• 3:30 مساءاً
logo



إستعداد اليورو/الدولار الأمريكي لأهمّ أسبوع له في أشهر (إن لم يكن في أعوام!)

إضافة رد
الأخبار الاقتصادية
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 65,389
معدل تقييم المستوى: 76
فريق الأخبار is on a distinguished road
30 - 11 - 2015, 02:57 PM
  #1
فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
افتراضي إستعداد اليورو/الدولار الأمريكي لأهمّ أسبوع له في أشهر (إن لم يكن في أعوام!)
معدلات اليورو كانت متباينة خلال الأسبوع المختصر بسبب الأعياد، إذ استعدّ التجار والمستثمرون على حدّ سواء لما قد يكون أكثر أسبوع أهمّية في أعوام بالنسبة الى اليورو ولكنّ بالنسبة الى اليورو/الدولار الأمريكي على وجه الخصوص. كان اليورو/الدولار الأمريكي أضعف أزواج اليورو، مع خسارته -0.45% وصولاً الى 1.0589$، بينما كان اليورو/الجنيه الاسترليني الأقوى وسط اكتسابه +0.69% وصولاً الى 0.7046 جنيه استرليني. كانت الأسواق مضطربة جراء النهج الذي سيتّبعه البنك المركزي الأوروبي في اجتماع 3 ديسمبر، إذ من الممكن أن تصبح آفاق دراغي وأعضاء مجلس إدارته أكثر شفافية وغموضًا في الوقت نفسه.




في بعض النواحي، قدّرت الأسواق أوّل نصف من التيسير المتوقع من قبل البنك المركزي الأوروبي: تخفيض معدل الودائع. بدأت هذه التخمينات تنتشر على الأرجح اعبتارًا من 22 أكتوبر عندما أشار الرئيس ماريو دراغي الى أنّ المعدلات لم تبلغ الحدود السفلى. أبدت السوق ردود فعل سلبية أزاء 22 أكتوبر، عندما هوى اليورو/الدولار الأمريكي بشكل حادّ بأكثر من 200 نقطة، ما يعكس ردّة فعل السعر التي حصلت في 4 سبتمبر 2014، عندما خسر الزوج 206 نقاط بعد الإعلان المفاجىء للبنك المركزي الأوروبي بتقليص معدل الودائع. لذلك، في حال تمّ تخفيض معدل الودائع يوم الخميس، تكون الأسواق قدّرت هذا السيناريو فعلاً: هوى اليورو/الدولار الأمريكي من حوالى 1.1350$ قبيل اجتماع 22 أكتوبر الى محاذاة قاع 1.0589$ هذا الأسبوع.
وسط تعزيز ساسة البنك المركزي الأوروبي فرضيّة تخفيض المعدلات يوم الخميس، فشلوا بدورهم في توفير أي وضوح- وبالتالي باتت السياسة غامضة أيضًا- على صعيد ما ينوون القيام به بالنسبة الى برنامج التيسير الكمّي. وإذ ينجم معظم تراجع اليورو/الدولار الأمريكي في الشهر الأخير عن توقعات السوق لرفع بنك الاحتياطي الفدرالي المعدلات في ديسمبر، ترسّخ بشكل أكبر جراء تخمينات إعلان البنك المركزي الأوروبي شكل من أشكال تعزيز برنامج التيسير الكمّي: زيادة مدّة البرنامج، رفع معدل تشغيل عمليات شراء الأصول و/أو توسيع دائرة الضمانات المقبولة.
على ضوء واقع بدء الأسواق غير أسواق الفوركس بالتصرّف بطريقة تشير الى تزايد المواقع؛ هوت العائدات في أوروبا، ليس في منطقة اليورو فقط، مرّة جديدة (ولكن في منطقة اليورو ايضًا). لمرّة هذا الأسبوع، كانت عائدات السندات المستحقة في سبعة أعوام سلبية في ألمانيا وعائدات تلك المستحقة في 14 عامًا كانت سلبية في سويسرا. يدلّ شراء الديون بهذه العائدات على أنّ المستثمر ينبغي عليه الدفع لهذه الحكومات؛ ما يعني أنّ أولئك الذين يشترون تلك السندات هم يراهنون على الأرجح على زيادة رأس المال. بهدف ارتفاع أسعار تلك السندات وبالتالي انخفاض العائدات، يجب على البنك المركزي الأوروبي الإبتعاد عن التحوّل الحذر في السياسة من أجل مجابهة ارتفاع العائدات، كما حصل في مايو هذا العام.
في هذه النقطة من الوقت، تخفيض معدل الودائع هو الأكثر ترجيحًا، بإعتباره من أحد الخيارات الثالثة التي حدّدناها لتوسيع دائرة التيسير الكمّي. في حال قام المركزي الأوروبي بما هو أكثر، سيكون لليورو/الدولار الأمريكي ولأزواج اليورو جميعها فرصة قوية لمواصلة التراجع. مع ذلك، وسط استمرار تحسّن البيانات الاقتصادية في منطقة اليورو بإستثناء التضخم (بلوغ قراءات مؤشرات مدراء المشتريات في منطقة اليورو ذروات أربعة أعوام)، سيختار البنك المركزي الأوروبي عدم إضاعة الذخيرة المتبقية لديه ويترك عوضًا عن ذلك المجال متاح أمام اعتماد المزيد من التيسير في المستقبل.
نظرًا الى الأحداث الرئيسية المحفوفة بالمخاطر نهاية الأسبوع- إجتماع البنك المركزي الأوروبي الأخير في العام 2015 يوم الخميس، خطاب جانيت يلين وشهادتها يوم الخميس، الى جانب تقرير الوظائف الأمريكية غير الزراعية يوم الجمعة- سيولي التجار اهتمامًا بالغًا بالإرتفاع المتوقع في التذبذبات. أظهرت الدراسة الأخيرة التي أجراها المحلل الكمّي لدى دايلي أف أكس دايفيد رودريغيز كيفية تقدير الأسواق توافر أكثر مناخ تذبذبًا بالنسبة الى اليورو/الدولار ليس فقط في العام 2015، ولكن لربّما في ما يفوق الأعوام العشرة الماضية. نظرًا الى التذبذبات المتوقعة، من المحتمل أن يجد التجار الذين يتداولون أزواج اليورو في الأسبوع القادم أنّ استعمال "نطاق السوق" أمرًا إيجابيًا عند وضع تجارة من أجل تحديد نطاق ملائم للأسعار يمكن عنده تنفيذ الأمر.
مخاوفنا المتعلّقة بإمكانية بروز موجة من التوترات قبيل اجتماع البنك المركزي الأوروبي هذا الأسبوع هي مدعومة أكثر بالحدود القصوى التي بلغتها المواقع مؤخرًا في صفوف المضاربين في سوق العقود الآجلة. بالنسبة الى أسبوع 17 نوفمبر، كان هنالك تزايد بمقدار 164.2 ألف في صافي مواقع البيع من 142.9 ألف في الأسبوع المنتهي في 10 نوفمبر. على صعيد الأسعار، مباشرة بعد هبوط اليورو/الدولار الأمريكي الى قاعه السنوي القائم على مقربة من 1.0460$، حافظ المضاربون على 226.6 ألف موقع بيع. تصبح مواقع بيع اليورو محتشدة، ما يعني أنّه في حال خيّب البنك المركزي الأوروبي الآمال، من الممكن أن يكون اليورو/الدولار الأمريكي مستعدًا لتسارع صعودي يغطّي مواقع البيع قبل انعقاد اجتماع بنك الاحتياطي الفدرالي في 16 ديسمبر. كما كتبت في الآونة الأخيرة، من المحتمل أن يكون الاحتياطي الفدرالي في صدد إعداد الدولار الأمريكي للتراجع حتّى في ظلّ رفع المعدلات؛ من المرجّح تطوّر إنعكاس كامل في اليورو/الدولار الأمريكي (بما يقارب مئات النقاط صعودًا) على مقربة من اجتماعات تلك المصارف المركزية خلال الأسبوع القادمين.
في النهاية، مع اقترابنا من الأعياد وبالتالي تدنّي حدّة السيولة في الأسواق مع نهاية العام، من الضروري مراجعة المبادىء التي تساعد على حماية رأس مالك. تسمّى تلك المبادىء "بميزات التاجر الناجح".



DailyFX
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وسط العطلة، يستعدّ اليورو/الدولار الأمريكي لأوّل أسبوع كبير في ديسمبر فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 23 - 11 - 2015 06:13 PM
التحليل الفنّي لليورو/الدولار الأمريكي: هبوط اليورو الى قاع ثلاثة أشهر فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 05 - 11 - 2015 01:09 PM
التحليل الفنّي لليورو/الدولار الأمريكي: هبوط اليورو بأكبر قدر له في تسعة أشهر فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 23 - 10 - 2015 04:04 PM
التحليل الفنّي لليورو/الدولار الأمريكي: تراجع اليورو بأكبر قدر له في ثلاثة أشهر فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 24 - 06 - 2015 04:20 PM
التحليل التقني اليورو / الدولار الأسترالي : إستعداد السعر لكسر واحد من خطين فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 25 - 09 - 2013 03:39 PM


03:30 PM