتى لا يستطيع الحركه :هههه ستموت هنا انت وحبيبتك هههه
وأخيرا وصل هيجي وقد أخبر الشرطه
ودخل الكهف ومن بعيد سمع جين يتحدث لسينشي وسمع طلق ناري فهجم على جين من الخلف والشرطه من الأمام
وألقوا القبض على جين وجزء من أفراد العصابه ..
أما سينشي المسكين فقد فقد وعيه هو الأخر
نقل سينشي وران فورا إلى المشفى
وكان سينشي ينزف بشده ..
ثم ذهب الى غرفه العمليات لنزع الرصاصات
اما ران فكانت مصابه بجروح بسبب ضرب أفراد العصابه لران بشده أثناء خطفها حتى تخبرهم بقصه كونان وسينشي وأخذوا الرقم منها لكي يتصلوا على كونان(سينشي)>>> هيجي والشرطي ميجوري كانوا ينتظرون خروج سينشي من غرفه العمليات بفارغ الصبر
اما توجو فجلس بجانب ران وهي لم تستيقظ بعد وقال لها انا أوعدك يا ران بأن أتصالح مع والدتك لأني أحبك ولا أستطيع الإستغناء عنك وانا أريد سعادتك فسمعت ران بعض الكلمات وفهمت ماكان يريده والدها فابتسمت له ففرح والدها لأنها بخير
وسألت ران والدها
ران: أأ..أبي أين سـ..سينشي؟؟
قال لها: انه بخير لا تقلقي..
ران : وأين كونان؟؟
توجو: لا أدري خرج منذ الصباح بعد أن سأل عنك ولم أره بعد ذلك..
فتأكدت ان كونان هو سينشي..
خرج سينشي من غرفه العمليات وتبعه هيجي وميجوري وأرسلت الممرضات سينشي الى غرفه مقاربه لغرفه ران..
ثم ذهب هيجي ليطمئن على ران
هيجي : كيف حالك ياران هل انتي بخير؟؟
ران : الحمد لله كيف حال سينشي ؟؟
هيجي : انه بخير وهو في الغرفه المقابله لغرفتك
ران : هيجي لماذا لم تخبرني بحقيقه كونان؟؟
هيجي وهو لم يعرف ان ران تعلم: أي حقيقه؟؟؟
ران : لاتنكر ياهيجي أنا أعرف انك تعرف.
هيجي: عن أي موضوع تتحدثين؟؟
ران : عن ان كونان هو نفسه سينشي؟؟
وما ان قالت هذه الجمله حتى ...
شاهدت سينشي واقف عند باب غرفتها وقد سمع الجمله الأخيره
وعرف انها منذ البدايه هربت من المنزل لأنها صدمت عندما عرفت..
سينشي : وكيف عرفت ان كونان هو انا ؟؟
ران وعينيها ممتلئه بالدموع: عندما كنت تتحدث أمس وقلت أنك تريد ان تعود الى طبيعتك..
سينشي وبدأ يتألم يبدو أن مفعول الدواء بدأ يزول : هــ هــذه هي...
ازداد الألم ولم يستطع الكلام فقرر الهرب من المشفي حتى لا تراه ران وهو يتقلص ولكنه فقد الوعي..
فنقل الى غرفته بعد ان تقلص ورأته ران أمام عينيها..
وعندما فاق سينشي وجد نفسه متقلص وران جالسه بجانبه تنظر اليه وتبكي وقال لها
كونان :أرجوك لا تبكي لاأحب ان أرى دموعك وانا أسف لأني لم أخبرك ولكني كنت خائفا عليك من العصابه سامحيني..
ران : أهم شيئ انك بخير يا سينشي ولكن لما لم تخبرني منذ البدايه هل جربتني في ان تخبرني سر وانا أفشيت هذا السر قلي لماذا لم تخبرني من البدايه بما حصل لك؟؟؟
كونان: لأني.. لأني.. كنت خائفا عليك وأنا ... أحبك..
ران وهي مبتسمه: وانا أيضا أحبك..
وبعد ذلك أخبرت هايبرا الشرطه عن مكان المنظمه وما أن سمع زعيم المنظمه ان أفراد العصابه ألقي القبض عليهم حاول الهرب الى خارج البلاد ولكن الشرطه محاصره المطار فألقي القبض عليه في المطار وأعدموه شنقا وبعض من أفراد العصابه جزاء لقتلهم الناس الأبرياء...
اما هيبرا استطاعت كشف العلاج النهائي وجربته على نفسها أولا وجلست لمده أسبوع ولم يحدث لها أى شيئ فأعطته لكونان وأصبح سينشي ولم يتقلص ثانيه..
وتزوج من ران ..
وهايبرا سافرت لتكمل تجاربها في الخارج وهيجي أكيد تزوج كازوها ..

The end


اتمنى ان تكون أعجبتكم وأنتظر الردود لتقولوا عن رأيكم بالقصه..
منقول




كونان الحلقة الاخيرة من تاليفي

رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المحقق كونان الحلقة الاخيرة موت كونان جيغاندفيمو استراحة بورصات 0 29 - 11 - 2014 12:46 AM
الحلقة الاخيرة من كونان موت ران كامل جيغاندفيمو استراحة بورصات 0 29 - 11 - 2014 12:39 AM


07:21 AM