• 8:40 صباحاً
logo



التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الاثنين 26 / 1

إضافة رد
الأخبار الاقتصادية
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 64,812
معدل تقييم المستوى: 75
فريق الأخبار is on a distinguished road
26 - 01 - 2009, 12:56 PM
  #1
فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
افتراضي التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الاثنين 26 / 1
ثبات المستويات الحالية للعملات في انتظار بيانات هذا الأسبوع


تبقى المخاوف والاضطرابات في الأسواق المالية هي المسيطرة على أسواق العملات تدفع المستثمرين إلى البحث عن أفضل الطرق لحفظ استثماراتهم. جميع العملات الآن تفقد قوتها أمام الدولار والين الياباني باعتبارهما العملتان صاحبتا أقل عائد بنسبة 0.0% إلى 0.25% بالنسبة للدولار و 0.10% بالنسبة للين الياباني.

لا يزال الدولار يجني المكاسب أمام العملات الرئيسية بالرغم من ضعف البيانات التي تصدر عن الاقتصاد الأمريكي من كافة القطاعات، ولكن المخاوف التي تهدد الاقتصاديات الأخرى تدفع المستثمرين إلى اللجوء إلى الدولار نظرا لضعف العائد عليه حاليا. هذا وسيصدر خلال هذا الأسبوع عن الاقتصاد الأمريكي العديد من البيانات الاقتصادية التي قد تؤثر في تداولات الدولار وعلى رأسها بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع ومن المتوقع أن تشهد انكماشا بنسبة 5.0%، كما سيعق البنك الفدرالي أيضا اجتماعه اللجنة الفدرالية المفتوحة ومن غير المتوقع أن نشهد تغير في أسعار الفائدة لتظل قابعة عند أدنى مستوياتها ولكن قد يعلن البنك عن الطرق والاتجاهات التي ينوي بها إدارة الأزمة المالية.

استطاع المستوى 1.2874 أن يوقف حركة اليورو الانخفاضية منذ عدة جلسات ويجبر العملة على الدخول في تداولات محصورة بين المستوى السابق ومستوى المقاومة 1.3060 . البيانات الاقتصادية التي تصدر عن الاقتصاد الأوروبي وانخفاض الثقة في القطاع الصناعي الألماني وفي مجال الأعمال بشكل عام يدفع اليورو إلى التدهور أكثر وسط التوقعات بأن البنك المركزي الأوروبي سيكون عليه أن يقوم بالمزيد من التخفيض في أسعار الفائدة.

بدأ اليورو جلسة اليوم في تذبذب محاولا الارتفاع ولكنه يظل ضمن نفس المناطق التي ذكرناها، ويدعم هذه التذبذب في التداولات قراءات مؤشرات الزخم التقنية التي تشير إلى تداخل على الأزمنة المختلفة في حين لا يزال الاتجاه الانخفاضي مسيطر على مؤشرات الاتجاه التقنية. اختراق مستوى الدعم 1.2874 قد يفتح الطريق أمام اليورو للوصول إلى مستويات 1.2675 ، هذا وقد سجلت العملة الأعلى لها اليوم عند 1.2951 والأدنى عند 1.2859 .

الجنيه الإسترليني مستمر في الانخفاض أمام الدولار ليصل إلى أدنى مستوياته منذ 23 عام بسبب التوقعات أن البنك المركزي البريطاني في طريقه إلى خفض أسعار الفائدة حتى تصل إلى 0.0% وذلك لمحاولة السيطرة على الأزمة المالية التي تتعمق أكثر في الاقتصاد البريطاني ومواجهة الركود الذي يعاني منه الاقتصاد حاليا والذي ظهر رسميا بعد أن انخفض الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الرابع بنسبة 1.5%. يواجه الإسترليني مستوى دعم حاليا عند 1.3500 ، ولكن مؤشرات الزخم تشير إلى أن الجانب الانخفاضي هو المسيطر على المدى القصير في حين على المدى المتوسط يشير الزخم إلى التداول في مناطق مشبعة بعمليات البيع مما يدل على حاجة العملة لتصحيح نحو الأعلى. هذا وقد سجل الزوج الأعلى له اليوم عند 1.3678 والأدنى عند 1.3547 .

الين الياباني أحد أهم العملات التي استفادت من تدهور الأوضاع المالية بعد أن تخلصت من الضغوط الانخفاضية التي تنتج عن عمليات تجارة العائد والتي كانت تجبر الين دائما على الانخفاض في وجه الدولار، فالآن أصبح الين هو الملاذ الآمن للعملات كونه صاحب أقل عائد بنسبة 0.10% . يرتفع الين أمام العملات الرئيسية بما فيها الدولار حيث ارتفع أمام اليورو إلى أعلى مستوى له منذ سبع سنوات، كما يستمر في التداول بالقرب من أعلى مستوى له أمام الدولار منذ 13 عام. تداولات اليوم بالنسبة لزوج الدولار مقابل الين تنحصر حول المستوى 88.90 والمؤشرات التقنية تشير إلى اتجها محايد على المدى القصير ولكن يظل الاتجاه الانخفاض سائدا. وقد سجل الزوج الأعلى له اليوم عند 89.32 والأدنى عند 88.41 .
رد مع اقتباس


الأخبار الاقتصادية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 64,812
معدل تقييم المستوى: 75
فريق الأخبار is on a distinguished road
افتراضي رد: التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الاثنين 26 / 1
2#
26 - 01 - 2009, 12:56 PM
يبدأ الأسبوع ببيانات المنازل و الاتجاه الذي سيتخذه الاقتصاد في الأشهر المقبلة... الأغلب أنه الركود...

في الوقت الذي تغيب فيه العديد من الأسواق الآسيوية عن تداولات هذا اليوم بسبب عطلة رأس السنة القمرية نجد أن باقي الأسواق تبدأ اليوم أسبوعها على تراجع بسبب عودة المخاوف للسيطرة على المستثمرين بينما ينتظر المشاركين في الأسواق العديد من نتائج الشركات خاصة اليابانية منها و التي على الأغلب أن تكون قد سجلت خسائر ضخمة قد تهدد المزيد من الوظائف و هذا ما تقوم الأسواق بتسعيره...

إذ من المتوقع أن تقوم كل من سوني، هوندا و نومورا هولدنج و غيرها بالإعلان عن نتائجها هذا الأسبوع التي على الأغلب أن تشهد المزيد من الخسائر خاصة إثر تراجع مبيعاتها بسبب ارتفاع قيمة الين و انخفاض الطلب على المنتجات اليابانية من خارج البلاد و هذا ما قد يدفع بهذه الشركات لتخفيض نفقاتها و تبعا لذلك للإقبال على تسريح المزيد من الموظفين، لهذا تراجع اليوم مؤشر نيكاي 225 للأسهم اليابانية إلى أدنى مستوياته منذ ثلاثة أشهر ليهبط بنسبة 0.8% إلى 7682.14 نقطة.

الأسواق في كل من الصين، هونج كونج، كوريا الجنوبية، سنغافوري و تايوان مغلقة اليوم بسبب عطلة رأس السنة القمرية التي قد تمتد لعدة أيام في بعض من هذه الدول، بينما أستراليا و الهند يشهدون اليوم عطل وطنية أبقت أسواقها أيضا مغلقة، و هذا سيجعل من أحجام التداول أقل من المعتاد، بينما القلق من تعمق الركود العالمي خاصة في حال تأكدت النتائج المخيبة للآمال يبقي المستثمرين بعيدا عن المخاطرة و الإقبال على الأصول منخفضة العائد.

لهذا نجد اليوم أن أسواق الأسهم بدأت يومها على هبوط و كذلك الحال بالنسبة لليورو و الجنيه اللذين تراجعوا اليوم مقابل كل من الدولار و الين اللذين يزيدا الإقبال عليهم كونهم عملات ذات عائد منخفض، حيث عاد الجنيه للتداول بالقرب من أدنى مستوياتها على الإطلاق مقابل الين و أدنى مستوياتها منذ 23 عاما مقابل الدولار، بينما يتداول اليورو بالقرب من أدنى مستوياتها في سبعة أعوام مقابل اليورو.

إذ تمر القارة الأوروبية بأوقات عصيبة لعد البيانات التي أكدت الأسبوع الماضي أن الاقتصاد البريطاني وقع رسميا في حالة ركود الأولى له منذ 1991 مسجلا أسرع وتيرة انكماش ربعي للنمو منذ 30 عاما و تحديدا إلى -1.5% في الربع الرابع من العام الماضي من -0.6% في الربع الثالث، بينما سجلت أوروبا المزيد من التراجع ليس فقط في الثقة التي قد تحث المستهلكين إلى تخفيض نفقاتهم بل أيضا شهد كل من القطاع الصناعي و قطاع الخدمات أداء سيئا قد يزيد من الركود الذي وقعت فيه أوروبا في الربع الثالث.

و نظرا لأن التركيز الآن ينصب على الأداء الذي ستبديه القارة الأوروبية بينما الأسوأ قد تم تسعيره من الولايات المتحدة فإن الدولار من شأنه أن يشهد المزيد من الانتعاش مقابل العملات الأخرى خاصة مع ظهور مبادرات من قبل الرئيس الجديد أوباما و فريقه الاقتصادي للعمل سريعا على دعم النظام المصرفي و بالتالي إخراج الاقتصاد الأمريكي من الركود الذي ألحق الضرر بكل قطاعات الاقتصاد و بالأخص الأمريكيين.

و لكن هذا لا يعني أن الأوضاع غير قابلة لأن تسوء أكثر قبل أن يبدأ الاقتصاد الأمريكي بالاستقرار و الازدهار من جديد إذ أنه في ضوء تعمق خسائر الشركات الأمريكية و الذي سيحفزها إلى تسريح المزيد من الموظفين خلال الأشهر المقبلة فإن التحديات التي سيضطر أوباما لمواجهتها ستكون عظيمة خاصة في النصف الأول من العام الحالي أو حتى يعود الاستقرار للنظام البنكي و منه تشجيع الاقتراض، الاستثمار و الاستهلاك من جديد.

حيث ارتفعت نسبة البطالة في الولايات المتحدة إلى 7.2% في كانون الأول و هي الأعلى منذ 16 عاما، إذ خسر 2.6 مليون شخص وظائفهم في العام الماضي الأكثر من عام 1945، حيث نجد أن النشاط الاقتصادي تراجع بشدة في الربع الرابع من العام الماضي لهذا من المتوقع أن يكون الاقتصاد قد انكمش بنسبة 5.3% في آخر ثلاثة أشهر من عام 2008 و هذا ما سيتبين لنا في نهاية الأسبوع عندما ستصدر القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي.

الأمريكيين ترقبوا بشدة تولي أوباما الرئاسة نظرا للخط التي ينوي تطبيقها و أهمها توفير ما يقارب 4 ملايين وظيفة جديدة، و لكن حتى ذلك الوقت فإن النظرة المستقبلية للشهر الستة المقبلة في الولايات المتحدة من شأنها أن تبقى ضعيفة و أن تسوء ظروف العمل و الاستثمار لهذا نجد أن الأسواق من شأنها أن تبقى متقلبة خاصة مع ظهور نتائج الشركات لهذا من المتوقع اليوم أن تتراجع المؤشرات القائدة في الولايات المتحدة و الذي يعبر عن اتجاه الاقتصاد في الأشهر الثلاث إلى الستة المقبلة في كانون الأول -0.2%.

اليوم تغيب البيانات الاقتصادية عن القارة الأوروبية و ستقتصر الأجندة الاقتصادية على المؤشرات القائمة بالإضافة إلى مبيعات المنازل القائمة لشهر كانون الأول، حيث على الأغلب أن تتراجع مبيعات المنازل إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق و بنسبة -2.2% إلى 4.40 مليون وحدة سكنية من السابق 4.49 مليون، حيث من الصعب أن يعود الإقبال على شراء المنازل في الوقت الذي يتراجع فيه دخل الأفراد بسبب ارتفاع البطالة بينما يستمر جمود نظام الإقراض.

و طالما استمرت معاناة هذا القطاع الذي كان المسبب الرئيسي للأزمة الائتمانية العالمية فإنه من الصعب أن يعود الأمريكيين ليثقوا باقتصادهم كما في السابق، لهذا سيكون التركيز هذا الأسبوع على اللجنة الفدرالية المفتوحة التي ستجتمع لمدة يومين، ففي الوقت الذي لن نشهد فيه المزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة منذ أن وصلت إلى 0.0%-0.25%، فقد نشهد المزيد من الجهود من قبل الفدراليين لمساعدة تبديد جمود النظام الائتماني...

فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
الأخبار الاقتصادية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 64,812
معدل تقييم المستوى: 75
فريق الأخبار is on a distinguished road
افتراضي رد: التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الاثنين 26 / 1
3#
26 - 01 - 2009, 05:53 PM
تراجع شهية المخاطرة و بعض الحركات التصحيحية للعملات...

القلق يخيم من جديد على الأسواق مع بداية هذا الأسبوع الجديد، فإلى جانب البيانات المخيبة للآمال التي من شأنها أن تؤكد تباطؤ العديد من كبرى اقتصاديات العالم نجد أن القلق من النتائج السيئة التي قد تعلنها العديد من الشركات هذا الأسبوع من شأنها أن تهدد المزيد من الوظائف و في حال تأكدت النتائج فهذا سيبقي المستثمرين بعيدا عن المخاطرة و الإقبال على الأصول منخفضة العائد، بينما العديد من الأسواق الآسيوية مغلقة اليوم بسبب عطلة رأس السنة القمرية التي قد تمتد لعدة أيام في بعض من هذه الدول، بينما أستراليا و الهند يشهدون اليوم عطلة وطنية أبقت أسواقها أيضا مغلقة، و هذا سيجعل من أحجام التداول أقل من المعتاد.

تغيب البيانات الاقتصادية عن أوروبا هذا اليوم، و لكن النظرة المستقبلية للأداء الاقتصادي من شأنها أن تسوء في ضوء تعمق الركود الأمر الذي يزيد من الضغوطات على البنك المركزي الأوروبي لتخفيض سعر الفائدة المتواجدة عند 2.00% في الوقت الحالي من أجل تشجيع الأفراد على الاقتراض الذي سيشجع الاستهلاك و الاستثمار، تبعا لذلك تراجع اليورو إلى أدنى مستوياتها في سبعة أعوام مقابل العملة اليابانية بينما مقابل الدولار تراجع من الأعلى 1.2986 و حتى الأدنى 1.2859، و حاليا يتداول عند مستويات 1.2945 من غير أن يمتلك زخما قويا يساعده في العودة للتحرك نحو الأعلى لذا فهو يواجه مستوى الدعم 1.2895.

الجنيه الإسترليني يواجه أوقات أكثر صعوبة من أي عملة أخرى بعد أن اتضح الأسبوع الماضي أن الاقتصاد سقط رسميا في حالة ركود الأولى له منذ 1991 مسجلا أسرع وتيرة انكماش ربعي للنمو منذ 30 عاما و تحديدا إلى -1.5% في الربع الرابع من العام الماضي من -0.6% في الربع الثالث الأمر الذي سيتطلب المزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة المتواجدة عند 1.50%، لذا فقد اقترب الجنيه اليوم من أدنى مستوياته على الإطلاق مقابل الين و بالقرب من أدنى مستوياته منذ 23 عاما خاصة بعد أن اتضح أن قطاع المساكن ما زال يعاني من الأزمة الائتمانية و تبعا لذلك أسعار المنازل تواصل هبوطها، حيث سجل الجنيه مقابل الدولار اليوم الأعلى عند 1.3767 و الأدنى عند 1.3546 و حاليا يتداول عند مستويات 1.3760 و يواجه بالتالي مستوى المقاومة 1.3780 بسبب بعض الحركات التصحيحية التي يواجهها في الوقت الراهن.

تراجع شهية المخاطرة لدى المستثمرين تؤثر على حركة الين هذا اليوم إذ شهد في بداية جلسة تداولات اليوم ارتفاعا في قوته نظرا لإقبال المستثمرين على إغلاق المراكز المدينة عليه لكن تسيطر بعض الحركات التصحيحية على السواق في جلسة ما بعد الظهيرة و هذا أعاد تداولات الدولار مقابل الين إلى الأعلى حيث سجل اليوم الزوج الأعلى عند 89.32 و الأدنى عند 88.25 و حاليا يتداول عند مستويات 89.10 و بالتالي يواجه مستوى المقاومة و في حال نجح باختراق مستوى المقاومة 89.05 فهذا سيفتح الطريق إلى المستوى التالي عند 89.80.
فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس

إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
ليوم, الاثنين, الاقتصادية, التقارير, الهامة, والأساسية

أدوات الموضوع


جديد مواضيع منتدى تداول العملات العام

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الجمعة 30 / 1 فريق الأخبار منتدى تداول العملات العام 4 30 - 01 - 2009 06:13 PM
التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الجمعة 9 / 1 فريق الأخبار منتدى تداول العملات العام 1 09 - 01 - 2009 05:57 PM
التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الأربعاء 7 / 1 فريق الأخبار منتدى تداول العملات العام 4 07 - 01 - 2009 06:35 PM
التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الثلاثاء 16/12 فريق الأخبار منتدى تداول العملات العام 4 16 - 12 - 2008 10:06 PM
التقارير الاقتصادية والأساسية الهامة ليوم الخميس فريق الأخبار منتدى تداول العملات العام 4 06 - 11 - 2008 04:07 PM


08:40 AM