• 9:44 مساءاً
logo




الغزل الصريح في الشعر الجاهلي امرؤ القيس

إضافة رد
عضو فـعّـال
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 1,509
معدل تقييم المستوى: 7
Dejavu is on a distinguished road
28 - 05 - 2014, 05:18 PM
  #1
Dejavu غير متواجد حالياً  
افتراضي الغزل الصريح في الشعر الجاهلي امرؤ القيس



بسم الله الرحمن الرحيم
إمرؤ القيس شاعر العرب الفذ صاحب المشاعر الجياشة والأداء الشعرى العظيم , والعبقرية الإعجازية الشعرية , هو :

حندج بن حجر بن الحارث بن عمرو بن حجر الكِندى,

ولقب إمرؤ القيس معناها رجل الشدائد ,
أما عن ميلاده ووفاته , فلقد ولد عام 500 ميلادى فى نجد عند أخواله ( بنى تغلب ) وتوفى فى أنقرة عام 540 ميلادى , هذا أشهر ما ذكر فى تاريخ ميلاده ووفاته , كما وذكر المؤرخون الروم الذين أبدوا إهتمام شديد بهذ الشاعر الفحل ,
والذى كان على صداقة بأمراء روم
أما عن نسبه , فهو قحطانى من قبيلة كِندة , والموطن الأصلى لكِندة هو حضر موت ولكنهم توسعوا حتى وصلوا إلى نجد واقاموا ملك ( بنى معاوية ),
ولكن إمرؤ القيس ولد فى نجد فى اليمامة عند أخوله ( بنى تغلب)

عاش إمرؤ القيس حياة ترف ولهو وكان كثير الأسفار ومدمن للخمر , حتى كان أبوه دائم الغضب عليه ,

قتل بنو أسد أبو إمرؤ القيس , فحمل إمرؤ القيس عبء الثأر لدم أبيه , بالرغم من أنه لم يكن أكبر اخوانه ,
ولكن المشكلة لدى إمرؤ القيس أنه ليس ذا مهارة قتالية ولا يدرى شىء عن فنون الحرب ,

مما استدعاه أن يقول عتاب لأبيه بعد موته , لأنه لم يعلمة فنون القتال هذا بخلاف إهماله لإمرؤ القيس فى شبابة وعدم النصح له بأمور الحياة , فقال حينئذ إمرؤ القيس معاتبا ً أبيه بعد موته (ضيعنى صغيراً, وحملنى دمه كبيراً ,لاصحو اليوم , ولا سكر غداً , اليوم خمر , وغداً أمر)

وقيل أن إمرؤ القيس تعلم فنون القتال فى فترة وجيزة ,بل أجاد القتال وأغار على بنى أسد وثأر لدم أبيه


الغزل الصريح في الشعر الجاهلي امرؤ القيس


وكان إمرؤ القيس على صداقة وثيقة بأمراء الروم وكثير الزيارات لهم ,
حتى قيل فى وفاته أنه كان فى إحدى الزيارات للقسطنطينية عاصمة الروم فى هذا الوقت ( إستانبول حاليا ً ) وكانت تحبه فتاة ذات صلة قرابة لأمير القسطنطينية فأمر بعض الأمراء بدس السم له فى ملابسه حتى يتقرح جلده ويموت نكاية فيه , وبالفعل سرى مفعول السم فى جلد إمرؤ القيس ومات متأثرا ً بهذا السم وهو فى طريق العودة ودفن فى مدينة أنقرة وقال قبل أن يموت مخاطبا ً الفتاة التى ماتت أيضا ً قبله (أجارتا إنا غريبان ها هنا ......... وكل غريب للغريب نسيب )

هذا عن الجانب الإنسانى لإمرؤ القيس , ولكن ماذا عن الجانب الفنى له , فى إبداعة الشعرى ,

إمرؤ القيس هو أمير شعراء العصر الجاهلى بلا منازع وبإتفاق كل النقاد والمؤرخين , ويكفى أنه صاحب أحدى المعلقات السبع التى توارثناها ,

فبعض علماء اللغة والأدب كتبوا عن المعلقات أنها عشر بإضافة بعض القصائد لبعض الشعراء وقالوا انها عشر معلقات ,
ولكن بعض النقاد وعلماء اللغة قالوا أنها سبع فقط , وأخرجوا ثلاث قصائد لثلاث شعراء , وقالوا أنها ليست معلقات .

ولكن فى كل الأحول فإن إمرؤ القيس على رأس كل الشعراء , فإذا كانوا سبع معلقات فأول معلقة لم يختلف عليها ناقدان هى معلقة إمرؤ القيس و إن كانوا عشر معلقات, فأيضا بينهم بل على رأسهم إمرؤ القيس ,

كتب إمرؤ القيس معلقته فى حبيبته التى أحبها بعاطفة صادقة طوال عمره ( فاطمة بنت عبيد العنزي )

بالطبع وبالتأكيد هى حبه الحقيقى لان إمرؤ القيس كان دائم الغزل فى أى فتاة تقع عليها عينيه , وكان صحاب الشعر الشهير فى الغزل الصريح الذى يصف مفاتن المرأة .

ويكفى إمرؤ القيس أنه , عندما حاول النقاد إختيار افضل بيت قيل فى الغزل , فاز بيته الشعر القائل فيه (وما ذرفت عيانك ِ إلا لتضربى ......... بسهميك ِ فى أعشار قلب مقتل ِ )


لنقف على معلقة إمرؤ القيس التى للأن تحيا بيننا رغم صعوبة ألفاظها ,
فقلد كان من الصعب تحليل قصيدة لأحد الشعراء فى العصر الجاهلى إلا من خلال رد الكلمات لمصدرها الأساسى لمعرفت المقصود منها ومعرفت المعنى لها .

سنرى بعض أبيات هذه المعلقة الخالدة , وسنرى وصف الخيل والليل كم سنرى غزل إمرؤ القيس فى محبوبته فاطمة


أفاطم , مهلاً بعض هذا التدلل
وإن كنت قد أزمعت صرمى فأجملى
وإن تك قد ساءتك منى خليقة

فسلى ثيابى من ثيابك تغتسل ِ
أغرك منى أن حبك قاتلى

وأنك مهما تأمرى القلب يفعل ِ
وأنك قسمت الفؤاد , فنصفه

قتيل ونصف بالحديد مكبل ِ
وما ذرفت عيناك ِ إلا لتضربى

بسهميك ِ فى أشعار قلب مقتل ِ
إذا ما الثريا فى السماء تعرضت

تعرض أثناء الوشاح المفضل ِ
خرجت بها أمشى , تجر وراءنا

على أثرينا ذيل مرط ٍ مرحل ِ
معانى الكلمات والتحليل

أفاطم = ترخيم اسم فاطمة وحرف الألف هو للنداء ( أ)

أزمعت صرمى = أى وطنت نفسى على الهجر

اجملى = اجعلى هجرك جميلاً

خليقة = طبيعة , أى صفة ملازمة

الثياب = القلب , وهنا استعارة تصريحية بأنه شبه القلب بالثياب , ويقصد أن القلب قد إحتوى كل الجسم مثل الثياب

أغرك = هل غرك وحرف الألف (أ) للسؤال

ذرفت = أى انزلت الدمع الغزير

اعشار = أى قطعتى قلبى إلى عشر قطع

بيضة خدر = إمرأة مصونة فى خدر منها

ولنرى وصفه لليل

وليل ٍ كموج البحر , أرخى سدوله

على بأنوع الهموم ليبتلى !
فقلت له لما تمطى بصلبه

وأردف إعجازا ً , وناء بكلكل ِ
ألا أيها الليل الطويل , ألا أنجل

بصبح ٍ وما الأصباح من بأمثل ِ؟
فيا لك من ليل , كأن نجومه

بكل مغار الفتل شدت بيذبل ِ!
كأن الثريا علقت فى مصامها

بأمراس كتان , إلى صم جنادل ِ
معانى الكلمات

وليل كموج البحر = هنا من الغريب أن نجد شاعر يعيش فى قلب نجد وفى قلب الصحراء ويصف شىء بالبحر , فهذا دليل على كثرة أسفار إمرؤ القيس وإقامته على مدن ساحلية مثل القسطنطينية أو سواحل اليمن فى الجنوب وتأثرة بمشاهدة البحار ,

سدوله = ستوره أى أنزل ستائرة السوداء على

يبتلى = يختبر أى ليرى مدى صبرى على الهموم

تمطى بصلبه = تمدد بجسمه ,

أردف = المفرد ردف أى أعلى الفخذ

اعجاز = مأخير
ناء = بعد
كلكل = صدر

هنا تشبيه فريد من نوعه , إذ يرى الشاعر أن الليل كأنه جمل ضخم ينام عليه وتبعد المسافة بين مؤخرته وصدرة وهذا تشبية رائع لحال الليل معه ,
أى كأنه يقول أن المسافة بين صدر الجمل ومؤخرته بعيد , كناية عن طول الهوم

أمثل = أفضل , أى انه يسأل الليل أن يأتيه بصباح ولكن فى نفس الوقت هو يقول أن الصباح ليس بافضل من الليل , لان هموم الشاعر تلازمه ليل نهار


مغار الفتل = الحبال القوية الشديدة

يذبل = اسم جبل فى الجزيرة العربية , فهنا يقول أن النجوم قد تم ربطها فى الأرض بأقوى الحبال حتى لا تنصرف , وطالما النجوم موجودة فهذا دليل على وجود الليل أيضاً وإذا انصرفت النجوم إنصرف الليل وطلع الصباح , ولكن هيهات وقد تم ربط هذه النجوم بأقوى الحبال فى جبل يذبل

الثريا = مجموعة نجوم فى السماء

الأمراس = حبال , والمفرد مرس

أمراس كتان = يقصد حبال قوية مصنوعة من الكتان

جنادل = صخور ضخمة فى الأنهار تعيق مرور الماء والمفرد جندل

فهنا يقول أن الثريا وهو محجموعة النجوم ربط فى الارض بقوة حتى لا تنصرف وتم ربطها فى الصخور الصماء القوية التى تعيق تحرك الماء و هى الان أيضا ً تعيق إنصراف الليل

الغزل الصريح في الشعر الجاهلي امرؤ القيس

التوقيع

sign ature
رد مع اقتباس



إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع استراحة بورصات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الغزل الصريح في العصر الجاهلي Dejavu استراحة بورصات 0 28 - 05 - 2014 05:17 PM
شعر الغزل الفاحش في العصر الجاهلي Dejavu استراحة بورصات 0 26 - 05 - 2014 08:24 PM


09:44 PM