• 11:07 صباحاً
logo



بلوغ الدولار الأمريكي ذروة 12 عام سيعتمد على قرار بنك الاحتياطي الفدرالي

إضافة رد
الأخبار الاقتصادية
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 64,858
معدل تقييم المستوى: 75
فريق الأخبار is on a distinguished road
26 - 10 - 2015, 04:38 PM
  #1
فريق الأخبار غير متواجد حالياً  
افتراضي بلوغ الدولار الأمريكي ذروة 12 عام سيعتمد على قرار بنك الاحتياطي الفدرالي
الآفاق الأساسية للدولار الأمريكي:محايدة
التغيير الملموس أو المتوقع من قبل البنك المركزي الأوروبي وبنك الشعب الصيني وبنك اليابان عزّز بشكل ملحوظ اتّجاه السياسة النقدية للدولار الأمريكي
اعتمادًا على ما إذا كان بنك الاحتياطي الفدرالي سيحافظ على مساره، سيتخلّى عن آفاق رفع المعدلات في العام 2015 أو يعلن الزيادة؛ ستكون التأثيرات
سجّل الدولار الأمريكي أفضل أداء أسبوعي له في خمسة أشهر عند إقفال تجارات يوم الجمعة الفائت. لم ينجم التسارع الصعودي كثيرًا عن التحسّن الأساسي للعملة نفسها إنّما عن الهبوط الذي شهدته العملات الرئيسية النظيرة. كما نختبر عادة، سوق الفوركس هي ذات قوّة نسبية. إذا كانت مجموعة العملات بالكامل تنزلق نحو وضع معاكس أساسيًا- في هذه الحالة وضع سلبي- يكون كلّ ما على العملات المتفوقة في أدائها الحفاظ على اتّجاهها. في حين ارتفع الدولار الأمريكي على خلفية أداء نظرائه الأكثر سيولة، سيناضل عامل الدعم هذا للحفاظ على زخمه، ولا سيّما وسط استهداف ذروات 12 عام. مع ذلك، من المحتمل أن نجد أنّ الخطوة التالية هي حاسمة وتتجسّد بالحدث الأمريكي المحفوف بالمخاطر مع استعداد بنك الاحتياطي الفدرالي للغوص مجددًا في مضمار السياسة النقدية. ومن غير الضروري أن تهوي التذبذبات لصالح العملة.
من الضروري تقدير أوضاع السوق التي نتعامل معها عند قياس سرعة تحرّك السوق والإتّجاه الكامن وراءها. في النصف الثاني من هذا الأسبوع السابق، تحوّلت الوتيرة الهادئة من الأحداث الأساسية والفنية الى تسارع صعودي كبير في أسواق رؤوس الأموال والدولار. من خلال إعادة إحياء شهية المضاربة- يتواجد مؤشر أس أند بي 500 حاليًا على مقربة 3% من الذروة التاريخية التي نشأت في مايو- نجح مع ذلك الدولار الأمريكي الذي يعتبر ملاذًا آمنًا في تسجيل تسارع صعودي هائل. عاد ذلك بشكل كبير الى التعزيز المفاجىء الذي وفرته تعليقات البنك المركزي الأوروبي أزاء تأجيج الحاجة الى اعتماد المزيد من التيسير الكمّي في ديسمبر والذي أعقبه إعلان بنك الشعب الصيني عن تخفيض للمعدلات. يعتبر ذلك بمثابة موجة حوافز من قبل نظيرين رئيسيين للدولار الأمريكي، الأمر الذي من شأنه تعزيز أكثر التوقعات السلبية للمجموعات الحذرة الأخرى كبنك اليابان وبنك الاحتياطي الأسترالي والبنك الوطني السويسري.
مع ارتفاع التذبذبات وتراجع نظراء الدولار الأمريكي، ندخل مرحلة التداول الجديدة التي لا يمكن توقعها البتّة. في قلب الأحداث الرئيسية سنجد قرار فائدة مجلس الاحتياطي الفدرالي يوم الأربعاء. ليس هذا الحدث الحدث الفصلي الذي يتمّ فيه نشر التوقعات الفصلية وليس أيضًا أكثر إجتماع سياسة متنازع عليه في ما تبقى من العام- ستنطبق هذه المواصفات على اجتماع ديسمبر. مع ذلك، السوق متواجدة على الحافة وتتطلّع الى صدور نتائج الحدث ذات التأثيرات الكبيرة للغاية. على صعيد وجهة نظر السوق، زيادة المعدلات ليست متوقعة بالكامل قبل حلول منتصف العام 2016- ونسبة قليلة للغاية ترجّح تبلور خطوة مماثلة نهاية هذا العام. بناء عليه، تشير التقديرات الراهنة الى عدم إدخال أي تغيير الى جانب موقف أقلّ اقتناعًا بالزيادة في وقت ما من هذا العام، التي كان 13 عضو من أصل ال17 يرجّحونها في توقعات سبتمبر.
في حال اتّبع الاحتياطي الفدرالي هذا المسار الحذر المتوقع، لن تكون التأثيرات كارثية على وجه الخصوص. هذه النتيجة مرجّحة للغاية في وقت تتّخذ المصارف المركزية الأخرى خطوات للتيسير. في السيناريوهات المقابلة، تتدنّى حدّة التذبذبات. في السيناريو الأكثر دراماتيكيًا، من المحتمل أن يؤدّي أي رفع مفاجىء في المعدلات الى تسارع الدولار صعودًا؛ وانعكاس حادّ في اتّجاهات المخاطر من خلال الأسهم وقبيلها. سيعزّز هذا الأمر الجاذبية الأساسية للدولار الأمريكي. مع ذلك، في ظلّ ضوضاء مماثلة، تصبح الأدوار والتوقعات سلسة. في السيناريو الأكثر تريجيحًا، من الممكن أن تبرز تعليقات تشير الى أنّ المجموعة لا تزال على طريق الزيادة قبل نهاية العام. ستكون هذه النتائج متوقعة.
بعيدًا عن قرار مجلس الاحتياطي الفدرالي، يشمل الجدول الاقتصادي الأمريكي سلّة من الإصدارات التي يتصدّرها الناتج المحلي الإجمالي للفصل الثالث يوم الخميس ومؤشر امتصاص تضخم إنفاق الإستهلاك الشخصي يوم الجمعة. يستطيع النمو في أوسع اقتصاد في العالم قيادة توقعات المعدلات من خلال كيفية تبلور قرار بنك الاحتياطي الفدرالي. كما سيكون من الضروري رصد عن كثب الإصدارات التي ستنبع عن أبرز الدول النظيرة للولايات المتحدة. سيشكّل قرار فائدة بنك اليابان وأرقام التضخم في منطقة اليورو والناتج المحلي الإجمالي البريطاني وقرار فائدة بنك الاحتياطي النيوزيلندي وغيرها أحداث رئيسية محفوفة بالمخاطر من شأنها مواصلة العمل على تعزيز الدولار الأمريكي من الناحية الأساسية بشكل غير مباشر. يرجى توخي الحذر هذا الأسبوع.


DailyFX
رد مع اقتباس


إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آفاق الدولار الأمريكي ترجّح المكاسب إثر نتائج قرار فائدة بنك الاحتياطي الفدرالي فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 17 - 09 - 2015 03:47 PM
النحاس يتنفس الصعداء بفضل ضعف الدولار الأميركي عقب قرار مجلس الاحتياطي الفدرالي فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 18 - 06 - 2015 04:13 PM
تواجد الدولار/ين عند ذروة العام 2015 وسط تسليط الأضواء على سياسة الاحتياطي الفدرالي وبنك ا فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 26 - 05 - 2015 01:16 PM
الدولار وثقة السوق يعتمدان على قرار مجلس الاحتياطي الفدرالي فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 27 - 10 - 2014 06:07 PM
أطول موجة صعودية للدولار الأمريكي في نصف قرن تعتمد على قرار بنك الاحتياطي الفدرالي فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 15 - 09 - 2014 04:41 PM


11:07 AM