• 10:52 مساءاً
logo



هل نشهد عودة جديدة للأزمة المالية في أوروبا؟

إضافة رد
Like Tree3Likes
  • 2 Post By علي عبده
  • 1 Post By MBR

الصورة الرمزية علي عبده
مشرف بورصات
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 19,895
خبرة السوق : أكثر من 5 سنوات
الدولة: X
معدل تقييم المستوى: 27
علي عبده will become famous soon enough
16 - 02 - 2016, 04:38 PM
  #1
علي عبده غير متواجد حالياً  
افتراضي هل نشهد عودة جديدة للأزمة المالية في أوروبا؟
شهد الأسبوع الماضي تراجعًا حادًا في أسواق المال الأوروبية، ما يمثل حدثاً فاصلا يشير إلى احتمالية عودة الأزمة المالية في أوروبا.



وأشار تقرير نشرته "فاينانشال تايمز" إلى أن النسخة الجديدة من أزمة منطقة اليورو قد تبدو أقل إثارة للقلق في بعض الجوانب، لكنها قد تكون أسوأ في اتجاهات أخرى.

بوادر للأزمة

- ما زالت عوائد السندات الأوروبية أقل من مستوياتها إبان الأزمة السابقة لمنطقة اليورو، كما أن المنطقة تمتلك الآن مظلة قائمة للإنقاذ، في حين تمتلك البنوك مستويات إقراض أقل من الماضي.

- رغم ذلك، فإن النظام المصرفي لا يزال يعاني من أزمة واضحة، مع وجود مصارف تعاني من صافي قيمة سلبية، وسط بيئة انكماشية في منطقة اليورو خلال الفترة الحالية، وذلك على خلاف الوضع في عام 2010.

- كما فشل البنك المركزي الأوروبي في الوصول لمستهدف التضخم البالغ 2%، بالإضافة إلى التوقعات المتزايدة بشأن استمرار الفشل في تحقيق المستهدف في السنوات المقبلة.

عودة المزيج السام

- قدم التراجع في أسواق المال الأوروبية 4 رسائل واضحة، الأولى والأهم تتمثل في عودة "المزيج السام" وهو التفاعل بين البنوك والصناديق السيادية الخاصة بها.

- تراجعت أسعار أسهم البنوك في الأسبوع الماضي تزامنًا مع زيادة عوائد السندات في منطقة اليورو، وهو النموذج الذي يشبه ما حدث في الفترة بين عامي 2010 إلى 2012.

- لم تصل عوائد السندات الحكومية الأوروبية إلى ذروتها السابقة إبان الأزمة، إلا أن العائد على السندات البرتغالية لأجل 10 سنوات بلغ 4% تقريبًا.

- يعتبر الجمع بين العوائد العالية للسندات، والسياسات المالية التوسعية، وارتفاع ديون القطاعين العام والخاص مع هبوط معدلات النمو أمرًا "غير قابل للاستمرار".

- قد يكون وضع إيطاليا أفضل من البرتغال، لكنه غير مستدام أيضا، حيث ارتفع العائد على السندات الإيطالية لأجل 10 سنوات لأكثر من 1.7%، بينما يصل في ألمانيا إلى 0.2% تقريبًا، ما يشير إلى عودة ارتفاع الضغط على النظام.

مزيد من المخاوف



- تبرز رسالة الأسواق المالية في فقدان الثقة في وعود "ماريو دراجي" رئيس البنك المركزي الأوروبي في عام 2012 ببذل كل ما يلزم للتصدي لهجوم المضاربين مع اختفاء الحاجة لحل المشاكل الهيكلية في اقتصادات المنطقة.

- تتمثل الرسالة الثانية في فشل الاتحاد المصرفي الأوروبي، والذي تمثل في الرقابة المصرفية المشتركة، ونظام القرار المشترك، من دون تأمين على الودائع، أو إقرار مساندة حكومية لإنقاذ البنوك التي تعاني من أزمات.

- جاء انهيار أسعار أسهم البنوك الأوروبية مع دخول برنامج البنك الأوروبي للتنسيق والتوجيه حيز التنفيذ الكلي، والذي يحدد آلية واحية مشتركة لإنقاذ البنوك التي تعاني من أزمات.

- طبقت إيطاليا في العام الماضي هذا القانون في إنقاذ 4 بنوك إقليمية، ما تسبب في خسائر لحاملي السندات، وهو ما دعا المستثمرين في البنوك الأخرى للقلق بشأن احتمالية تكرار الأمر بالنسبة لها.

- انتاب الذعر مستثمري "دويتشه بنك" خلال الأسبوع الماضي، مع وجود كميات كبيرة من السندات القابلة للتحويل المصدرة من قبل البنك، ما يعني إمكانية تحويلها إلى أسهم وشطبها في حال حدوث مشاكل مالية في البنك.


- تبرز الرسالة الثالثة للأسواق في المخاوف بشأن معدل التضخم، مع توقعات بفشل البنك المركزي الأوروبي في تحقيق مستهدف التضخم البالغ 2% على المدى البعيد.



أزمة الفائدة السالبة

- تتمثل الرسالة الرابعة في مخاوف الأسواق من أسعار الفائدة السالبة، حيث إن غالبية المصارف الأوروبية البالغ عددها 6 آلاف بنك تعتبر مقرضين ومتلقي ودائع تقليديين.

- تقوم البنوك بتحديد معدل الفائدة المعروضة على الودائع وفقًا للتغيرات في الفوائد التي يعرضها البنك المركزي الأوروبي، مع الحصول على هامش ربح جراء الفارق بين المدفوع وما يحصلون عليه.

- في حال فرض البنك المركزي الأوروبي فائدة سالبة على المصارف فإن الفكرة الأساسية لن تعمل، حيث إن صغار المستثمرين سيفضلون سحب أموالهم.

- يمكن أن تقوم البنوك بخفض احتياطياتها في البنك المركزي وإقراضها أو استثمارها في أوراق مالية خطرة، إلا أن هذا الاحتمال لا يبدو مثيرًا لطمأنة مساهمي البنوك، خاصة مع غياب فرص إقراض واستثمار مناسبة.

- يرى التقرير أن الخطأ الأبرز للسلطات الأوروبية يتمثل في فشل تطهير النظام المصرفي من المشاكل في أعقاب الأزمة المالية في عام 2008، بالإضافة إلى سياسات التقشف المالي، وفشل إنشاء الاتحاد المصرفي الأوروبي بشكل سليم.
MBR and أبو داوود7 like this.
رد مع اقتباس


MBR
عضو نشيط جدا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 671
معدل تقييم المستوى: 8
MBR is on a distinguished road
افتراضي رد: هل نشهد عودة جديدة للأزمة المالية في أوروبا؟
2#
16 - 02 - 2016, 06:21 PM
شكرا جزيلا على التقرير المتكامل
علي عبده likes this.
MBR غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع


جديد مواضيع منتدى تداول العملات العام

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قرية الديون والحمير - تفسير مبسط للأزمة المالية بلال استراحة بورصات 5 03 - 12 - 2015 05:54 AM
الاسباب الحقيقية للأزمة المالية العالمية او امبراطورية جزر النجاة المتحدة ghost59 منتدى تداول العملات العام 0 05 - 06 - 2014 02:18 PM
أوروبا بحاجة إلى إظهار أن لديها نهاية للأزمة فريق الأخبار الاخبار الاقتصادية - اخبار سوق العملات 0 11 - 02 - 2010 03:22 PM


10:52 PM